رونالدو: اللعب لـ ميلان؟ شعرت بالخيانة من إنتر.. ولم أجد حلا مع كوبر

السبت، 01 أغسطس 2020 - 13:35

كتب : FilGoal

رونالدو - هيكتور كوبر - إنتر

شعر البرازيلي رونالدو بـ "الخيانة" عندما انضم لـ ميلان الإيطالي وكشف عن مشاكله مع الأرجنتيني هيكتور كوبر مدرب إنتر السابق.

كما تحدث عن إصابته القوية وخسارة لقب الدوري الإيطالي لصالح يوفنتوس في الجولة الأخيرة موسم 2001-2002.

الظاهرة البرازيلية تحدث لصحيفة "لا جازيتا ديللو سبورت" الإيطالية قائلا: "شعرت بالألم والخوف عندما وطأت قدمي ملعب الأولمبيكو، هل سأعود، وفي أي حالة؟ ومع ذلك، بمجرد أن مر هذا الخوف الأولي، وجدت قوة داخلية لم أكن أعرف حتى أنني أملكها".

وتابع "لقد كنت رجلا مختلفا، ولكن مع نفس مقدار حبي لكرة القدم. كان هذا الشغف أفضل مدرب ومسعف وطبيب وزميل في الفريق بالنسبة لي".

كانت تلك المباراة الأخيرة لرونالدو بقميص إنتر إذ خسر 4-2 أمام لاتسيو في الجولة الأخيرة من الدوري الإيطالي وفاز يوفنتوس في المقابل بلقب الدوري.

وواصل: "الإصابة قدر، لكن علينا تلقي اللوم على ما حدث يوم 5 مايو، مصيرنا كان بأيدينا وتركناه يهوي، لا يمكنك أن تغضب من أي شخص آخر. لم نكن أنفسنا ولم نتمكن أبدا من معرفة ما حدث. لهذا كنت أبكي".

وأضاف "لقب الدوري كان أقل شيء أقدمه لجماهير إنتر، بسبب الحب الذي غمروني به، لم أكن أعلم إنها مباراتي الأخيرة".

وأكمل "قلت لماسيمو موراتي (رئيس النادي) إنه لا يوجد اتصال بيني وبين هيكتور كوبر ولن يحدث، لم يكن هناك حتى حل وسط محتمل".

واستدرك "بعد وقت طويل من الرحيل، تحدثت عن ذلك مع موراتي مرة أخرى وسامحنا بعضنا البعض، دون لوم. في تلك اللحظة، ربما لم يكن لدينا خيار آخر".

في 2007 انضم رونالدو إلى ميلان قادما من ريال مدريد.

وقال رونالدو عن ارتداء قميص الروسونيري: "لم تسر الأمور على ما يرام، لكن سيلفيو برلسكوني وقبل كل شيء أدريانو جالياني اهتم بي كثيرا. العلاقة معهم ما زالت تجعلني أبتسم حتى يومنا هذا. يبقى الاحترام".

وأردف "قد يبدو من السهل قول ذلك الآن، لكن هذه هي الحقيقة، في ذلك الوقت، أردت حقا العودة إلى إنتر. فعلت كل شيء لأعود إلى إنتر. لقد انتظرت طالما كان ذلك ممكنا، ولكن عندما لم يعطني إنتر الإجابة بنعم أو لا، فهذا يعني لا".

وأضاف "لم أشعر بأنني كنت خائنا للانضمام إلى ميلان، ولكنني تعرضت للخيانة من قبل إنتر. لم يكن خيارا شائعا، لكني لم أخاف أبدا من هؤلاء".

رونالدو مالك نادي بلد الوليد الإسباني تحدث عن إدارة إنتر الحالية قائلا: "أنا أثق في عائلة زيهانج ولدي نفس الحلم مثل جميع عشاق إنتر الآخرين".

وأتم "مع كل الاحترام الواجب ليوفنتوس، الذي وضع في إيطاليا المثال لكيفية إدارة نادٍ وبناء حقبة جديدة، ولكن حان الوقت أن تنتهي ديكتاتوريتهم في الدوري الإيطالي. حان الوقت الآن للإنتر ، لا أرى خيارا آخر".

طالع أيضا

مواعيد مباريات السبت

ربيعة: تسرعت في إنهاء مشواري بأوروبا

ربيعة: حرمت نفسي من الكرة عاما لأعود إلى الأهلي

ميدو: تقليص أعضاء الجمعية العمومية أول طريق إصلاح الكرة المصرية

حقيقة رفض الزمالك لأوسيمين الأغلى في تاريخ نابولي

أحمد السيد مدافع الأهلي السابق يكشف اسمه الحقيقي

التعليقات
قد ينال إعجابك