مرشح رئاسة برشلونة يخاطب الأعضاء والإعلام: النادي قد يصل لحافة الإفلاس

الإثنين، 13 أبريل 2020 - 13:39

كتب : FilGoal

فيكتور فونت

كتب فيكتور فونت رئيس مجموعة Si al future المرشح لرئاسة برشلونة في صيف ٢٠٢١، خطابا إلى أعضاء النادي والإعلام حذر فيه الجميع من خطر الإفلاس الذي يعاني منه النادي وطالب بسرعة تولي مقاليد إدارة النادي بعد تقديم تقييم شامل للوضع الحالي.

وجاء نص الخطاب كالتالي:

"منذ مدة وكان مشروع Si al future يحذر أعضاء نادي برشلونة من أنهم يتوجهون نحو عاصفة مثالية، كان عليهم أن يستبدلوا الجيل الأفضل في التاريخ، ويبنوا ويمولوا مشروع تطوير برشلونة لمنافسة المؤسسات التي تمتلك مواردا غير محدودة".

"كل هذا كان يجب أن يتم من خلال الحفاظ على ملكية النادي في أيدي أعضائه وقدرته على التنافس في كرة القدم وشتى المجالات".

"إن كانت المخاطر كبيرة، فالآن أصبحت ضخمة، نحن في منتصف وباء عالمي شتت الكوكب وأثر على كل مظاهر الحياة والرياضة، التي لا يمكننا أن نرى ما سيحدث لها حاليا".

"لعدة أشهر شاهدنا عددا من الفصول المخجلة في سلوك مؤسسة النادي، والتي كان آخرها إخفاء مشاكل خطيرة سابقة، عملية جعلتنا نرى اتهامات خطيرة بين أعضاء مجلس الإدارة و٦ استقالات".

"الأولوية الوحيدة لدينا حاليا هي إخراج النادي من الأزمات، أن تعلن رئاسة النادي إعادة تشكيل لمجلس الإدارة لكي تستمر القوة، لأن برشلونة بالكامل على المحك".

"لا توجد مشكلة حديثة، شاهدنا ما حدث مع النادي في قضية نيمار، والخلاف العلني بين الموظفين واللاعبين والمدراء، وقضية المراجعة الخاصة بفضيحة مواقع التواصل الاجتماعي التي تؤكد الفضيحة".

"وفوق كل ذلك، رحيل بعض أعضاء مجلس الإدارة وتقليل الدخل الكبير بسبب الوباء، والنتيجة هي حافة الإفلاس وانحلال أخلاقي أصبح موجود في النادي. انتهت اللعبة".

وكان فونت قد قال في وقت سابق خلال الشهر الجاري إنه نفسه ومجموعة Si al future تحت تصرف جوسب ماريا بارتوميو الرئيس الحالي للنادي خلال أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد "كوفيد ١٩". وذلك لتشكيل جبهة أمامية لتوحيد الجهود وتجنب المخاطر.

وقبل أن يشهر وجهة نظر مجموعته في خطاب، كان قد تقدم بـ٣ طلبات لأعضاء مجلس إدارة برشلونة من أجل شفافية توضيح حجم ديون النادي والتأخر في اتخاذ القرارات الخاصة بالبنية غير الضرورية وكذلك المطالب بالشفافية التامة فيما يخص عمليات بيع وشراء اللاعبين.

ولا يعد بارتوميو ملزما حتى الآن لتقديم موعد الانتخابات قبل صيف ٢٠٢١، وحينها لن يمكنه المشاركة، لكن هناك ضغطا كبيرا للغاية عليه لكي يقدم موعد الانتخابات خاصة مع توقف نشاط كرة القدم وتخفيض رواتب اللاعبين.

ما الذي حدث؟

عدد من المشاكل ضربت برشلونة منذ نهاية العام الماضي، حينما حذر وانتقد جيرارد بيكيه إدارة ناديه من استخدام الصحف والصحفيين التابعين لهم على خلفية انتقادهم. (طالع التفاصيل)

حتى أتت الفضيحة الأكبر، حينما نشرت إذاعة كادينا سير الكتالونية نشرت تقرير قال إن إدارة برشلونة عينت شركة كرست آلاف الحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي للدعاية لها وحماية صورة جوسيب ماريا بارتوميو رئيس النادي ومجلس إدارته.

وهاجمت تلك الحسابات عددا من اللاعبين الحاليين والسابقين مثل ليونيل ميسي قائد الفريق وجيرارد بيكيه وكارليس بويول وتشافي هيرنانديز وجوسيب جوارديولا، وخوان لابورتا الرئيس السابق للنادي وغيرهم.

وصرفت إدارة برشلونة الحالية مبلغ يقارب المليون يورو على عقدها مع الشركة، وقسمت الدفعات المالية على 6 مبالغ تدفع لأقسام مختلفة في الشركة. (طالع التفاصيل)

كما، خاض ليونيل ميسي نجم وقائد برشلونة حربا علانية مع إريك أبيدال المدير الرياضي، على خلفية تصريحات الأخير بأن بعض اللاعبين طلبوا رحيل إرنستو فالفيردي دون ذكر الأسماء، ليخرج ميسي غاضبا وينتقد أبيدال.

أخيرا، ٦ من أعضاء مجلس إدارة برشلونة استقالوا من مناصبهم، فيما وصفت شبكة "إي إس بي إن" الوضع في الكواليس في النادي الكتالوني، بصراع ناري على السلطة، أو كمسلسل "صراع العروش" الشهير. (طالع التفاصيل)

كيف تحمي نفسك من فيروس كورونا.. اضغطهــــــــــنـــــــــــــــا

لمعرفة كل المصابين بفيروس كورونا من عالم كرة القدم وتطور حالاتهم، اضغطهــــــــــنـــــــــــا

لمتابعة تأثير فيروس كورونا على الأحداث الرياضية المحلية والعالميةاضغط هنا

طالع أيضا

لوكاكو مازحا لزميله: تبدو مثل ممثلي الأفلام الإباحية

رفعت يوضح موقفه بشأن تجديد الزمالك لإعارته

تقرير: أرسنال يضغط على لاعبيه لتخفيض رواتبهم

لاعبو الهلال يتنازلون عن نصف راتبهم

الجنايني: أتمنى استكمال الدوري

الجنايني يكشف ما قاله لوليد سليمان بعد السوبر

التعليقات
قد ينال إعجابك