صلاح يصنع وليفربول "البطل" يحتفل بلقب الدوري بثنائية في أستون فيلا

الأحد، 05 يوليه 2020 - 19:27

كتب : عمرو عبد المنعم

ليفربول - أستون فيلا

استعاد ليفربول بطل الدوري الإنجليزي للموسم الجاري 2019/2020 انتصاراته في الدوري الإنجليزي وتغلب على أستون فيلا بهدفين دون رد.

وبعد تتويجه بلقب الدوري الإنجليزي عقب خسارة مانشستر سيتي ضد تشيلسي، خسر ليفربول أمام الفريق السماوي برباعية، ليعود مرة أخرى للانتصارات أمام أستون فيلا في الجولة الـ33 من المسابقة.

وحقق ليفربول أول فوز له بعد التتويج رسميا بلقب الدوري الإنجليزي، في المباراة التي أقيمت على ملعب أنفيلد معقل الفريق الأحمر.

الفوز رفع رصيد ليفربول إلى النقطة 89 في صدارة ترتيب الدوري الإنجليزي، وتجمد رصيد أستون فيلا عند النقطة 27 في المركز الـ18.

ثنائية فوز ليفربول سجلها النجم السنغالي ساديو ماني، واللاعب الشاب كورتيس جونس.

وصف المباراة

بدأ ليفربول المباراة بعدة تغييرات في تشكيل الفريق الأساسي بوجود أليسون في حراسة المرمى.

أمامه ترينت أليكس أرنولد وفيرجيل فان دايك وجو جوميز وأندي روبيرتسون.

ثم ثلاثي وسط نابي كيتا وفابينيو وتشامبرلين.

خلف خط الهجوم المكون من محمد صلاح وديفوك أوريجي وساديو ماني.

على الجانب الآخر شارك محمود حسن "تريزيجيه" أساسيا مع أستون فيلا وبدأ أحمد المحمدي المباراة على مقاعد بدلاء الفريق.

بادر ليفربول بالهجوم مبكرا واستلم صلاح الكرة داخل منطقة الجزاء وسط مدافعي أستون فيلا وحاول المرور قبل أن يسقط بعد اصطدام مع دوجلاس لويز، لكن الحكم أشار إلى استمرار اللعب.

ثم انخفض مستوى اللعب من الطرفين وظل ليفربول مسيطرا على الكرة دون أي خطورة على المرمى.

وبعد مرور نصف ساعة من الشوط الأول لم يسدد ليفربول أي كرة على مرمى بيبي رينا حارس أستون فيلا.

لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وظل مستوى اللعب كما هو في الشوط الثاني إلى أن تدخل يورجن كلوب المدير الفني لليفربول وأجرى 3 تغييرات دفعة واحدة في الدقيقة 59.

وشارك الثلاثي روبيرتو فيرمينو وجوردان هيندرسون وجورجينيو فينالدوم بدلا من أوريجي وفابينيو وتشامبرلين.

وبعد التغييرات ارتفع مستوى ليفربول وظهرت المحاولات الخطيرة على مرمى أستون فيلا.

إلى أن نجح ساديو ماني في تسجيل هدف ليفربول الأول في الدقيقة 71 بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء بعد عرضية من كيتا.

وغادر تريزيجيه الملعب في الدقيقة 85، بينما لم يشارك أحمد المحمدي في المباراة.

ودفع كلوب باللاعب الشاب كورتيس جونز بدلا من نابي كيتا.

ليأتي دور النجم المصري محمد صلاح في المباراة بصناعة هدف ليفربول الثاني والذي سجله جونز في الدقيقة 90.

وأرسل روبيرتسون عرضية إلى صلاح داخل منطقة الجزاء هيأها النجم المصري برأسه إلى اللاعب الشاب الذي سدد الكرة في الشباك.

وفي الوقت بدلا من الضائع خرج روبيرتسون وشارك بدلا منه نيكو ويليامس.

لتنتهي المباراة بفوز ليفربول بثنائية دون رد.

طالع أيضا

خطوة ملكية نحو لقب الدوري الإسباني

تحديد مصير دوري كرة اليد

حجازي يسجل للمرة الرابعة في إنجلترا

رسميا – على برشلونة انتظار شابي لفترة أطول

الكشف عن كرة الدوري المصري الموحدة

التعليقات
قد ينال إعجابك