راموس يُخرج لسانه للجميع.. ريال مدريد لا يرفض الهدايا ويعزز صدارته

الجمعة، 03 يوليه 2020 - 00:04

كتب : FilGoal

راموس - ريال مدريد - خيتافي

عندما أصبحت الأمور أصعب وأصعب على ريال مدريد، جاء دور القائد سيرخيو راموس لينصر الملكي أمام خيتافي ويُخرج لسانه للجميع.

ريال مدريد انتصر على خيتافي بهدف مقابل لا شيء في الجولة الـ 33 من الدوري الإسباني.

هدف انتصار ريال مدريد في المواجهة الصعبة أمام خيتافي جاء من علامة الجزاء عن طريق القائد راموس في الدقيقة 80 من عمر اللقاء.

راموس سجل 4 أهداف في آخر 6 مواجهات لـ ريال مدريد، وكذلك وصل لهدفه الشخصي رقم 100 في مسيرته الكروية.

لم يسجل أي مدافع في الدوري هذا الموسم، أكثر من القائد راموس، الذي جعل كتيبة زين الدين زيدان تعزز صدارتها في الدوري.

ريال مدريد لم يرفض الهدايا التي تلقاها مؤخرا من منافسي برشلونة. هدية أولى من سيلتا فيجو ثم هدية ثانية من أتليتكو مدريد، والنتيجة تعزيز الصدارة.

ووصل ريال مدريد للنقطة 74 في صدارة الدوري بفارق 4 نقاط كاملة عن برشلونة، مع تبقي 5 مباريات على النهاية.

بينما تجمد رصيد خيتافي عند النقطة 52 في المركز السادس.

انتصار ريال مدريد هو السادس على التوالي، وآخر مرة نجح في تحقيق ذلك، رفع لقب الدوري في النهاية.

البداية

زين الدين زيدان اعتمد على إيسكو في التشكيل الأساسي، مع عودة لوكا مودريتش.

وشارك فيرلاند ميندي بدلا من مارسيلو، مع استمرار كريم بنزيمة في خط الهجوم.

بداية ريال مدريد كانت سيئة، أو لنكن أكثر دقة ونقول إن بداية خيتافي كانت جيدة.

فريق خيتافي ظهر متماسكا وسيطر على الكرة في أول 10 دقائق، بل وهدد مرمى ريال مدريد.

الفرصة الأولى في اللقاء كانت من نصيب خيتافي ولكن كوروتوا تألق وحمى مرمى ريال مدريد.

بعدها بدأت كتيبة زيدان في الدخول قليلا في أجواء المباراة.

أول خطورة من ريال مدريد على مرمى خيتافي جاءت في الدقيقة 23 عن طريق فينيسيوس جونيور بعد عرضية من بنزيمة.

لكن دافيد سوريا حارس خيتافي تألق أمام أخطر فرص ريال مدريد ليبعد الكرة بصعوبة ويحمي شباكه.

تبديل اضطراري

وتلقى زيدان ضربة أولى مبكرة عندما اضطر لإخراج مدافعه الفرنسي فاران بسبب الإصابة.

ولم يقدر فاران على استكمال المباراة، ليخرج مصابا ويشارك إيدير ميليتاو بدلا منه في الدقيقة 33.

بعدها كاد إيسكو أن يضع ريال مدريد في المقدمة لولا تألق سوريا مرة أخرى.

الأمور لم تتغير كثيرا في الشوط الأول، مع صمود سوريا أمام فرص ريال مدريد.

وتلقى لوكا مودريتش بطاقة صفراء قبل لحظات من نهاية الشوط الأول.

الشوط الثاني

البطاقات الصفراء استمرت في الظهور مع بداية الشوط الثاني، هنا وهناك.

ظهرت لـ ميليتاو من ريال مدريد، وللثنائي آلان نيوم وداميان سواريز من خيتافي.

وفي الدقيقة 57 أطلق لوكا مودريتش تسديدة صاروخية كادت تهز شباك خيتافي.

مرت ساعة من اللعب وريال مدريد لم ينجح في فك شفرة خيتافي ليتدخل زيدان بثلاثة تغييرات.

رودريجو وفالفيردي وأسينسيو بدلا من مودريتش وفينسيسوس وإيسكو.

وفي الدقيقة 67 كاد بنزيمة أن يسجل لريال مدريد بعد متابعة لعرضية متقنة من أسينسيو ولكن تسديدة المهاجم الفرنسي جاءت ضعيفة.

دقائق الحسم

دخلت المباراة في دقائق الحسم، ليظهر الكابيتانو راموس.

كارفخال توغل داخل منطقة جزاء خيتافي، قبل أن يسقط أرضا بعد تدخل من لاعب خيتافي، ليحصل على ركلة جزاء.

وتولى القائد راموس تسديد الركلة وحولها بنجاح معتاد داخل الشباك.

راموس يفك الاشتباك ويضع ريال مدريد في المقدمة في الدقيقة 80.

وحاول خيتافي بعد ذلك الضغط على مرمى ريال مدريد، ولكن لم يشكل أي خطورة.

واحتسب حكم المباراة 4 دقائق كوقت بدلا من ضائع، لم تشهد أي جديد.

ريال مدريد يهرب من فخ خيتافي بانتصار صعب يعزز صدارته في الدوري.

طالع أيضا

رد ناصر ماهر على عرض ناسيونال ماديرا

إعلان موعد عودة الدوري رسميا

تعرف على مؤجلات الدوري المصري

مساعد فايلر يجيب عن هل فكر في الرحيل من الأهلي

تقرير تركي: النني "قنبلة" في سوق انتقالات جالاتا سراي

التعليقات
قد ينال إعجابك