حوار مطول – كلوب: لو لم نجتمع لمشاهدة التتويج معا لندمنا بقية العمر

الإثنين، 29 يونيو 2020 - 10:37

كتب : FilGoal

يورجن كلوب - رسم شروق عز الدين

بابتسامته الدائمة، وبكلمات تعجز عن وصف سعادته، تحدث يورجن كلوب مدرب ليفربول عن التتويج التاريخي لفريقه ليفربول بلقب الدوري الإنجليزي.

ليفربول حصد اللقب الغائب منذ 1990، وكلوب صنع مع عجز عنه كل المدربين الذين سبقوه طوال 3 عقود من الزمان.

وتحدث كلوب إلى الموقع الرسمي لناديه في مقابلة مصورة، عبر خلالها عن سعادته غير العادية بهذا الإنجاز.

وصرّح كلوب: "لا يمكنني وصف شعوري الآن لأنني سأبكي مجددا لو حاولت الكلام، وهذا لا يبدو جيدا".

وأضاف: "إنه مزيج من عدة مشاعر، أنا مرتاح وسعيد وفخور، لا يمكن أن أكون أكثر فخرا بالفتيان".

وعن كواليس التتويج: "شاهدنا المباراة معا جميعا، وكنا نعرف أن اللقب قد يُحسَم أو قد لا يُحسم، وحين بدأ العد التنازلي في آخر 5 ثوانٍ كان الأمر بمثابة الانفجار، الحكم أطال المباراة وشاهدنا تمريرتين أو ثلاثة زائدتين، ثم حدث الأمر.. لا أستطيع وصفه، كانت لحظة رائعة ولطيفة".

وواصل: "بعدها مباشرة شعرت بفراغ داخلي، لم أصدق ما حدث، لم أكن سعيدا بنفسي في تلك اللحظة، وكأن المشاعر أكثر من أن أستطيع تحملها، لكني سأكون بخير لا تقلقوا".

واعترف: "لا يمكن أن أكون سعيدا أكثر من ذلك أو أحلم أكثر من ذلك، لم أحلم به قبل العام الماضي لأننا لم نكن قريبين بالشكل الكافي منذ 3 سنوات، ومنذ عام كنا قريبين للغاية".

وشدد: "ما فعله الفتية في آخر عامين ونصف شيء خرافي.. الاستمرارية التي أظهروها لا يضاهيها أي شيء آخر. أمام كريستال بالاس لعبنا وكأن الملعب مليء بالمشجعون الذين يهتفون باسم ليفربول".

مشاهدة مباراة تشيلسي ومانشستر سيتي معا

وتحدث كلوب عن كواليس قرار مشاهدة أفراد ليفربول لمواجهة اللقب سويا.

وقال كلوب: "فكرنا في الصباح إن توجب علينا التجمع أم لا، وأنا رأيت أنه لا لأن المكان بعيد وبعض الفتية سيتوجب عليهم القيادة لمسافة طويلة، ثم قلت لنفسي: لا، يجب على الجميع الحضور".

وتابع: "أنا على دراية أنه إن جلس كل شخص في منزله وشاهد المباراة وحده، فسيندم على ذلك طوال حياته، ولذا حضرنا إلى هنا معا في مكاننا الخاص وسط الناس الذين يحيطون بنا يوميا وحيث نخضع للفحوص الطبية مرتين أسبوعيا".

وأردف: "إنها لحظة جميلة من الرائع مشاركتها، ورسالتي للجماهير: هذا اللقب من أجلكم جميعا، أتمنى أن تشاركونا مشاعرنا، هذا اللقب من أجل الكثير من الناس".

وبدأ في إهداء اللقب لأساطير النادي: "كيني دالجليش وجرايم سونيس تحدثا معي وكانا سعيدين للغاية، هذا رائع لأن هذا النادي مبني على ما فعلاه، وكذلك على ما فعله شانكلي وبيزلي وفاجان وأخرون، وعلى ستيفن جيرارد الذي حمل النادي على عاتقه لـ20 عاما، تحمل كل الضغوط ببراعة كبيرة، وأنا سعيد أننا نفوز بالبطولة من أجله".

وأكمل: "الفتية يحبون كونهم جزءا من هذا النادي ومن تاريخه، ومن الرائع كيفية تعلمنا التعامل مع هذا التاريخ وكيف نستخدمه في آخر عامين".

وأتم: "أنتم تعرفون كيف كان الانتظار 30 عاما أكثر مني، قبل 30 عاما كان عمري 23 عاما، ولم أفكر حينها في الفوز ببطولة مع ليفربول، لم أمتلك المهارة الكافية لفعل ذلك، لكن بعد 30 عاما أنا هنا بفضل هذا الطاقم الرائع".

طالع أيضا

باسم مرسي: هذا سبب شائعة إصابتي بكورونا

هل طلب ألميريا اللاعب رمضان صبحي

كوكا بطل اليونان

قناة الزمالك: النادي أتم التعاقد مع لاعب مصري كبير

سلبية المسحات الطبية للجهاز الفني لـ بيراميدز

عدد الحالات الإيجابية في الأندية المصرية

التعليقات
قد ينال إعجابك