اختفوا في ظروف غامضة - أحمد بوجي.. من خليفة عمرو زكي في الزمالك للاعتزال قبل الـ30

الجمعة، 22 مايو 2020 - 16:28

كتب : عمرو عبد المنعم رضا السنباطي

أحمد بوجي - مهاجم الزمالك السابق

ظهر بمستوى مميز مع منتخب الشباب في كأس العالم للشباب في مصر 2009 لذلك أطلقت عليه الجماهير لقب عمرو زكي الجديد.

لكن أحمد فتحي الشهير بـ"بوجي" لم يخطو على خطى عمرو زكي، وتنقل بين عدة أندية قبل أن يعتزل كرة القدم وهو لم يكمل عامه الثلاثين.

اختفوا في ظروف غامضة.. سلسلة يقدمها لكم FilGoal.com يوميا في شهر رمضان عن مجموعة من لاعبي الأهلي والزمالك الذين انضموا لقطبي الكرة المصرية ولم يحالفهم الحظ في المشاركة، وبعد الرحيل اختفوا تماما عن أعين جماهير كرة القدم في مصر.

وضيف هذه الحلقة هو أحمد فتحي "بوجي" مهاجم الزمالك السابق.

وتواصل FilGoal.com مع بوجي للحديث عن بدايته مع كرة القدم وانضمامه للزمالك وماذا فعل بعد القلعة البيضاء حتى اعتزاله.

وكل ما يلي جاء على لسان بوجي في حواره مع FilGoal.com.

البداية

"بدأت في ناشئين نادي القناة وعمري 4 سنوات، والتحقت بمنتخب مصر للناشئين وعمري 15 عاما مع صفوت عبد الحليم ثم ربيع ياسين وبعده ميروسلاف سكوب".

"وتم تصعيدي للفريق الأول لنادي القناة وعمري 16 عاما".

"وقتها كنت أريد الانضمام للإسماعيلي رغم عروض الأهلي والزمالك وأندية أخرى لي، وتحدثت مع محمد شيحة وكيل اللاعبين وأبديت رغبتي في التوقيع للدراويش لأنني من مشجعي النادي وبالفعل حدث ذلك وحصلت على مقدم التعاقد وأبلغني نصر أبو الحسن رئيس الإسماعيلي أن الحصول على الاستغناء الخاص بي من القناة أمر سهل".

"وقدم الإسماعيلي مبلغ 500 ألف جنيه للقناة لكن النادي رفض وطلب 3 ملايين جنيه".

"ولكن الإسماعيلي لم يقدر على الحصول على الاستغناء الخاص بي من القناة، وبعد موسم ونصف تلقيت عروضا من الأهلي والزمالك وليرس البلجيكي والأخير عن طريق نادر شوقي".

"وقتها كنت أشارك مع القناة بجانب معسكرات منتخب الشباب استعدادا لكأس العالم، وكان لابد من التوقيع مع ناد جديد بعد فشل انتقالي للإسماعيلي".

الانتقال للزمالك

"وقتها فضلت الانتقال للزمالك لأن الأهلي كان به كوكبة من المهاجمين، والفريق الأبيض كان يضم شريف أشرف وعبد الحليم علي الذي كان سيعتزل بنهاية الموسم وكان أمامي فرصة كبيرة للمشاركة".

"وبعد عودتي من منتخب الشباب وقعت للزمالك واستلم النادي الاستغناء الخاص بي مقابل 3 ملايين جنيه وكنت أغلى صفقة في فريق الشباب وقتها".

"رحل دي كاستال ومحمود سعد وتم تعيين هنري ميشيل، وتفاجأت بعودة عمرو زكي من الاحتراف ومعه أحمد حسام ميدو والتعاقد مع سيد مسعد وأحمد جعفر بالإضافة إلى استمرار شريف أشرف وتألق شيكابالا، وأصبحت مشاركتي مستحيلة كوني لاعب شاب وسط هذه الأسماء الكبيرة".

"شاركت مع هنري ميشيل وكان معجب بقدراتي لكنه رحل بعدها وجاء بعده حسام حسن ولم أشارك معه".

"وبعد التألق في كأس العالم للشباب عدت إلى الزمالك لكني لم أشارك ولم أحصل على فرصة أو اهتمام من حسام حسن"

"قابلني هاني رمزي مدرب المنتخب الأولمبي في نادي الزمالك وأخبرني أنه سيضمني لقائمة المنتخب الأولمبي للمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية لندن 2012، وفي اليوم التالي فوجئت باستبعادي من القائمة وقال إن عدم اختياري لأسباب أخلاقية".

الرحيل

"ذهبت إعارة للمقاصة مع طارق يحيى لكني لم أحصل على فرصة كافية، وعدت للزمالك مع حسن شحاتة وكان يحق للنادي قيدي تحت السن بعد دفع 3 ملايين جنيه للقناة ولكنهم لم يفعلوا ذلك".

"فضلت الانتقال إلى تليفونات بني سويف مع محمد صلاح لكنه رحل قبل بداية الدوري وتم تعيين حمزة الجمل وأحمد قناوي، وقبل نهاية القيد قرر النادي الاستغناء عني".

"عندما كنت في منتخب الشباب كنت المهاجم رقم 1 ومن بعدي محمد طلعت ومروان محسن".

"وفي الأولمبياد تم اختيار مروان محسن ومعه عماد متعب، ولو كنت شاركت مع المنتخب لتغير طريقي مع كرة القدم".

"الجيل الذهبي وجد من يسانده مثل عماد متعب وعمرو زكي، ولكننا لم نجد من يساندنا ويقدم لنا الدعم".

"انتقلت إلى الطبلة العراقي لمدة موسم ونصف، ثم شباب بلوزداد الجزائري وقدمت أفضل أداء لي وسجلت 3 أهداف والجماهير كانت تحبني ولكن رئيس النادي فضل رحيلي".

الاعتزال المبكر

"وقعت مع الجونة وتعرضت لقطع في الرباط الصليبي ثم انتقلت إلى الترسانة في الدرجة الثانية، واعتزلت وأنا عمري 29 سنة".

"بعد الاعتزال عملت كمدرب عام في فريق الشباب ثم مدير شؤون لاعبين مع أبو طالب العيسوي في الفريق الأول للقناة".

"عمرو زكي هو مثلي الأعلى ولو عادي بي الزمن لوقعت مع ليرس البلجيكي".

"اختفائي عن الساحة الإعلامية ليس له أسباب ولكن عدم المشاركة في المباريات كان سببا في إنهاء مسيرتي مبكرا".

"خلال كأس العالم للشباب 2009 الجميع هاجمني بسبب احتفالي الموجه ضد الجهاز الفني وعمري وقتها كان 19 عاما فقط، ولكن الفرق في التعامل في موقف مشابه أن هاني رمزي ولاعبو منتخب مصر قرروا دعم عمرو وردة في أزمته الشهيرة خلال بطولة إفريقيا السابقة وهو عمره 25 عاما".

كيف تحمي نفسك من فيروس كورونا.. اضغطهــــــــــنـــــــــــــــا

لمعرفة كل المصابين بفيروس كورونا من عالم كرة القدم وتطور حالاتهم، اضغطهــــــــــنـــــــــــا

لمتابعة تأثير فيروس كورونا على الأحداث الرياضية المحلية والعالميةاضغط هنا

طالع أيضا

هشام يكن يوضح تصريحاته بشأن "نادي القرن"

هل أراد الأهلي التعاقد مع كابوريا؟

فريق جديد ليايا توريه؟

النجم الساحلي يرد على "طلب الزمالك للاعب كشريدة"

تقرير يوناني يكشف قرار باوك بشأن وردة

حكم إسباني سابق: 90% من الحكام يحبون ريال مدريد

التعليقات
قد ينال إعجابك