هدف لا ينسى - صبري وقذيفة تاريخية "اعترف الحضري باستحالة صدها"

الإثنين، 18 مايو 2020 - 21:15

كتب : إبراهيم رمضان نادر عيد

محمد صبري

لم يشك محمد صبري برهة أن الكرة لن تدخل الشباك، حتى لو سدد في الزاوية التي يغلقها عصام الحضري، قوة ودقة التصويبة جعلتا إبعاد الكرة مستحيلا، ليسجل نجم الزمالك السابق هدفا ضمن الأفضل في تاريخ مواجهات القمة.

هدف لا ينسى - الحلقة 25

استرجع الحلقات السابقة بالضغط هنـــــــــــــــــــــــــــــا

8 نوفمبر 1998.. مباراة القمة

كانت الكرة للتو في شباك الزمالك، صنع حسام حسن الفارق للأهلي، لكن حين احتسب الحكم الاسكتلندي هيو دالاس ركلة حرة للفريق الأبيض بالقرب من منطقة الجزاء الحمراء، قرر صبري تصحيح الأوضاع مباشرة.

لطالما كان صبري مسددا بارعا، سواء من كرات متحركة أو ضربات ثابتة، وفي هذه الركلة الحرة، أطلق قذيفة رائعة مزقت شباك الحضري، وجعلت النتيجة 1-1.

يروي صبري لـFilGoal.com "عندما احتسب الحكم الكرة، فكرت في تمريرها بشكل عرضي لأن المسافة بعيدة نوعا ما على المرمى، لكن قلت في نفسي، سأسدد، وسبحان الله كنت موفقا".

واستمر "حين وجدت العديد من لاعبي الأهلي في منطقة جزائهم بعد تسجيلهم للهدف، اتخذت قرار التسديد، قلت لو لعبت الكرة بشكل عرضي ستضيع. عندما سددت أدركت في لحظتها أن الكرة داخلة المرمى لا محالة، لذلك لو استرجعت شريط المباراة ستجدني أركض للاحتفال قبل أن تدخل الكرة المرمى".

وواصل صبري "الكرة دخلت المرمى ثم خرجت في منطقة الست ياردات، أسامة نبيه اعتقدها ارتدت من العارضة فسددها مرة أخرى في المرمى. ثم جاءني ضاحكا: انتوا بتحتفلوا وسايبني بشوط الكورة، انا فاكرها طلعت. في المباراة نفسها كان هناك كرة أخرى في مكان مشابه مع نهاية اللقاء، سددت لكن اصطدمت الكرة بيد الحضري ثم العارضة وخرجت إلى ركلة ركنية".

وأضاف صبري "كنت موفقا الحمد لله أمام الأهلي دائما، لكن خسارتنا للمباراة (2-1) أفقدتني متعة التسجيل، قدمنا مباراة جيدة لكني لم أشعر أني قدمت شيئا لأننا لم نفز. قابلت الحضري بعدها في معسكر للمنتخب، قال لي: الكورة كانت صعبة جدا، متوقعتش انك هتشوط في الزاوية بتاعتي، حتى لو مستنيها مش هجيبها".

وأتم "لم أشعر بقيمة الهدف إلا بعد فترة لأني كما قلت خسرنا المباراة. قدرتي على التسديد بقوة وإتقان تطورت مع المدربين، كنت أتدرب كثيرا في المران، أسدد 20 أو 30 كرة في كل مرة. سجلت في الأهلي أمام أحمد شوبير وكنت وقتها اعتمد على الموهبة، كنت صغيرا جدا، لكن أمام الحضري كان الهدف نتيجة تدريب وتطوير مستمر".

طالع أيضا

تصريحات قوية من كلوب ردا على "إلغاء نتائج الموسم"

حكام في المواجهة - الشناوي: حياتو هدد المقاولون بسببي

ماذا ينتظر الدوري المغربي؟

مارتن يول: ربما الأهلي أكبر ناد في العالم.. ولكن

مصدر مقرب من باهر المحمدي يوضح حقيقة "توقيعه للاهلي"

اختفوا في ظروف غامضة - علاء شعبان.. ضحية مذبحة جوزيه

التعليقات
قد ينال إعجابك