اسم على مسمى – أياكس كيب تاون.. تأسس من أجل إيجاد ماكارثي جديد

الخميس، 09 أبريل 2020 - 18:16

كتب : محمد عبد العظيم

أياكس كيب تاون

كل اسم له مسمى، تلك هي فكرة سلسلتنا. وتخصصها في أندية سُميت على اسم أندية كبرى.

"اسم على مسمى" سلسلة جديدة من FilGoal.com يحكي فيها سبب تسمية أندية على اسم أندية تاريخية عالميا.

وحلقة اليوم عن نادي أياكس كيب تاون، النادي الذي تأسس عام 1999 بعد دمج ناديان، ليسمى على اسم نادي أياكس أمستردام الهولندي. فما السر في ذلك؟

في صيف 1997 تعاقد نادي أياكس أمستردام مع الموهبة الجنوب إفريقية بيني مكارثي قادما من نادي سيفين ستارز بجنوب إفريقيا.

وفي جلسة إتمام التعاقد في مقر النادي الهولندي تحدث مسئولي أياكس أمستردام مع روب مور رئيس نادي سيفين ستارز آنذاك عن رغبة النادي في إنشاء أكاديمية له في جنوب إفريقيا لاكتشاف المواهب في محاولة لإيجاد مواهب جديدة مثل بيني مكارثي وعلى الفور اقترح روب مور رئيس نادي سيفين ستارز تحويل ناديه ليصبح أكاديمية أياكس في جنوب إفريقيا.

بدء المشروع وعملية الدمج

نادي سيفين ستارز الذي يتواجد في عاصمة جنوب إفريقيا كيب تاون تم إنشاؤه عام 1995، عندما عاد روب مور إلى جنوب إفريقيا، التقى بمسئولي نادي كيب تاون سبيرز، وهو ناد آخر في العاصمة واقترح عليهم الإندماج في نادي واحد مع سيفين ستارز وعرض عليهم مشروع نادي أياكس أمستردام.

وافق مسئولو نادي كيب تاون سبيرز على الدمج والمشروع ليتم تغيير اسم النادي بداية من موسم 1998-1999 ليصبح نادي أياكس كيب تاون.

وتواصل FilGoal.com مع هانز فونك رئيس الأكاديمية بنادي أياكس كيب تاون للحديث عن مشروع أياكس أمستردام في جنوب إفريقيا، وجاء الحوار كالتالي:

في البداية كيف بدأ مشروع أياكس امستردام في جنوب إفريقيا وما هى أهداف المشروع؟

فونك يجيب: "المشروع بدأ بعد عملية الدمج مباشرة بين ناديي سيفين ستارز وكيب تاون سبيرز، نادي أياكس أمستردام رغب في إنشاء أكاديمية له في إفريقيا لاكتشاف المواهب وليقدم لكل المواهب الفرصة للاحتراف الخارجي".

وأضاف "كانوا منبهرين بمستوى بيني مكارثي، لذلك حاولوا إيجاد أكثر من بيني مكارثي جديد في إفريقيا، وتم الإتفاق على المشروع وقام النادي الهولندي بشراء 49% من ملكية نادي أياكس كيب تاون".

ما الذي ينص عليه التعاقد بين الطرفين وهل يستفيد أياكس كيب تاون ماديا من المشروع؟

"العقد ينص على أن يخضع أبرز المواهب المميزة في أكاديمية أياكس كيب تاون لإختبار كل صيف في نادي أياكس أمستردام، ومن ينجح في إثبات قدراته، ينضم مباشرة للنادي مقابل أن يقدم نادي أياكس أمستردام المدربين للأكاديمية والمعدات المطلوبة في التدريبات وتجهيزات مقر الأكاديمية وتطويرالملاعب".

"يستفيد أياكس كيب تاون ماديا عندما يقوم نادي أياكس أمستردام بإعادة بيع اللاعب لنادي آخر، فيكون هناك نسبة للنادي من التعاقد".

يرتدي نادي أياكس كيب تاون نفس الزي الذي يرتديه نادي أياكس أمستردام كل موسم ويحمل الناديان نفس الشعار.

فونك يكمل "عند بداية المشروع قام نادي أياكس أمستردام ببناء مقر جديد للتدريبات سمى بـ (المستقبل) وزود النادي بالمدربين والكشافين، ووفر جميع الاحتياجات المادية للنادي".

كيف يختار أياكس أمستردان اللاعبين المنضمين له من أياكس كيب تاون؟

"مع نهاية الموسم نقدم تقريرا لنادي أياكس عن اللاعبين المميزين في النادي، ونرسل لهم الفيديوهات الخاصة بهم، فيأتي بعض الكشافين من هولندا لمتابعة هؤلاء اللاعبين في التدريبات والمباريات الوديةـ كذلك في المواسم السابقة أتى إدوين فان دير سار المدير التنفيذي لأياكس أمستردام باستمرار إلى هنا لمتابعة اللاعبين على مدار الموسم".

وهل يلعب أياكس كيب تاون بنفس طريقة لعب أياكس أمستردام المعتمدة على الكرة الشاملة؟

" نعم، كل المدربين في النادي في كل الفئات العمرية يعتمدون في أسلوبهم على أسلوب الكرة الشاملة، إذ أن المدربين هنا ينقسمون إلى نوعين. مدربين جاءوا من أكاديمية أياكس بهولندا أو مدربين من جنوب إفريقيا تعلموا وحصلوا على دوراتهم التدريبية في نادي أياكس الهولندي".

في عام 2018 أعلن نادي أياكس كيب تاون إنشاء مدرسة لامبدا لتعليم الطلاب في الأكاديمية بدلا من الذهاب لمدارس أخرى وحصل النادي على موافقة اتحاد الكرة في جنوب إفريقيا على هذا المشروع.

هنا يقول فونك "الناشئ ينضم لنا وهو في سن السابعة. في تلك المرحلة يكون من الصعب عليه التركيز على كرة القدم بجانب الالتزام في دراسته، كذلك نسبة الفقر العالية التي يعاني منها الأطفال في إفريقيا، لذلك قمنا بإنشاء المدرسة وهنا يتم تعليم وتثقيف الطالب بالمجان بمثل المناهج التي تدرس في المدارس الأخرى".

وأضاف "كذلك يحصل على وقت أكبر في تعلم كرة القدم ونتيح للطلاب فرصة الإقامة في فندق النادي على أن يعودوا إلى أسرهم في عطلة نهاية الأسبوع. نحن نهتم بكل شيء حتى نساعد الناشئ على التعلم والتأقلم سريعا على الأجواء في أوروبا عندما يحصل على فرصة الاحتراف".

مع الوقت بدأ مشروع أياكس أمستردام – أياكس كيب تاون في جني ثماره وبدأ بانضمام ستيفن بينار إلى نادي أياكس أمستردام عام 2000 بعد أن أبهر مسئولي النادي الهولندي، بينار الذي لعب بعد ذلك لأندية توتنهام وإيفرتون في إنجلترا يعد من أبرز نتاج هذا المشروع.

ويطلعنا هانز فونك على مدى نجاح المشروع حتى الآن في الأسطر التالية.

" خلال 20 عاما من بداية المشروع، انضم أكثر من 80 لاعبا من أكاديمية النادي إلى نادي أياكس أمستردام. هناك من نجح في الاستمرار مع النادي والوصول للفريق الأول ثم قام النادي ببيعه واستفاد منه ماديا، ومنهم من فشل في أن يثبت نفسه".

وأضاف "كذلك هناك بعض اللاعبين الهولنديين الذين انضموا لنادي أياكس كيب تاون من أجل دعم الفريق، وأيضا لرفع مستواهم بعد أن فشلوا في أن يحظوا بفرصة في نادي أياكس أمستردام".

أفضل إنجازات نادي أياكس كيب تاون كان الفوز بكأس جنوب إفريقيا مرتين والفوز بكأس الدوري مرة واحدة، وكذلك التأهل لدور المجموعات لكأس الكونفدرالية عام 2005.

أياكس كيب تاون حاليا في الدرجة الثانية في الدوري بجنوب إفريقيا بعد أن هبط منذ موسمين، وكان الفريق في صدراة الدوري قبل توقف النشاط الكروي في جنوب إفريقيا بسبب تفشي فيروس كورونا.

كيف تحمي نفسك من فيروس كورونا.. اضغطهــــــــــنـــــــــــــــا

لمعرفة كل المصابين بفيروس كورونا من عالم كرة القدم وتطور حالاتهم، اضغطهــــــــــنـــــــــــا

لمتابعة تأثير فيروس كورونا على الأحداث الرياضية المحلية والعالميةاضغط هنا

طالع أيضا

المصري: العراقي لن يرحل

رابطة الكرة الإنجليزية لأندية الدرجات الدنيا: المباريات قد تعود منتصف مايو

يويفا يعلن أنه لن يغير أماكن إقامة يورو 2020

المصري: إن لم يعد الدوري في يونيو فالأفضل إلغائه

اختبار في البيت - أي هذه الأندية لم يسجل ضدها محمد صلاح؟

أنا جوزيه.. ساحر الأهلي

التعليقات
قد ينال إعجابك