الجانب الآخر من قصة عقوبة تشيلسي.. أوضاع قُلبت رأسا على عقب وأحلام تحطمت

الجمعة، 22 فبراير 2019 - 22:13

كتب : لؤي هشام

تاكيفوسا كوبو - برشلونة

تخيل معي.. في سن العشر سنوات وبينما موهبتك تبدو واضحة للعيان في بلدك اليابان يأتي برشلونة ليقرر التعاقد معك.. الحلم أصبح حقيقة ولاحقا سيطلقوا عليك لقب "ميسي اليابان".

كانت هذه قصة الطفل الياباني تاكيفوسا كوبو الذي قرر بارسا ضمه إلى أكاديميته لا ماسيا. 3 سنوات قضاها الفتى الصغير في كتالونيا حيث يلعب مع فريق الناشئين وحيث بات واحدا من أفضل لاعبيه سريعا ليسجل 74 هدفا في 30 مباراة في أول مواسمه!

نعم الرقم الذي قرأته صحيح.. 74 هدفا في 30 مباراة، يالها من موهبة مذهلة بالتأكيد.. لكن القدر لا يحمل دائما الأنباء السعيدة.

وفي أبريل 2014 ستنقلب حياة الطفل الصغير رأسا على عقب.

برشلونة أُدين بانتهاكه نص المادة 19 من قانون فيفا بشأن التعاقد مع لاعبين قُصر، نص المادة لا يسمح بالتعاقد مع لاعبين أقل من 18 عاما من خارج موطن النادي، إلا في 3 حالات.

"أن يكون الوالدين قد انتقلا لتلك البلد لأسباب غير كروية - أن يتراوح عمره بين 16 و18 عاما وتكون جنسية والديه تابعة لدول الاتحاد الأوروبي - وأخيرا، إن كان يعيش على مسافة 100 كيلو مترا من النادي المنتقل إليه".

وكوبو كان واحدا من عدة أطفال خالفوا تلك الشروط، وحياتهم انقلبت تماما إلى النقيض. مخالب برشلونة التي تواجدت في كل مكان بالعالم لتضم لاعبين أمثال سيونج وو لي وسيونج هو بيك من كوريا، وبين ليدرمان من الولايات المتحدة، تم قصها.

نتيجة بحث الصور عن ‪Takefusa Kubo‬‏

أولئك اللاعبون الصغار وجدوا أنفسهم فجأة غير قادرين على اللعب في بلد لا يعرفونها.

ليدرمان - الفتى القادم من الولايات المتحدة - يلعب الآن في جينك البلجيكي، ولكنه أمضى عاما كاملا يتدرب مع فرق اللا ماسيا دون أن يكون قادرا على لعب أي مباراة، ولهذا اضطر للعودة إلى مسقط رأسه كاليفورنيا مرة أخرى.

عاد ليدرمان إلى أمريكا وانضم إلى أكاديمية IMG ورغم ذلك لم يستطع أبدا التعافي من أثار صدمة أن أفضل مكان لتعليم لعب الكرة في العالم لم يعد من حقه.

ويحكي الشاب الآن لشبكة ESPN "كان موقفا صعبا للغاية لأنني أنا وعائلتي ضحينا كثيرا من أجل تلك الحياة ورغم ذلك لم أكن قادرا على اللعب لأسبوع واحد فقط. كان الأمر صعبا على الجميع".

تشير والدته تامي إلى أي مدى كانت هذه القاعدة ستغير كرة القدم لو كانت موجودة قبل عقد من الزمان، وتقول: "لا أعتقد أنها عادلة، أحدهم أخبرني أنها تبدو وكأن نجلي قد تم قبوله في جامعة هارفارد أو واحدة من كليات القمة بالولايات المتحدة ولاحقا يخبروه بأنه لن يستطيع أن يكون طالبا فيها لأنه ليس أمريكي".

"إذا كان أحدهم جيدًا بما فيه الكفاية وقادرًا ولديه موهبة ويتم منعه لأنه لا يملك الأوراق... أعني إذا كان لديهم هذا النظام خلال وقت ليونيل ميسي، فلن يكون لديهم ميسي اليوم لأنه كان في الثانية عشرة عندما انتقل من الأرجنتين ولم يكن لديه أي جواز سفر أوروبي".

تشيلسي لن يتمكن من إبرام أي تعاقدات لفترتي انتقالات ولمدة سنة كاملة من الآن. خبر صادم جديد لجمهور تشيلسي بعد سلسلة من النتائج المخيبة.

الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" أصدر قرارا بمعاقبة تشيلسي بمنعه من إبرام أي تعاقدات خلال فترتي الانتقالات المقبلتين.

وبجانب الإيقاف عن التعاقدات، فقد تم تغريم الفريق اللندني مبلغ 400 ألف جنيه إسترليني على خلفية مخالفته قواعد الفيفا في التعاقد مع لاعبين قٌصر، مع منح الفريق مهلة ستة أشهر لتصحيح أوضاعه.

وأثبتت تحقيقات الاتحاد الدولي لكرة القدم والتي استمرت لثلاث سنوات، وجود مخالفات في عقود نادي تشيلسي مع 29 لاعبا تقل أعمارهم عن 18 عاما في مخالفة للبند رقم (19) من قواعد الفيفا، من بينهم عقد بيرتراند تراوري اللاعب البوركينابي في عام 2013 والذي يلعب حاليا لنادي ليون الفرنسي.

وبذلك لن يحق لتشيلسي إبرام أي تعاقدات جديدة قبل فترة الانتقالات الصيفية للموسم بعد المقبل 2020/2021.

تشيلسي كان قد أعلن تعاقده مع جونزالو إيجواين المهاجم الأرجنتيني على سبيل الإعارة من يوفنتوس لمدة ستة أشهر قابلة للتمديد لموسم إضافي، مع ضم كريستيان بوليسيتش الموهبة الأمريكية من بروسيا دورتموند وإعارته للفريق الألماني حتى نهاية الموسم الجاري، وهي الصفقة التي سيتمكن تشيلسي من استقطابها بشكل طبيعي رغم العقوبة بسبب إتمام إجراءاتها.

قرار الإيقاف عن التعاقدات الجديدة أيضا ربما يكون سببا في تعثر انتقال إيدين هازارد الجناح البلجيكي للفريق إلى ريال مدريد كما كان متوقعا، بجانب كونه فرصة للاستفادة من لاعبي الفريق المعارين للخارج، والذين وصل عددهم إلى 29 لاعبا.

البلوز أعلن رفضه التام لقرار الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الصادر يوم الجمعة، ونشر بيانا قال فيه: "النادي يدحض بشكل قاطع قرار لجنة الانضباط التابعة لفيفا وسيستأنف ضد القرار".

"النادي محبط لرفض فيفا حجة النادي بشأن صحة التعاقد مع 29 لاعبا. تشيلسي التزم بالقواعد وقريبا سيستأنف لفيفا ضد القرار".

وحسب BBC، فيحق لتشيلسي الاستئناف على العقوبة خلال ثلاثة أيام، مع منحه 90 يوما قبل إعلان القرار النهائي وتفعيل العقوبة، وسيحق للنادي بيع لاعبيه وفسخ العقود لكن لا يحق له ضم لاعبين جدد، ولا يشمل القرار فريق السيدات في النادي أو فريق الصالات.

وخلال فترة الـ90 يوما حال استئناف النادي، يحق لهم إبرام تعاقدات جديدة قبل إعلان القرار النهائي من الاتحاد الدولي لكرة القدم.

لكن كم طفلا سيتضرر من تلك العقوبة؟ الضحايا الحقيقيون في كل هذا هم اللاعبون القُصر الذين هم "قطع شطرنج صغيرة في سباق تسلح أوسع نطاقا بكثير من أجل المواهب في جميع الأندية".

تاكيفوسا كوبو اضطر للعودة إلى اليابان في 2015 عندما وقعت العقوبة على برشلونة، وبعد فترة مع إف سي طوكيو وإعارة إلى يوكوهاما عاد الكتلان مجددا من أجل إعادة صاحب الـ18 عاما إلى اللا ماسيا.. كانت تلك قصة جيدة بعد سنوات من الألم.

ولكن تظل المشكلة أنه مع كل قصة جيدة لأحدهم بعدما تمكن من الإمساك بتلابيب حلمه هناك قصة أخرى حزينة لأحدهم عندما لم ينجح في مطاردة آماله مثلما كان الحال مع ليدرمان.

بالتأكيد تطبق فيفا هذه اللوائح لسبب يستحق، ولكن في النهاية سيظل هناك جانب آخر من القصة ربما يكون حزينا.

** منقول بتصرف من تقرير لصحيفة إندبندت البريطانية بعنوان (Chelsea transfer ban: The aftermath will ignore youth welfare amid broken dreams)

اقرأ أيضا:

الزمالك يكشف لـ في الجول: حلان ينوي جروس اتباعهما لمواجهة الإرهاق

جروس يكشف لجهازه المعاون أسباب تفضيله بوطيب لقيادة هجوم الزمالك

من هو سالم الشامسي مالك بيراميدز الجديد

صلاح: أمامنا أسبوع حاسم.. ويونايتد يرغب في هزيمتنا بغض النظر عن تصدرنا للدوري

في الجول يكشف كواليس اجتماع رئيس الزمالك مع جروس

مواجهات سهلة للكبار في الدوري الأوروبي

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك