ساري: أكبر كذبة في العالم أن هناك شيئا مضمونا في الرياضة.. كان لقبا صعبا ومرهقا

الإثنين، 27 يوليه 2020 - 12:08

كتب : FilGoal

ساري

قال ماوريسيو ساري مدرب يوفنتوس إن تحقيق فريقه للقب الدوري الإيطالي لم يكن سهلا هذه المرة، كما أثنى على لاعبيه من أجل تجديد دوافعهم بعد فوز الفريق بـ8 ألقاب على التوالي.

وصرح ساري عقب المباراة قائلا: "الأمر له شعور خاص، بالطبع كان لقبا من الصعب الفوز به، والأمر يصبح أكثر تعقيدا حينما تستمر في الفوز، أكبر كذبة في العالم أن هناك شيء مضمون في الرياضة".

وأضاف "لم يكن الأمر مثل السير في الحديقة، كان طويلا وصعبا ومرهقا وهذا الفريق يستحق الكثير من الثناء لاستمرارهم في البحث عن العزيمة والرغبة في الفوز بعد 8 ألقاب على التوالي".

وعن سبب تركه الملعب سريعا عقب نهاية المباراة قال: "تركت الملعب لأنني كنت أحاول تجنب زجاجات المياه التي كانت تلقى ناحيتي، وبكل تأكيد كانت في طريقها إلي، لكنها لم تنجح في ضربي".

وتطرق للحديث عن إصابة ديبالا قائلا: "ديبالا سيخضع لبعض الفحوصات، ويبدو أنها إصابة عضلية".

ديبالا خرج مصابا في الشوط الأول من انتصار فريقه بنتيجة 2-0 ضد سامبدوريا ضمن منافسات الجولة الـ36 من الدوري الإيطالي.

انتصار يوفنتوس جعله يتوج بلقب الدوري الإيطالي للمرة الـ36 في تاريخه والتاسعة على التوالي.

وكان ذلك اللقب هو الدوري الأول لساري سواء في الدوريات الخمس الكبرى، أو الدوريات الممتازة الأوروبية عموما، كما أصبح أكبر مدرب يفوز بلقب الدوري الإيطالي في عمر الـ61.

وتطرق ساري للحديث عن رونالدو وديبالا قائلا: "كريستيانو رونالدو وديبالا صنعا الفارق في الملعب، لذا بكل وضوح يستحقان الكثير من الثناء، لكن دعم النادي مهم أيضا، لدينا رئيس ومدراء يحضرون كل تدريب كل يوم وهناك تبادل للأفكار ليطمئنوا إن كنا بحاجة إلى أي شيء، مظهرين كل الدعم للفريق".

ثم أثنى على إدارة الفريق قائلا: "إدارة النادي جزء يوضح لماذا لدى الفريق القدرة على الفوز لسنوات عديدة، يدعمونك دائما حينما تخسر".

وواصل "فيما يخص المؤسسة، يوفنتوس واحد من أندية القمة في أوروبا، لا يمكنني أن أطلب المزيد، بكل وضوح تطلب الأمر مدة لكي أتكيف على الأوضاع وأفهم الطريقة التي تتم بها الأمور هنا، بعد ذلك تبدأ في تعديل الأشياء".

يوفنتوس أكثر من توج بلقب الدوري في إيطاليا بـ36 مرة يليه ميلان وإنتر بـ18 مرة لكل منهما ثم جنوى 9 مرات.

وتحدث ساري عن مهمته مع يوفنتوس قائلا: "لا يمكنك أن تدخل مباشرة إلى نادي فاز بلقب الدوري 8 مرات على التوالي وتحاول أن تأمر بتغيير الأمور، هذا لن يكون تصرفا ذكيا".

وواصل "كانت هناك صعوبات فنية، أن تحاول جمع كل هؤلاء اللاعبين الأقوياء بمميزاتهم المختلفة للعمل معا، لم يكن هذا شيئا مضمونا كما شاهدنا في الأعوام الأخيرة، ديبالا ورونالدو لم يلعبا سويا من بداية المباراة معظم الأوقات".

وتابع "إنهما نجمان من طراز عالمي، لكن ليس من السهل أن تضعهما معا وتدفعهما للعمل معا بمميزاتهما المختلفة، مع الكثير من العمل أعتقد أنني نجحت في ذلك".

وأردف "شاهدت فرقا عديدة بعد فترة الإغلاق تخسر تركيزها أو تفقد قوتها، لذا ربما كانت تلك مشكلة عامة للجميع بعد فترة الغياب الكبيرة تلك".

وعن الحديث الدائم في غرفة الملابس مع لاعبيه قال: "أعتقد أن هذا يحدث في غرف الملابس بين اللاعبين والمدرب بشكل أقل أو أكبر، أليس كذلك؟ نحاول جميعا أن نتطور ونجد طريقا يجعل الجميع سعداء، كلما كنا نتحدث سويا كلما وجدنا مشاكل وكان من السهل بالطبع حلها".

يوفنتوس منذ استئناف النشاط بعد توقفه من مارس إلى نهاية يونيو لعب 10 مباريات في الدوري الإيطالي، فاز في 6 وخسر مرتين وتعادل مرتين.

ماذا قلت للاعبين أثناء الاحتفالات؟ أجاب ضاحا: "أخبرتهم، إن فزتم مع شخص مثلي لم يفز بأي شيء، فحتما أنتم جيدين للغاية".

وواصل "حينما تتولى تدريب فريق فأنت ترى أناسا ليس فقط لاعبين كبار، لكن حينما يمر الوقت تصبح مولعا بهم وكلما مر الوقت كلما زادت الروابط وأصبحت العلاقة ما بين احترافية إلى شخصية أيضا".

وأتم "أول يوم دخلت إلى غرفة الملابس وكنت أعلم أن هناك لاعبين كبار، بعد مرور بعض الوقت، تدخل وأنت تعلم أن هناك أشخاصا رائعين يمكنك الاعتماد عليهم كذلك".

ويستعد يوفنتوس لمواجهة ليون في إياب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا يوم 7 أغسطس، وكان لقاء الذهاب قد انتهى بخسارة الفريق الإيطالي بهدف.

اقرأ أيضا

سلبية مسحتي عمرو جمال

مرتضى: لم نحسم مشاركتنا في الدوري

وكيل مروان: 48 ساعة حاسمة

الزمالك يعلن موعد عودة بنشرقي وأوناجم

حكاية "صاحب الرأس الذهبية ومستقبل الزمالك"

التعليقات
قد ينال إعجابك