سقطت غرناطة.. دوري ريال مدريد على مرمى حجر

الثلاثاء، 14 يوليه 2020 - 00:01

كتب : زكي السعيد

ريال مدريد

"ابك كالنساء مُلكًا لم تُحافِظ عليه كالرجال".. رسالة تلائم تماما إدارة برشلونة، وسيكون مناسبا ترديدها على مسامعهم يوم الخميس المقبل.

ريال مدريد انتصر على مضيفه غرناطة بهدفين مقابل هدف واحد في ملعب نويفو لو كارمينيس، بالجولة 36 للدوري الإسباني.

فيرلان ميندي، وكريم بنزيمة سجلا ثنائية ريال مدريد، فيما سجل داروين ماتشيس هدف غرناطة الوحيد في الشوط الثاني.

ليرفع ريال مدريد رصيده إلى 84 نقطة في المركز الأول، بفارق 4 نقاط عن برشلونة الثاني.

فيما تجمّد رصيد غرناطة عند 50 نقطة في المركز العاشر، وابتعد عن المراكز المؤهلة للدوري الأوروبي.

ريال مدريد بات يكفيه الانتصار على فياريال في ملعب ألفريدو دي ستيفانو الخميس المقبل، ليتوج رسميا بطلا للدوري الإسباني.

بل يكفي ريال مدريد كذلك التعادل أمام فياريال، ثم التعادل أمام ليجانيس في الجولة الأخيرة، لحسم اللقب دون النظر إلى نتائج برشلونة بطل الموسمين الماضيين.

شجرة الكريسماس

فاجأ زين الدين زيدان الجميع بتشكيله، ودفع بخماسية دفعة واحدة في خط الوسط، بحضور: كاسيميرو، توني كروس، لوكا مودريتش، فيدي فالفيردي، إيسكو ألاركون.

ليعيد إلى الأذهان الطريقة التي اعتمد عليها في مباراتي كأس السوبر الإسباني أمام فالنسيا وأتليتكو مدريد، والتي يُطلَق عليها "شجرة الكريسماس" بسبب الرسم الهرمي للخطة.

الخلطة الفرنسية

خلافا للمباريات الماضية، لم يتلاعب ريال مدريد بأعصاب جماهيره كثيرا، فدخل في صلب الموضوع سريعا.

الدقيقة العاشرة شهدت اختراقا خلابا من ميندي، أتبعه بتسديدة مفاجئة من زاوية مستحيلة، لتعانق كرته الشباك معلنة عن الهدف الأول لـ ريال مدريد.

ميندي اختبر طعم التسجيل بقميص الميرنجي لأول مرة في مسيرته، وبات المُسجِل رقم 21 في قائمة ريال مدريد هذا الموسم، وهو رقم قياسي تاريخي للدوري الإسباني في عدد المسجلين بموسم واحد.

6 دقائق فقط مرت، وجاء الدور على لاعب فرنسي آخر ليهز الشباك: بنزيمة بالطبع.

البداية كانت من عند إيسكو الذي تلاعب بـ3 من أفراد غرناطة وباغتهم بتمريرة خلفية رائعة وصلت إلى مودريتش، والأخير أخرج التمريرة الحاسمة لـ بنزيمة الذي تكفل بالبقية، فانطلق واخترق وسدد وهدف ورفع رصيده إلى 19 هدفا هذا الموسم في الليجا.

المهاجم الدولي الفرنسي السابق احتفل بشكل مثالي بمباراته رقم 510 بقميص ريال مدريد، متخطيا زميله مارسيلو صاحب الـ509 مباراة، ليكون ثاني أكثر الأجانب تمثيلا للفريق الملكي خلف روبيرتو كارلوس صاحب الـ527 مباراة.

فرصة غرناطة الوحيدة طوال الشوط الأول انتظرت حتى الدقيقة 36 عندما أطلق البرتغالي دومينجوش دوارتي رأسية، حاول بها التسجيل كما فعل في مباراة الدور الأول، لكن تيبو كورتوا كان بالمرصاد وأبعد الكرة بنجاح.

في المقابل، كاد بنزيمة أن يطابق ما فعله مواطنه ميندي في الدقيقة 43 بتسديدة أخرى من زاوية شبه مستحيلة، لكن البرتغالي روي سيلفا حارس مرمى غرناطة كان موفقا في التصدي هذه المرة، لينتهي الشوط الأول بفارق هدفين.

انتهت سطوة كورتوا

مع بداية الشوط الثاني، دفع دييجو ماريتنز مدرب غرناطة بتغيير هجومي، عندما أخرج القائد فيكتور دياز، ودفع بـ أنطونيو بويرتاس لتنشيط الأطراف.

الفكرة نجحت، وتحسن غرناطة كثيرا، ونال المكافأة بواسطة كاسيميرو الذي فقد الكرة في مكان حساس، ليشن الأندلسيون هجمة مرتدة، أنهاها الفنزويلي داروين ماتشيس في شباك كورتوا بمهارة.

لتتوقف سلسلة الشباك النظيفة التي عاشها كورتوا طوال 506 دقيقة متتالية، أكثر من أي حارس مرمى آخر هذا الموسم في الدوري الإسباني.

مارتينز واصل الدفع بأوراقه الهجومية، فسحب الظهير الأيمن ديميتري فولكيير، ودفع بلاعب الوسط آنخل مونتورو في الدقيقة 54.

سيطرة غرناطة تعاظمت، فاستنجد زيزو بدكة بدلائه، وأقحم الثنائي السريع: ماركو أسينسيو، وروديجو، بدلا من إيسكو وفيدي فالفيردي في الدقيقة 63.

تصدي اللقب؟

في الدقيقة 85 حلت أخطر فرص غرناطة في المباراة، عندما سدد البديل أنتونين كرة رائعة على الطائر، أبعدها كورتوا.

في نفس الهجمة، وصلت الكرة إلى النيجيري رامون عزيز الذي سدد بقوة من مسافة قريبة، لكن راموس أبعد الكرة من على خط المرمى، وحافظ على نقاط المباراة كاملة في جيب ريال مدريد، ليعود غانما سالما من الإقليم الأندلسي.

اقرأ أيضا

"بسبب التجاوزات الفجة".. الأهلي يشكو مرتضى منصور وقناة الزمالك

الأهلي لـ وزير الرياضة: شبابنا في خطر.. والقانون غاب بسبب الحصانة

6 ناشئين ينضمون لمعسكر الزمالك

موعد عودة لاعب الأهلي من تونس

وزير الرياضة: نرحب باستضافة دوري الأبطال وتواصلنا مع أبو ريدة

التعليقات
قد ينال إعجابك