أرقام في الجول توضح لماذا يريد الأهلي ضم طاهر "الجناح"

الخميس، 18 يونيو 2020 - 20:02

كتب : فادي أشرف

طاهر محمد طاهر - الأهلي - المقاولون العرب

في وجود طاهر محمد في الملعب الموسم الماضي، سجل المقاولون العرب 21 هدفا، 9 منهم جاءوا بمساهمة مباشرة من اللاعب الذي أعلن الأهلي رغبته الرسمية في ضمه.

هذه نسبة ضخمة، 43% من أهداف المقاولون في وجود طاهر في الملعب (17 مباراة) حملت بصمة مباشرة منه.

ولكن، منذ أن أفصح الأهلي بشكل رسمي عن رغبته في ضم طاهر، زاد الحديث عن سبب تلك الرغبة، هل هو تدعيم لمركز المهاجم الصريح أم كبديل محتمل للمرجح رحيله، رمضان صبحي؟

رغم كثرة إصاباته، إلا أن لاعب لو هافر الفرنسي السابق واحد من اللاعبين الذين يضعهم النقاد والمتابعين في مصاف اللاعبين أصحاب المستقبل المشرق.

مستوى طاهر خاصة في الموسم الماضي كان كفيلا بجعله أساسيا في خطط شوقي غريب قبل كأس أمم إفريقيا تحت 23 عاما، إلا أنه تعرض لإصابة قبل البطولة قلصت من أرقامه في الموسم الجاري أيضا.

في أغلب مبارياته مع المقاولون، شارك صاحب الـ23 عاما كجناح أيسر يميل للداخل لاستخدام قدمه اليمنى Inside Forward، سواء في صناعة الفرص أو للتسجيل.

ومن ذلك المركز أيضا، تأتي معظم إمداداته الهجومية.

ولكن بعكس رمضان صبحي، لا يميل طاهر للمراوغة كثيرا. طاهر لاعب يفضل استعمال برجله في صناعة الفارق بينه وبين مدافع الخصم، حيث يمتلك 2.5 مرور ناجح في المباراة الواحدة، لكنه لاعب ذو مجهود وافر ويسترجع الكرة لزملائه أكثر من 9 مرات في المباراة.

رمضان في المقارنة، يملك 4.35 مرور ناجح في المباراة و9 تدخلات دفاعية ناجحة كذلك.

يمتاز طاهر بنسبة نجاح عالية في التمريرات 79%، ما يمكنه من صناعة الخطورة لزملائه كثيرا. ولكن رمضان يتفوق عليه في تلك الإحصائية بنسبة 83%.

يمتاز أيضا طاهر بوعي تكتيكي كبير وذكاء واضح داخل الملعب في التصرف بالكرة، وللتدليل على ذلك فهو لم يقع في مصيدة التسلل الموسم الماضي سوى 3 مرات في 17 مباراة.

تهديفيا، يساهم طاهر بهدف كل 237 دقيقة سواء عن طريق التسجيل أو الصناعة، فيما تصل تلك النسبة لدى رمضان إلى 169 دقيقة، بالنظر لإجمالي مسيرة الأول مع المقاولون والثاني مع الأهلي.

لإيضاح الأمر، طاهر ليس مهاجم صريح. مشاركات طاهر المعدودة في عمق الملعب أقرب لمركز المهاجم الثاني خلف مهاجم رقم 9، في الموسم الماضي مثلا كان أحمد علي.

ولكنه شارك أحيانا كجناح أيمن، وأحيانا أخرى كصانع للألعاب.

من مميزات طاهر الهامة أنه لاعب متعدد الاستعمال في الشق الهجومي، يجيد أكثر في الجناح الأيسر لكنه لا يعاني في مركز الجناح الأيمن أو المهاجم الثاني.

إذا، مع احتمالية انضمامه، ورجاحة احتمالية عدم استمرار رمضان مع الأهلي، فمنافس طاهر الأساسي على مركز أساسي على الرواق الأيسر الهجومي سيكون محمود عبد المنعم "كهربا".

كهربا، صاحب الـ26 عاما مع الأهلي بنفس القوة التي كان بها مع الزمالك في الموسم الماضي، حيث لعب 10 مباريات سجل فيهم 3 أهداف وصنع مثلهم. شتان الفارق بالتأكيد بين كهربا في الموسم الحالي، وكهربا في الموسم الماضي قبل رحيله عن الزمالك بدعوى انتهاء عقده – من وجهة نظره، حيث ذهب الزمالك لـ فيفا لشكوى اللاعب، ما قد يضيف فترة إيقاف من قبل الاتحاد الدولي، أمر يجب أن تضعه اللجنة في الحسبان.

في الموسم الماضي، ساهم كهربا بـ13 هدفا و16 صناعة في 43 مباراة بقميص الزمالك في واحدة من أفضل مواسم القادم من قطاع ناشئي إنبي. أفضل مواسم طاهر شهدت تسجيله لـ3 أهداف وصناعة 6.

يتميز كهربا بإيجابيته الكبيرة على المرمى، عموما ومقارنة بطاهر، ويساند ذلك الأمر بالقدرة على الوجود في الأماكن التي تتيح له تسجيل الأهداف. يحاول كهربا على المرمى بمعدل 4 مرات في المباراة الواحدة، ولديه نسبة رائعة في نجاح تسديداته وصلت إلى 100% هذا الموسم قبل توقف الدوري.

طاهر في المقابل يحاول 1.5 مرة على المرمى في المباراة الواحدة، بنسبة نجاح 38%.

لا يمر كهربا من منافسه في موقف واحد ضد واحد إلا في 2.63 مناسبة في المباراة الواحدة، طاهر يملك نسبة مقاربة هي 2.57 مرور.

ودفاعيا، لا يقدم كهربا سوى 4.6 تدخل ناجح في المباراة الواحدة، بعكس طاهر الذي ينجح في 9 تدخلات كل مباراة.

طالع أيضا

في الجول يكشف - موعد نهاية الدوري والإجراءات الاحترازية المطلوب تنفيذها

بيراميدز يكشف ما دار في اجتماع اتحاد الكرة

سموحة: اتحاد الكرة وعدنا بتحمل الدولة تكاليف الإجراءات الوقائية لعودة الدوري

رسميا – كينو ينتقل لفريق جديد

مدرب برشلونة السابق يعلن إصابته بمرض قاتل

التعليقات
قد ينال إعجابك