برشلونة يدمر جزيرة مايوركا ويضع ريال مدريد تحت الضغط

الأحد، 14 يونيو 2020 - 00:07

كتب : زكي السعيد

مايوركا - برشلونة

فاز برشلونة على مضيفه مايوركا بأربعة أهداف دون رد، في ملعب سون مويش، بالجولة 28 من الدوري الإسباني.

أرتورو فيدال، ومارتن برايثوايت، وجوردي ألبا، وليونيل ميسي، سجلوا أهداف برشلونة الأربعة.

ليرفع برشلونة رصيده إلى 61 نقطة في المركز الأول بفارق 5 نقاط مؤقتا عن ريال مدريد الذي يواجه إيبار اليوم الأحد.

فيما تجمّد رصيد مايوركا عند 25 نقطة في المركز 18.

برشلونة ارتحل شرقا إلى جزر البليار، وحل في بالما دي مايوركا الوجهة السياحية الأنيقة للغاية، لكنه لم يكن رؤوفا بالأرض التي استقبلته، ودك قلاعها بأربعة أهداف كاملة كانت قابلة للزيادة.

ليكمل مايوركا 10 مباريات متتالية دون الانتصار على برشلونة، إذ يرجع فوزه الأخير إلى موسم 2008\2009.

التشكيل

تشكيل برشلونة شهد الدفع بالثلاثي الهجومي: ليونيل ميسي، وأنطوان جريزمان، ومارتن برايثوايت، مع إبقاء لويس سواريز العائد من الإصابة على مقاعد البدلاء.

فيما ظهر الياباني الشاب تاكيفوسا كوبو المعار من ريال مدريد، في تشكيل مايوركا الأساسي.

بداية نارية

65 ثانية كانت كل ما احتاجه معلقو المباراة حتى تتعالى صيحاتهم، عندما تقدّم برشلونة بالنتيجة.

كوبو فقد الكرة في وسط ملعب مايوركا، لينقلها فرينكي دي يونج إلى جوردي ألبا الذي أرسل عرضية مميزة قابلها فيدال برأسية الهدف الأول لـ برشلونة في عصر فيروس كورونا.

الهدف هو السابع لـ فيدال هذا الموسم من أصل 9 تسديدات بين القائمين والعارضة، وهو ثاني أسرع هدف في المسابقة الحالية بعد هدف خايمي ماتا مهاجم خيتافي في شباك فالنسيا عقب 45 ثانية من بداية اللقاء.

التقدم المبكر أعطى أسبقية معنوية لـ برشلونة، خصوصا أن الكتلان لم يخسروا مباراة سجلوا في أول دقيقتين منها، منذ 17 عاما، حدث ذلك سنة 2003 في مواجهة ديبورتيفو لاكورونيا.

تهديد ياباني

مايوركا دخل المباراة ببطء، فحاول كوبو إعادة فريق الجزيرة للمواجهة بتسديدة مخادعة في الدقيقة 22، تصدى لها مارك أندري تير شتيجن ببراعة وأخرجها إلى ركنية.

ظهور كوبو الهجومي تواصل، فنفّذ ركلة حرة مباشرة أرضية، كادت أن تخادع تير شتيجن، لكن الألماني تصدى برعونة وأبعد الخطورة.

الأول مع برشلونة

الدقيقة 37 ستظل خالدة في ذهن برايثوايت، لأنه أضاف هدف فريقه الثاني، والأول له في مسيرته مع برشلونة.

برايثوايت انضم استثنائيًا للبلاوجرانا في فبراير الماضي لتعويض إصابة عثمان ديمبيلي، قبل أن يداهم كورونا العالم ويوقف النشاط ويمنعه من تحقيق حلم التسجيل بقميص برشلونة.

لكن بتمريرة ليو ميسي، استطاع برايثوايت أن يسجل في مايوركا بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء، بعد أن سجل في شباكه سابقا هذا الموسم بقميص ليجانيس.

برايثوايت صار اللاعب رقم 39 الذي يصنع له ميسي هدفا في مسيرته بالدوري الإسباني.

كما بات برايثوايت ثالث دنماركي يسجل لـ برشلونة في تاريخ الليجا، بعد آلان سيمونسن، ومايكل لاودروب.

الشوط الأول لم يشهد جديدا، فخرج برشلونة متقدما بفارق الهدفين.

تغييرات بين الشوطين

مع بداية الشوط الثاني، دخل إيفان راكيتيتش في صفوف برشلونة بدلا من فيدال صاحب الهدف الأول.

راكيتيتش دخل ليخوض مباراته رقم 300 بقميص برشلونة، ويحتل المركز الرابع على قائمة أكثر الأجانب تمثيلا لـ برشلونة تاريخيا.

كما أجرى فيسنتي مورينو مدرب مايوركا تغييرين، بإقحام لاجو جونيور، وفران جاميز بدلا من كوتشو هيرنانديز، وجوان ساستري.

التغييرات أفادت مايوركا الذي ظهر نشيطا في الدقائق الأولى بعد العودة من غرفة خلع الملابس، فحاول تهديد مرمى تير شتيجن دون أن يشكل خطورة حقيقية.

في المقابل، واصل كيكي سيتيين اللجوء إلى مقاعد بدلائه، وشهد على المشاركة الأولى لـ لويس سواريز خلال ولايته.

الهداف التاريخي لـ أوروجواي غاب عن الملاعب منذ مطلع يناير الماضي، إذ لم يظهر منذ هزيمة كأس السوبر أمام أتليتكو مدريد.

وبعد تعافيه من الإصابة، دخل سواريز بديلا لـ جريزمان في الدقيقة 57.

بعد دقيقتين، كان برشلونة قريبا للغاية من قتل اللقاء، بانطلاقة ميسي الذي مرر مجددا إلى برايثوايت، والأخير خدع المدافعين بصورة رائعة، وسدد من مسافة قريبة، لكن خروج الحارس رينا السريع أنق مايوركا من هدف محقق.

سيتيين الذي انتقد سياسة الخمسة تغييرات في وقتٍ سابق، أجرى تغييريه الثالث والرابع في الدقيقة 71 بدخول نيلسون سيميدو، وأرتور ميلو، بدلا من سيرجي روبيرتو، وسيرخيو بوسكيتس.

قتل المباراة

في الدقيقة 79 قتل برشلونة المباراة، بتمريرة حاسمة من ميسي نحو جوردي ألبا الذي سجل هدف برشلونة الثالث بهدوء كبير.

ليكون ميسي قد ساهم في 14 من أصل آخر 17 هدفا سجلها برشلونة بالدوري الإسباني!

وحتى تكتمل المتعة وتصير لائحة الهدافين منطقية، ختم ميسي الأهداف بتسديدة يمينية قوية في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع، ليرفع رصيده إلى 20 هدفا في صدارة هدافي الليجا.

طالع أيضا

حقيقة إصابة جنش بـ فيروس كورونا

فرق الدرجة الثانية تُحدد مصير المسابقة

تفاصيل عقد كارتيرون الجديد مع الزمالك

ماذا حدث لـ النني في عودة الدوري التركي

حسنية أغادير يرد على تقارير انتقال لاعبيه إلى الزمالك والأهلي

التعليقات
قد ينال إعجابك