الكرة الإسبانية تعود بمباراة "أزمة النازية".. ولعب الشوط الثاني بعد 178 يوما

الأربعاء، 03 يونيو 2020 - 18:07

كتب : FilGoal

رومان زوزوليا - رايو - ألباسيتي

تستهل الكرة الإسبانية عودتها مجددا عقب التوقف بسبب تفشي فيروس كورونا بإقامة الشوط الثاني من أكثر مباراة أثارت الجدل هذا الموسم.

الدوري الإسباني سيبدأ في 11 يونيو الجاري، وقبله بيوم واحد يبدأ النشاط الكروي بشوط ثان من مباراة رايو فايكانو ضد ألباسيتي في الدرجة الثانية.

المباراة انتهى شوطها الأول بدون أهداف في 15 ديسمبر الماضي وألغيت بين الشوطين.

هذا يعني أن الشوط الثاني من المواجهة يقام بعد 178 يوما، أي 5 أشهر و26 يوما من الشوط الأول.

والسبب أن جماهير رايو فايكانو شنت هجوما حادا في هتافها استهدف الأوكراني رومان زوزوليا لاعب الفريق المنافس طوال الشوط الأول.

زوزوليا لاعب سابق في رايو، ولكن لعدة ساعات فقط في يناير 2017، قبل أن تفسخ الإدارة تعاقده رضوخا للغضب الجماهيري بسبب مزاعم تربط اللاعب بالجماعات اليمينية الفاشية المتطرفة.

واصلت جماهير رايو التعبير عن غضبها تجاه زوزوليا ورفعت لافتات مسيئة له في المباراة أمام ألباسيتي، وهتفت "نازي" بشكل عدائي في توصيف لـ زوزوليا.

وامتنع لاعبو ألباسيتي عن استكمال المباراة بعد نهاية شوطها الأول بالتعادل 0-0، ويضطر الحكم خوسيه أنطونيو لوبيز توكا إلى إلغاء المباراة.

وأصبحت المرة الأولى في تاريخ كرة القدم الإسبانية التي تُلغى فيها مباراة بسبب هتافات معادية من المدرجات.

وأعلنت لجنة المسابقات في الاتحاد الإسباني لكرة القدم في ديسمبر 2019، استكمال مباراة رايو فايكانو وألباسيتي في دوري القسم الثاني، دون جماهير، مع تحديد موعد جديد.

ووقع الاتحاد الإسباني غرامة 18 ألف يورو على نادي رايو، مع إغلاق المدرج الذي صدرت منه الهتافات لمباراتين مقبلتين.

ماذا حدث في 2017

جماهير رايو تشتهر بمناهضة الفاشية والاتجاهات اليمينية المتطرفة، ليست مجرد أفكار يعبرون عنها، بل سنحت لهم فرصة تطبيقها قبل عامين.

الحرب الشرسة الحقيقية بين جماهير رايو والنازية، وقعت في 31 يناير 2017.

إدارة رايو حاولت حينها تدعيم صفوفها في الساعات الأخيرة من سوق الانتقالات الشتوية، ووقع الاختيار على الأوكراني رومان زوزوليا مهاجم ريال بيتيس.

الصفقة تمت مباشرة قبل إغلاق باب القيد، في عقد إعارة حتى نهاية الموسم، وجماهير رايو لم تكن لتمرر الصفقة مرور الكرام.

ببحث سريع عن تاريخ نجمهم الجديد، تبيّن أن زوزوليا لديه ميول يمينية متطرفة!

في اليوم التالي، توافدت جماهير رايو بأعداد كبيرة على ملعب التدريب حاملين لافتات "فايكّاس ليست مكانًا للنازيين".

إدارة رايو أدركت الخطأ الجسيم الذي ارتكبته، وقامت على الفور بإنهاء التعاقد مع زوزوليا بعد ساعات من ضمه، ليعود المهاجم الأوكراني إلى بيتيس ويقضي 6 أشهر دون ممارسة كرة القدم بعد أن تم قيده بالفعل مع رايو.

زوزوليا حاول دفع تهمة النازية عن نفسه، مشيرا إلى أن الصور التي ربطته بهذا الاتجاه اليميني كانت دعمًا للجيش الأوكراني خلال الحرب مع روسيا.

في نوفمبر من نفس العام، وبعد انتقال زوزوليا إلى فريق ألباسيتي الإسباني، قررت إدارة ناديه استبعاده من القائمة المسافرة إلى مدريد لمواجهة رايو فايّكانو، خشية أن يصطدم بجماهير الأخير.

اقرأ أيضا

عبد الحفيظ يطمئن الجمهور على فتحي

تقرير: ناد مغربي يشكو الزمالك

رسالة آل الشيخ الأخيرة

دوافع وكواليس قرارات الأهلي

مرتضى يرد على الأهلي

التعليقات
قد ينال إعجابك