اختفوا في ظروف غامضة - محمد يونس.. المدافع الذي انضم ورحل عن الزمالك بسبب حسام حسن

الإثنين، 11 مايو 2020 - 16:00

كتب : عمرو عبد المنعم إبراهيم رمضان

محمد يونس - مدافع الزمالك السابق

تمسك به حسام حسن وانتظره كثيرا ليضمه للزمالك، وبعد فترة من الجلوس على مقاعد البدلاء أصبح أساسيا في دفاع الفريق الأبيض.

ولكن بسرعة لم يتوقعها عاد مرة أخرى إلى مقاعد البدلاء بسبب حسام حسن أيضا الذي غضب منه بعد حدوث أمر ما.

ليرحل بعدها محمد يونس عن صفوف الزمالك.

اختفوا في ظروف غامضة.. سلسلة يقدمها لكم FilGoal.com يوميا في شهر رمضان عن مجموعة من لاعبي الأهلي والزمالك الذين انضموا لقطبي الكرة المصرية ولم يحالفهم الحظ في المشاركة، وبعد الرحيل اختفوا تماما عن أعين جماهير كرة القدم في مصر.

ليعود FilGoal.com ويلقي عليهم الضوء ويسرد لكم قصتهم مع كرة القدم وأين اختفوا بعد الرحيل عن الأهلي والزمالك وأين هم الآن.

وضيف هذه الحلقة محمد يونس مدافع الزمالك السابق.

وتواصل FilGoal.com مع محمد يونس للحديث عن طريقة انضمامه للزمالك وكواليس الفترة التي قضاها مع القلعة البيضاء وسبب رحيله بعد خلاف مع حسام حسن.

وكل ما يلي جاء على لسان محمد يونس في حواره مع FilGoal.com.

البداية

"بدأت مع الناشئين في الإسماعيلي وحصدت مع الفريق كأس مصر والدوري المصري وقضيت مع الدراويش أكثر من 13 سنة، ولكن بعد نهاية عقدي لم نتفق على التجديد".

"رحلت إلى إنبي ولعبت 5 سنوات معهم وكنت من قادة الفريق ثم ذهبت إلى المصرية للاتصالات".

"في الاتصالات كنت أشارك مع حسام حسن الذي تولى المهمة عقب رحيل حلمي طولان، وكان مقتنع كثيرا بقدراتي".

الانضمام مع حسام حسن للزمالك

"وبعد توليه مهمة تدريب الزمالك ظل منتظرا نهاية تعاقدي مع الاتصالات وضمني للقلعة البيضاء".

"حسام كان يعتمد على الثلاثي عمرو الصفتي ومحمود فتح الله وهاني سعيد وجلست لفترة على مقاعد البدلاء وعندما أتيحت لي الفرصة خلال مباراة بتروجت في السويس قدمت أداء مميزا وحققنا الفوز ثم شاركت أيضا أمام اتحاد الشرطة وإنبي والإسماعيلي ومباريات كأس مصر".

"وكان هذا الموسم المنافسة قوية بين الأهلي والزمالك على لقب الدوري".

"وخلال هذه الفترة لعبت 7 مباريات حققنا خلالهم الفوز".

الرحيل

"ثم بدأت مرحلة أخرى وأصبحت لا أشارك وعدت إلى مقاعد البدلاء".

"تلقيت عرضا في منتصف الموسم من الهلال السوداني الذي كان يرغب في ضمي للمشاركة معه في دوري أبطال إفريقيا وأنا كنت متمسكا بالعرض".

"علم حسام حسن بذلك وبرغبتي في الرحيل فغضب مني بشدة وأعادني إلى مقاعد البدلاء رغم أني طلبت الرحيل إذا كنت لا أشارك".

"وكان حسام سببا في عدم رحيلي إلى الهلال السوداني وأيضا عدم مشاركتي مع الزمالك، فقررت الرحيل بنهاية الموسم".

"ذهبت إلى بتروجت لكن كرة القدم توقفت بسبب ثورة يناير وبعد موسم واحد قررت السفر إلى كندا للبقاء مع أسرتي هناك".

"لعبت مع أحد الفرق في كندا ولكن مستوى كرة القدم هناك ضعيف للغاية، وبعد فترة أصبحت مدربا للفريق وظللت معهم لمدة 5 سنوات".

"بعدها تم تسجيلي في الاتحاد الكندي بصفتي وكيل لاعبين وهذا هو المجال الذي أعمل به الآن، بجانب التدريب والأمور تسير معي بشكل جيد".

"وفي الوقت الحالي أنا مدرب فريق دولارد دي أورمو الكندي".

اقرأ أيضا

أجانب منسيون – حوار في الجول.. فوتا: أردت مواجهة مانويل جوزيه بفريقي الأفضل

مستند حكومي يمنح الموافقة على استئناف الدوري الإنجليزي في يونيو

وزير الرياضة يخاطب فيفا لحل أزمة مدة مجلس اتحاد الكرة المقبل

خطة يويفا لاستكمال دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي

هل يعود محترف الأهلي لناديه السابق

تقرير: التكهنات تترك بنشرقي حائرا

التعليقات
قد ينال إعجابك