حكاية أحمد عبد الحكم – من الدولي" أغلى ناشئ في مصر" إلى البطالة بسبب حادث أليم

الأحد، 10 مايو 2020 - 16:49

كتب : رضا السنباطي

أحمد عبد الحكم

قصص كثيرة في الدرجات الأدنى للكرة المصرية تستحق أن تُحكى، ومن بينها قصة أحمد عبد الحكم الذي عانق الشهرة قبل أن يصل للبطالة بسبب حادث منذ 3 سنوات.

بعمر الـ35 عاما، يروي عبد الحكم لـFilGoal.com: "بدأت في ناشئين نادي المنصورة بعمر الرابعة عشر بعد اجتياز الاختبارات وإعجاب مسؤولي القطاع حينها محمود الهادي وهشام الزوق بقدراتي".

"بعد عامين فقط، تم تصعيدي للفريق الأول مع الراحل حسن مجاهد، حيث لعبت مع نجوم مثل عمرو زكي ومحمد الحديدي ووسام إسماعيل وسامح العيدروسي. لعبت كظهير أيمن وجناح وصانع ألعاب".

ربما يتذكر المعظم أحمد عبد الحكم لسبب واحد، وهي الواقعة الشهيرة مع إبراهيم سعيد في مباراة بين الزمالك والمنصورة.

"لم أستمع لصافرة الحكم محمد عباس، وسددت الكرة في مرمى محمد عبد المنصف وركضت احتفالا ظنا مني أن الهدف قد احتسب، فجاء عبد المنصف وضربني وقام الحكم بطردي، ثم حدثت حركة لا أخلاقية من إبراهيم سعيد".

"بالمناسبة، إبراهيم سعيد اعتذر لي وصرنا أصدقاء وبيننا تواصل دائم".

"بعدها، انضممت لمنتخب مصر للشباب مع الراحل محمد رضوان، شاركت في أمم إفريقيا 2005 وتأهلنا لكأس العالم بالحصول على المركز الثاني".

"شاركت في كأس العالم في مباراتين ضد ألمانيا وأمريكا، حيث غبت عن مباراة الأرجنتيني الأولى بسبب سفري متأخرا، حيث لعبت مباراة مع المنصورة في كأس مصر".

مشاركة عبد الحكم مع جيل عبد الله السعيد ومحمود عبد الرازق "شيكابالا" وحسام عاشور، مهدت له الانتقال إلى إنبي.

"انتقلت إلى إنبي بمليون و200 ألف جنيه، كنت الناشئ الأغلى في مصر في هذا التوقيت".

"لعبت 3 مواسم مع إنبي، مع الراحل طه بصري وراينر تسوبيل، لعبت في الكونفدرالية وفي البطولة العربية، وساندني زميلي السابقين في المنصورة عمرو زكي ومحمد الحديدي".

"في مركزي، كان معي هاني عبد الله وأيمن سعيد، كما لعبت للمنتخب الأولمبي مع نيلو فينجادا".

"بعد 3 مواسم، انتقلت للمحلة، وبعدها انضممت للجونة وصعدت معهم للدوري الممتاز مع إسماعيل يوسف، وشاركت معهم في موسم قبل الانتقال للاتحاد السكندري حيث لعبت لمدة موسم أيضا".

"بعدها، قررت العودة لبيتي في المنصورة، ولعبت معهم 6 مواس منهم موسم في الممتاز".

"لم نستطع العودة للممتاز رغم مشاركتنا في دورة الترقي، وبعمر الـ30 انتقلت لكفر سعد في القسم الثالث لاستعادة مستواي".

وهنا أتت المأساة، "تعرضت لحادث أثناء استقلالي دراجة بخارية خلف صديق لي، تم بتر قدمه ولولا الضوء الإعلامي الذي تلقته الواقعة لتأخرت عمليتي، وفقدت قدمي بسبب البتر".

"الإعلام سلط الضوء على معاناتي خاصة الإعلامي أحمد شوبير، وساعدني زملائي في إنبي وبتروجت، واتحاد الكرة ووزارة الرياضة، وكذلك سيد عبد الحفيظ من النادي الأهلي، لإجراء عملية بـ15 ألف جنيه".

"احتجت بعد ذلك لعملية أخرى بـ35 ألف جنيه تكفل بها أحد رجال الأعمال".

منذ تعرضه للحادث، لم يستطع عبد الحكم العودة للملاعب، فقرر الاعتزال.

"حاليا أنا بدون عمل بسبب قدمي، تم تركيب عظما طبيا لها، ولكنني سأعمل في التدريب بعد عودة النشاط في أكاديمية بكفر سعد، تمهيدا لكي أدرب فرق الناشئين بعد ذلك".

كيف تحمي نفسك من فيروس كورونا.. اضغطهــــــــــنـــــــــــــــا

لمعرفة كل المصابين بفيروس كورونا من عالم كرة القدم وتطور حالاتهم، اضغطهــــــــــنـــــــــــا

لمتابعة تأثير فيروس كورونا على الأحداث الرياضية المحلية والعالميةاضغط هنا

اقرأ أيضا

أجانب منسيون – حوار في الجول.. دراجوسلاف: النجاح كان صعبا في الزمالك بعد فينجادا وحسام حسن

الأهلي لـ في الجول: استعجلنا 2.5 مليون يورو لدى ستوك

كرة سلة - خليفة يكشف كواليس انضمامه لأعلى مستوى في جامعات أمريكا وحلم الـ NBA

سعفان الصغير: لا أمانع عودة عواد للإسماعيلي

اتحاد الكرة يسرد 32 إنجازا للجنة الخماسية في 264 يوما

التعليقات
قد ينال إعجابك