في الدرجة الثانية - محروس محمود.. مدافع وبطل ملاكمة و"صنايعي" كنافة وقطايف

السبت، 02 مايو 2020 - 13:09

كتب : رضا السنباطي

محروس

لا يكتفي محروس محمود مدافع بني سويف بمهارته الرياضية ليعتاش، وإنما يحرم نفسه الراحة بالعمل في مهن أخرى ليزيد دخله.

محروس محمود

النادي : بني سويف

وفي شهر رمضان الكريم، يجد محروس فرصة لصناعة حلوى لا يستغنى المصريون عنها بعد الصيام، الكنافة والقطايف.

لنتعرف معا على قصة لاعب في دوري الدرجة الثانية، بطل ملاكمة سابق، وعامل بناء أيضا.

يروي محروس (28 عاما) لـFilGoal.com "حبي للرياضة بدأ وأنا في سن العاشرة، كنت أهوى ألعاب القوى والملاكمة وكرة اليد. في الملاكمة شاركت في 6 بطولات على مستوى الجمهورية وفزت بميداليتين برونزيتين وميدالية فضية وأخرى ذهبية".

وواصل "لعبت كرة يد في مركز شباب منفلوط ثم بترول أسيوط وشاركت في دوري المحترفين وعمري 16 عاما، قبل أن أتحول لكرة القدم في مركز شباب منفلوط قبل أن يتجمد النشاط هناك. جاءني عرضان، من أسمنت أسيوط وبترول أسيوط، لكن انتقلت لنادي منفلوط الذي شاركت معه في دوري الدرجة الثالثة والدرجة الثانية على مدار 3 مواسم".

واستمر "في الموسم الثالث التحقت بالخدمة العسكرية لمدة 3 سنوات، وبعد قدوم مدرب جديد للفريق استغنوا عن خدماتي قبل أن انتقل لفريق الوليدية. كنت في التجنيد وفي نفس الوقت أخوض مباريات. رحلت إلى الأسيوطي ثم ديروط الذي شاركت معه ضد الأهلي في كأس مصر 2016".

وأردف "ألعب في بني سويف منذ 3 مواسم، نافسنا أسوان على الصعود في الموسم الماضي، وفي الموسم الحالي لعبت ضد الأهلي في كأس مصر ونلت إشادة الجميع، أشارك بصفة أساسية باستمرار مع بني سويف".

Image may contain: 1 person, standing and shoes

وانتقل محروس إلى الجانب الآخر من حياته مشيرا "عملي المهني بدأ وعمري 18 عاما بهدف تحسين دخلي، بدأت كمساعد بناء ثم صنايعي. لم يكن لدي وقت للراحة لأساعد أسرتي، انتقلت للعمل في العاصمة الإدارية وأثناء الاجازات أعمل في بلدتي".

وأوضح "أحلم بأن أتوج تعبي بالانضمام إلى فريق كبير، المسؤولون في بني سويف لم يقصروا وطلبوا مني الراحة مقابل تعويضي عن عملي الثاني، لكني أفعل ذلك من أجل أسرتي. بعد توقف المباريات صرت أعمل يوميا بعيدا عن الكرة. في رمضان أعمل صنايعي قطايف وكنافة، من الثامنة صباحا وحتى المغرب. أفطر في مكان عملي".

محروس وفريقه بني سويف يتصدران مجموعة الصعيد في دوري الدرجة الثانية، المنافسة على أشدها مع البنك الأهلي على الصعود إلى الدوري الممتاز.

لكن المصير المجهول للموسم الحالي في الكرة المصرية قد يؤجل حلم محروس باللعب في الدوري الممتاز.

توقفت مباريات كرة القدم في مارس الماضي بسبب تفشي فيروس كورونا، ومع مطالبة أندية عديدة بإلغاء الموسم قد يضطر محروس ورفاقه لبدء المشوار من جديد في الموسم المقبل.

كيف تحمي نفسك من فيروس كورونا.. اضغطهــــــــــنـــــــــــــــا

لمعرفة كل المصابين بفيروس كورونا من عالم كرة القدم وتطور حالاتهم، اضغطهــــــــــنـــــــــــا

لمتابعة تأثير فيروس كورونا على الأحداث الرياضية المحلية والعالميةاضغط هنا

اقرأ أيضا

الاتحاد التونسي يضع بروتوكولا لعودة النشاط

مورينيو: الخسارة في 2012 ضد بايرن كانت مؤلمة

وزارة الرياضة تنفي عودة النشاط الرياضي بعد رمضان

عمرو سماكة: الأهلي رفض انتقالي لأياكس

طلائع الجيش يجيب.. هل أجبر عمار حمدي على اللعب له بدلا من الاتحاد؟

الصفتي: تعمدت ضرب بركات

نرشح لكم
التعليقات
قد ينال إعجابك