خليك في البيت - حمادة النقيب ولعبة الأسئلة.. هكذا صنعت تاريخي وهؤلاء هم الأفضل

الأربعاء، 08 أبريل 2020 - 17:28

كتب : محمد يسري

حمادة النقيب - لعبة الأسئلة

إيمانا من FilGoal.com بدوره المجتمعي في محاربة فيروس كورونا ومساهمة في حملة (خليك في البيت)، نقدم لكم فقرة جديدة بتوجيه عدد من الأسئلة لأحد النجوم، يجيب عنه من منزله.

ضيفنا اليوم حمادة النقيب، حارس مرمى منتخب مصر لكرة اليد الأسبق.

وتلك كانت إجابته على الأسئلة:

- أفضل مباراة في مسيرتك؟

اختيار مباراة سيكون صعبا للغاية، لأني شاركت في 11 بطولة عالم و4 دورات أوليمبية، وهذا رقما قياسيا مسجل في الاتحاد الدولي لكرة اليد.

لذلك اختار مباراة فرنسا في قبل نهائي بطولة العالم 2001، ومباراتي ألمانيا وإسبانيا في أولمبياد أتلانتا 96، وبالإضافة لمباريات دور المجموعات في أولمبياد سيدني 2000 ضد السويد وصربيا، فقد كنت ثاني أفضل حارس في البطولة، ومباراتي النرويج وصربيا ومونتينيجرو في بطولة العالم 2005.

أيضا نهائي كأس العالم للشباب عام 1993 ضد إيسلندا.

- أصعب لاعب لعبت ضده؟

نيكولا كاراباتيتش ودانيال نارسيس ثنائي فرنسا، ستيفان لوفرين لاعب السويد، تالنت دوتشيبايف لاعب إسبانيا وألكسندر توتشكين لاعب روسيا.

بالإضافة للدنماركي ميكيل هانسن من الجيل الجديد، لعبت ضده في أولمبياد بكين 2008.

- أصعب مباراة؟

مبارياتي ضد منتخب فرنسا، فهو من أصعب المنتخبات، كذلك ضد روسيا والسويد لأنهم يلعبون كرة يد حديثة ولديهم عناصر سريعة قوية تجيد الهجوم المرتد (فاست بريك).

- أحسن تصدي؟

ضد إسبانيا في بطولة العالم 2007، قمت بالتصدي لـ3 تسديدات متتالية في مرتين.

أيضا ضد الدنمارك في أولمبياد بكين 2008، تصديت لـ20 تسديدة وسكن شباكي 18 هدفا فقط، لتكون نسبة تصدياتي 55% وهي نسبة كبيرة في كرة اليد ولا تتحق كثيرا.

- أكتر لاعب تطمئن للعب بجواره؟

جوهر نبيل، مروان رجب، إبراهيم المصري وهاني الفخراني. عمرو الجيوشي، أحمد رمضان هتلر.

- أعظم إنجاز؟

الفوز بكأس العالم للشباب عام 1993 ثم الحصول على المركز الرابع في بطولة العالم 2001.

- مثلك الأعلى قبل الاحتراف؟

لم أحب كرة اليد بسبب نجم معين، فالاهتمام بها في فترتي كناشئ كان قليلا عكس الفترة الحالية، حيث تنقل المباريات تليفزيونيا.

لكني اشتركت في النادي الأوليمبي وعمري 9 سنوات، وضمني منتخب الشباب في الـ16 من عمري، ثم حققت كأس العالم للشباب بعدها بعام.

في تلك الفترة رأيت الحراس الكبار، مثل ماتس أولسن وتوماس سيفنسون حارسي السويد وأندري لافاروف حارس روسيا.، وتأثرت بهم كثيرا وبتصدياتهم التي تدربت عليها حتى أتقنتها وصنعت تاريخا لنفسي.

كيف تحمي نفسك من فيروس كورونا.. اضغطهــــــــــنـــــــــــــــا

لمعرفة كل المصابين بفيروس كورونا من عالم كرة القدم وتطور حالاتهم، اضغطهــــــــــنـــــــــــا

لمتابعة تأثير فيروس كورونا على الأحداث الرياضية المحلية والعالميةاضغط هنا

طالع أيضا

في ظل أسطورة - ريفالدو الجديد

مدرب حراس مصر السابق: محمد الشناوي تأثر بالانتقال متأخرا إلى الأهلي

ماني: سأقبل أي نتيجة للموسم في ظل الوضع الراهن

كاراجر: صلاح لا يزال في القمة رغم أنه كان أفضل في الماضي

توتنام يخالف تعليمات الحكومة الإنجليزية

نبيه: كوبر هدد بالرحيل إذا عاد غالي

التعليقات
قد ينال إعجابك