رحلات صلاح لـ إسبانيا.. انتصارات قليلة وذكرى جميلة في ملعب أتليتكو مدريد

الثلاثاء، 18 فبراير 2020 - 10:48

كتب : محمد يسري

محمد صلاح - ليفربول - دوري أبطال أوروبا

مرة أخرى سيظهر محمد صلاح على ملعب واندا ميتروبوليتانو، حيث يمتلك ذكريات جميلة.

ليفربول يحل ضيفا على أتلتيكو مدريد في ذهاب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا بقيادة صلاح، في رحلة الفريق الإنجليزي في الحفاظ على لقبه الأوروبي.

ملعب واندا ميتروبوليتانو استضاف نهائي دوري أبطال أوروبا في الموسم الماضي، والذي شهد تتويج ليقربول باللقب الأوروبي بعد أن سجل صلاح هدفا في توتنام.

المباراة ستكون السابعة لصلاح في إسبانيا فماذا فعل في رحلاته السابقة؟

الرحلة الأولى.. إشبيلية يدك فيورنتينا بثلاثية

الرحلة الأولى لصلاح إلى إسبانيا كانت رفقة فيورنتينا حين واجه الفريق الإيطالي نظيره إشبيلية في نصف نهائي الدوري الأوروبي موسم 2014-2015

على ملعب رامون سانشيز بيزخوان شارك صلاح في التشكيل الأساسي للمدرب فينشينزو مونتيلا.

وخسر فيورنتينا المباراة بثلاثية دون رد ولم يفلح صلاح -الذي شارك في المباراة كاملة- ورفاقه في تسجيل أي أهداف.

الرحلة الثانية.. لكي يتذكرني راموس ومودريتش للأبد

تجدد سافر صلاح إلى إسبانيا مع فريق إيطالي لكن بقميص مختلف. تلك المرة روما يواجه ريال مدريد في إياب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا لموسم 2015-2016 وهو يبحث عن تعويض الخسارة ذهابا بهدفين دون رد.

بدأت المباراة بشراسة هجومية من روما وانفجار من صلاح الذي راوغ سيرخيو راموس ولوكا مودريتش بطريقة أكثر من رائعة ومرر الكرة بطريقة ساحرة لإدين دجيكو الذي أهدر انفرادا صريحا بكايلور نافاس.

محاولات صلاح استمرت لكن دون جدوى قبل أن يسجل ريال مدريد هدفين ويفوز في النهاية.

الرحلة الثالثة.. الفوز الأول

مع روما سافر صلاح مرة أخرى إلى إسبانيا لكن لمواجهة فياريال في دور الـ32 لمسابقة الدوري الأوروبي موسم 2016-2017.

لم يفضل لوشيانو سباليتي أن يدفع بصلاح منذ البداية في المباراة التي لُعبت على ملعب "لا سيراميكا" ودفع به في الدقيقة 62.

وعقب نزوله بـ3 دقائق صنع صلاح هدفا لدجيكو.

وانتهت المباراة بفوز روما برباعية دون رد.

الرحلة الرابعة.. إشبيلية يصنع الحدث

في الموسم قبل الماضي سافر صلاح مع ليفربول ليواجه الفريق الإنجليزي إشبيلية في دور المجموعات.

صلاح شارك منذ بداية المباراة بجوار فيرمينو وساديو ماني.

لم يسجل أو يصنع صلاح لكنه كان قاب أو أدنى من تحقيق الانتصار الأول له على إشبيلية بعد أن تقدم ليفربول بثلاثية دون رد عن طريق فيرمينو الذي سجل هدفين وماني بعد أول 30 دقيقة؛ لكن إشبيلية نجح في إدراك التعادل في الشوط الثاني بعد أن سجل وسام بن يدر هدفين وجويدو بيتزارو للفريق الأندلسي.

الرحلة الخامسة.. لأن الأمور تختلف في أنفيلد

في الموسم الماضي كان اللقاء الأول لصلاح ضد برشلونة في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

الذهاب كان على ملعب كامب نو، وشارك صلاح أساسيا، لكن ليفربول خسر بثلاثية دون رد.

في الإياب، غاب صلاح بسبب الإصابة، رفقة فيرمينو، ليتوقع الجميع مباراة سهلة لبرشلونة، لكن ليفربول توهج على ملعب أنفيلد رود وفاز برباعية وتأهل للنهائي.

الرحلة السادسة

الرحلة الأخيرة لإسبانيا لم تكن لمواجهة فريق إسباني ولكن لخوض نهائي دوري أبطال أوروبا ضد توتنام على ملعب واندا ميتروبوليتانو، الخاص بأتلتيكو مدريد.

بعد دقيقتين، سجل صلاح أول أهداف اللقاء من ركلة جزاء، قبل أن يضيف ديفوك أوريجي الهدف الثاني ويتوج ليفربول باللقب الأوروبي.

رحلة لم تتم

كاد صلاح أن يواجه برشلونة في إسبانيا موسم 2015-2016 لكن الإصابة منعته من ذلك حين كان لاعبا لروما.

الفريق الإيطالي وقع مع برشلونة في المجموعة الخامسة في دوري الأبطال، وشارك صلاح في مباراة الذهاب التي انتهت بهدف لكل فريق في إيطاليا.

لكنه لم يشارك في مباراة العودة على ملعب كامب نو بسبب إصابة في الكاحل.

وخسر روما تلك المباراة بنتيجة 6-1.

اقرأ أيضا

مرتضى للاعبيه: الأهلي ليس بعبعا وفايلر جيد بالحكام

حسام غالي: آل سليم طبقوا شعار الأهلي فوق الجميع وليسوا مثل من استفاد منه

مدرب الزمالك: أداء الفريق ضد الترجي؟ احضروا لنا 50 ألف مشجع

إسماعيل يوسف: اللجنة الخماسية تعند

أمير مرتضى: لا يوجد مبرر لإقامة قمة الدوري

التعليقات
قد ينال إعجابك