كرة يد – حسين زكي لـ في الجول: قادرون على العودة بالكأس من تونس وخبرات باروندو ستحسم اللقب

الأحد، 26 يناير 2020 - 11:57

كتب : شادي نبيل

حسين زكي - كرة يد

وأعرب حسين زكي أسطورة كرة اليد المصرية، والمدرب العام في جهاز الإسباني روبرتو جارسيا باروندو عن ثقته الكاملة في قدرة الفريق على العودة بكأس أمم إفريقيا من قلب تونس وتهيئة الجهاز للاعبين على مواجهة الضغط الجماهيري المتوقع.

ساعات قليلة وتنطلق المباراة الختامية للنسخة 24 من كأس الأمم الإفريقية لكرة اليد، والتي ستجمع بين منتخبي مصر وتونس على الصالة الرياضية لملعب رادس بالعاصمة التونسية، وتتسع لحوالي 15 ألف متفرج وستكون كاملة المقاعد بعد نفاد جميع التذاكر فور عرضها للبيع.

النهائي الثالث على التوالي والعاشر تاريخيا الذي سيجمع بين الفريقين، ويبحث فيه الفراعنة عن اللقب السابع لمعادلة رقم الجزائر، والاقتراب أكثر من نسور قرطاج أصحاب المقام الرفيع بالبطولة برصيد 10 بطولات.

وجاء الحوار على النحو التالي..

كيف استعد المنتخب المصري للنهائي؟

- منذ بداية البطولة والفريق يخوض مبارياته استعدادا لتلك المواجهة مع أصحاب الأرض، وكانت مواجهة أنجولا من الاختبارات الصعبة والكبيرة للفريق، وساعدتنا على تطبيق الأفكار والخطط التي سنخوض بها النهائي المنتظر.

ما هو الدور الذي سيقوم به الجهاز الفني لتجهيز اللاعبين نفسيا لمواجهة الضغط الجماهيري؟

- قائمة الفريق تضم مجموعة أسماء من اللاعبين أصحاب الخبرات وعلى علم بصعوبة وقوة مواجهة الفريق التونسي، ويعلمون جيدا قيمة قميص منتخب مصر، ويقتصر دور الجهاز على نقل خبراته والتحدث معهم لإخراجهم من الضغوطات النفسية والعصبية، وتجاهل الجمهور الذي سيحضر المباراة وعدم تسرع المكسب واللعب بقوة من الثانية الأولى وحتى ختام الدقيقة 60.

الفريقان يعتمدان على المدرسة الإسبانية في التدريب، هل يوجد اختلاف بين طريقة لعب مصر وتونس؟

- بالفعل كل من مصر وتونس يعتمدان على المدرسة الإسبانية في طريقة اللعب، لكن سنشاهد خلال المباراة الأختلاف بينهما، حيث يعتمد جيرونا على الأسلوب المتبع لمدينة برشلونة والمدن المجاورة لها، لكن باروندو مع منتخب مصر يتبع مدرسة بلد الوليد وهي الأشهر حاليا وأغلب المدربين الإسبان يلعبون بها، وتختلف كل طريقة عن الأخرى في طريقة اللعب والتكتيك المتبع داخل الملعب وبعض التفاصيل الصغيرة بين اللاعبين وبعضهم البعض.

هل خبرة توني جيرونا بالبطولات الإفريقية تعطيه أفضلية عن باروندو في إدارة اللقاء؟

- أعتقد أن جيرونا وباروندو يمتلكان نفس الخبرات التدريبية، على العلم أن مدرب مصر قام بتدريب فرق أوروبية شهيرة وتمكن من الفوز بلقب دوري الأبطال الأوروبي مع فاردار المقدوني، كما إنه يملك خبرات خوض اللقاءات أمام أعداد كبيرة من الجماهير، وسترجح خبراته كفة مصر لحسم اللقب.

مصر تتأهب لنهائي اليد أمام تونس

اللقاء الأخير الذي جمع بين مصر وتونس، كان ببطولة العالم الأخيرة والتي أقيمت يناير من العام الماضي في ألمانيا والدنمارك، وانتهى بفوز الفراعنة 23-30.

كيف استفادت مصر من ترتيب قوة المباريات؟

- بالطبع ترتيب اللقاءات من حيث القوة يساعد الجهاز الفني على القيام بعملية التدوير في التشكيل وإعطاء الفرصة للجميع من أجل المشاركة للحفاظ على المخزون البدني والذهني، ويملك العديد من اللاعبين خبرات كثيرة بالملاعب الإفريقية والعربية، كما يعتمد الفريق على القوة البدنية في المجموعة المنضمة من منتخبي الناشئين والشباب مثل حسين قداح، محسن رمضان، أحمد هشام السيد، سيف الدرع وخالد وليد، إضافة إلى خبرة ثلاثي حراس المرمى والتي تساعدنا كثيرا في المباريات.

وتواجد كونكورد كرة اليد المصرية كما يطلق عليه، ضمن الجهاز الفني لمنتخب الناشئين بقيادة مجدي أبو المجد والمتوج ببطولة العالم الأخيرة في مقدونيا بعد الفوز على ألمانيا في النهائي 28-32.

كلمة أخيرة توجهها للجمهور المصري؟

- تحدثت مع اللاعبين خلال التدريب الأخير وقلت لهم أن قميص منتخب مصر هو حمل ثقيل على أكتافنا جميعا، ونحن لا نقل عن أي فرد يقوم بالدفاع عن اسمها، أتمنى من جميع فئات الشعب المصري أن تساند الفريق وتقف بجانبه، وسنستغل المباراة النهائية لكي نثبت لهم أن فريق كرة اليد رجالة وعلى قدر المسئولية. تمكنا من رفع علم مصر ببطولة العالم للناشئين وسنستكمل المسيرة وسنرفعه على القارة الإفريقية، والجميع مستعد للقتال لتحقيق ذلك.

نحن نملك جميع الأدوات والإمكانات لوضع مصر بين كبرى دول العالم في كرة اليد، نحتاج فقط من الجمهور الاهتمام بنا بنفس درجة اهتمامهم بكرة القدم.

طالع أيضا

ما يحتاج الأهلي لتفاديه أمام النجم

جوارديولا: ليفربول بطل الدوري

إنجاز عربي في التنس

مواعيد مباريات الأحد الناري

أهداف السبت المثير

التعليقات
قد ينال إعجابك