جاتوزو ونابولي.. العودة إلى أفكار ساري ولن يقول لا

الجمعة، 13 ديسمبر 2019 - 10:21

كتب : إسلام أحمد

جينارو جاتوزو - نابولي

مرحلة جديدة يبدأها نابولي الإيطالي رفقة مدربه الجديد جينارو جاتوزو عقب إقالة كارلو أنشيلوتي.

"رينو" لم يبتعد كثيرا عن التدريب وإن كانت خطوة تولي مهمة تدريب نابولي قد يراها العديد مبكرة على لاعب الوسط السابق كونه بدون خبرات تدريبية كبيرة.

إذا لماذا قرر أوريليو دي لاورينيتس تعيين جاتوزو وهل القرار مناسبا للبارتينوبي، هذا ما نستعرضه في السطور المقبلة.

لن يقول لا

أثناء تولي جاتوزو مهمة تدريب ميلان تعاقب عليه إدارتين مختلفتين، مع المُلاك الصينين لم يكن لجاتوزو دورا حينها في ظل عدم إبرام النادي لصفقات في يناير.

وفي الصيف التالي ومع تواجد مالديني وليوناردو مع الإدارة الجديدة، ظهر جليا أنهم المتحكمين في أسماء القادمين والراحلين عن الفريق دون دور حقيقي له.

المدير الفني فشل في التعامل مع ملف اللاعبين الذي لا يريدهم بالتالي عقب نهاية الموسم رحل أكثر من لاعب بدون مقابل عقب نهاية تعاقده ودون استفادة كاملة من قدراتهم وأبرزهم ريكاردو مونتوليفو قائد ميلان السابق.

جاتوزو لم يقول لا أمام إدارة ميلان وفي النهاية رحل عقب عدم نجاحه في قيادة الفريق لدوري الأبطال.

Image result for gattuso napoli

هذا ما يريده مالك نابولي في مدربه الجديد، عقب العصيان الجماعي للاعبي الفريق وبقيادة أنشيلوتي الذي لم ينصاع لفكرة المعسكر المغلق أصبح الأمور على صفيح سخان وكانت بداية شرارة رحيل أنشيلوتي.

التقارير الحالية تشير إلى احتمال حدوث عملية إحلال وتجديد مقبلة في الفريق برحيل أبرز نجومه الذين قادوا الفريق لمقارعة يوفنتوس في السنوات الأخيرة.

جاتوزو قد لا يقول "لا" إذا قرر دي لاورينيتس رحيل كاليدو كوليبالي وآلان وثلاثي الهجوم في يناير المقبل، وبالتالي لن يقول لا أمام الأسماء المرشح انضمامها لتدعيم الفريق.

ميزة وعيب

لا خلاف على قوة شخصية جاتوزو و"جرينتا" الذي طالما عُرف بها طيلة مسيرته كلاعب، وهنا يأتي الاحترام للاعب فاز بأغلب البطولات الممكنة في مسيرته أمام الجيل الحالي الذين تربوا على مشاهدته.

فنيا لا يزال أمام رينو الكثير لكن شخصيته وفرض الانضباط في الفريق من أهم سماته وهو المطلوب في نابولي.

عند تولي مهمة ميلان فشل جاتوزو في تحقيق الفوز في أول لقاءين له بالدوري ومن ثم عقب معسكر مغلق لمدة أسبوع تحول الفريق.

ميلان لم يخسر لـ 13 مباراة على التوالي وقدّم أداءً مغايرا جعل الفريق ينافس على مقاعد دوري الأبطال.

Image result for gattuso napoli

لكن تعادل مع إنتر أدى لتراجع أداء الفريق وفقدان الثقة وهنا يعاب على جاتوزو عدم إعادة الفريق لنفس الروح المعنوية بل تراجع أداء الفريق ومن ثم ابتعد الحلم.

نفس الأمر تكرر الموسم الماضي في الوقت الذي كان ميلان فيه بالمركز الثالث مع أول نتيجة سلبية تراجعت النتائج واستغلها المنافسين وأنهى الروسونيري الموسم خامسا دون تحقيق هدفه الأساسي.

نقص الخبرة للاعبي ميلان وكذلك جاتوزو في تلك المواقف قد يكون سببا في هذا الأمر، لكن مع نابولي الوضع مختلف خاصة أن أغلب لاعبي نابولي يتسمون بالخبرة والمنافسة على لقب الدوري وليس على مقاعد أوروبية، والأهم أنه يتولى المهمة في نفس الوقت الذي تولى فيه تدريب ميلان قبل بدء أعياد الميلاد.

عودة إلى أفكار ساري

عقب رحيل ساري، تعمد أنشيلوتي اللعب بأفكاره ليمحي أثار 4-3-3 الهجومية التي عُرف بها نابولي خلال 3 مواسم مع ماوريسيو.

التحول إلى 4-4-2 أو 3-5-2 في بعض الأحيان وتغيير شكل الفريق شيئا فشيئا غيّر من أسلوب الفريق وكان سببا في تراجعه.

على سبيل المثال لم يغب كاييخون عن أي مباراة خلال 3 مواسم بشكل متتالي مع ساري لكنه جلس لأول مرة على مقاعد البدلاء مع أنشيلوتي.

البولندي أركاديوش ميليك وجد فرصته للمشاركة من جديد وأثبت نفسه، على حساب الثلاثي دريس ميرتينز وجوزيه كاييخون ولورينزو إينسيني.

Image result for gattuso napoli

خلال موسم ونصف مع ميلان اعتمد جاتوزو على خطة 4-3-3 مع ميلان، وهذا ينبئ بإمكانية مشاهدة ثلاثي نابولي الهجومي من جديد ومن خلفهم ثلاثي الوسط، آلان وزيلينسكي وفابيان رويز.

الأسماء هنا تتيح لجاتوزو مزيدا من القوة على عكس لاعبي ميلان الذي افتقدوا الخبرات والثقة في عديد الأحيان.

ديناميكية أكثر للاعبي نابولي في التحرك بالكرة نظرا لفارق القدرات البدنية والفنية عن لاعبي ميلان كل هذا يُتيح لجاتوزو النجاح.

تجربة جديدة

هنا ستكون أول مرة يخوض فيها جاتوزو مباراة إقصائية أوروبية في مسيرته التدريبية وبالتأكيد سوف يعتمد بشكل أكبر على خبرات لاعبي الفريق.

جاتوزو يمتلك خبرات أوروبية بسيطة إذ اصطدم بأرسنال في دور الـ 16 من الدوري الأوروبي ومن ثم ودع من دور المجموعات في الموسم التالي.

وسيكون عليه الاستعداد بشكل مكثف بدءا من اليوم الأول لتحقيق نتائج إيجابية محليا تقوده إلى نجاح أوروبي وتخطي عقبة دور الـ 16.

القرعة قد تخدم جاتوزو حال التقى مع ريد بول لايبزيج أو فالنسيا لكنها ستكون صعبة للغاية إذ التقى مع مانشستر سيتي أو بايرن ميونيخ أو باريس سان جيرمان.

Image result for gattuso champions league

الحل في يد جاتوزو وفرصة ذهبية له لم لتكن تأتي إذ تولى تدريب تورينو أو جنوى أو حتى نيوكاسل الإنجليزي وفقا للتقارير السابقة، من أجل أن يبدأ قيادة جيل 2006 للظهور وسط الكبار تدريبيا.

اقرأ أيضا:

أرقام رائعة من فوز الأهلي على دجلة

الأهلي يستعيد صدارة الدوري بثلاثية في دجلة

المتأهلون لدور الـ16 من دوري الأبطال وموعد القرعة.. حدث تاريخي لأول مرة

فايلر: أي فريق يتمنى ضم رونالدو وميسي

عبد الحفيظ: نتحرك نحو إتمام صفقتين

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك