بالفيديو - 4 دقائق مجنونة تمنع ريال مدريد من الانتصار وتهدي الصدارة لـ سان جيرمان

الثلاثاء، 26 نوفمبر 2019 - 23:57

كتب : FilGoal

نيمار - كاسيميرو - باريس سان جيرمان - ريال مدريد

فرّط ريال مدريد في تقدمه، واكتفى بالتعادل 2-2 أمام ضيفه باريس سان جيرمان على ملعب سانتياجو برنابيو، في الجولة الخامسة لدور المجموعات من دوري أبطال أوروبا.

كريم بنزيمة سجل هدفي ريال مدريد، قبل أن يسجل كيليان مبابي، وبابلو سارابيا لـ باريس سان جيرمان.

ريال مدريد رفع رصيده إلى 8 نقاط، فيما رفع باريس سان جيرمان رصيده إلى 13 نقطة، ليضمن رسميا صدارة المجموعة قبل جولة على النهاية.

المباراة فقدت تنافسيتها مباشرةً قبل أن تبدأ، عندما تعادل جالاتا سراي أمام كلوب بروج، ليضمن ريال مدريد رسميا تأهله إلى الدور المقبل.

هدف ريال مدريد الأكبر كان الثأر لهزيمته ذهابا في حديقة الأمراء بثلاثية نظيفة، مباراة هزت جدران النادي الإسباني العاصمي وقتها.

تشكيل ريال مدريد شهد مفاجأة غير متوقعة عندما ظهر اسم إيسكو ألاركون الذي بدأ مباراته الثالثة فقط هذا الموسم.

فيما ظل نيمار جونيور على مقاعد بدلاء باريس سان جيرمان، واكتفى توماس توخيل بالدفاع بالثلاثي آنخل دي ماريا، وماورو إيكاردي، وكيليان مبابي في الهجوم.

الشوط الأول كان مدريديًا، فسيطر أصحاب الأرض على أغلب أوقاته وهددوا مرمى زميلهم السابق كيلور نافاس في مناسبات عدة.

الفرصة الأولى كانت بواسطة توني كروس الذي أطلق تسديدة قوية في الدقيقة 15، مرت مباشرة فوق العارضة.

ولم يتأخر الهدف، فترجم كريم بنزيمة عمل جماعي رائع بين زملائه بالدقيقة 17، ليودع الكرة في الشباك الخالية.

فيدي فالفيردي انطلق خلف الدفاع بعد تمريرة داني كارباخال، وأرسل عرضية إلى إيسكو الذي سدد كرة ارتدت من القائم ووجدت بنزيمة دون عناء.

الهدف هو الأول في شباك باريس سان جيرمان بدوري أبطال أوروبا هذا الموسم، ليواصل المهاجم الفرنسي أرقامه الرائعة.

مسلسل تألق كيلور نافاس بدأ في الدقيقة 27 بتصديه لتسديدة كروس الصاروخية.

ولم يتحرك باريس سان جيرمان قبل الدقيقة 36 عندما تبادل مبابي الكرة مع آنخل دي ماريا وانفرد بـ كورتوا وسدد، لكن البلجيكي أبعد الكرة إلى ركلة ركنية.

في المقابل واصل ريال مدريد تسديداته بعيدة المدى والدور جاء على الظهير كارباخال هذه المرة، لكن كما هي العادة، أقدم نافاس على تصدٍ جديد في الدقيقة 39.

في الدقيقة 43 حدثت لقطة الشوط الأول...

البرتغالي أرتور دياش حكم المباراة احتسب مخالفة من خارج منطقة الجزاء –رغم أن العرقلة من داخل المنطقة-، وأشهر بطاقة حمراء مباشرة في وجه كورتوا.

رجوع الحكم لتقنية الفيديو كان يعني تغيير قراره إلى ركلة جزاء وإلغاء الطرد والاكتفاء ببطاقة صفراء لـ كورتوا، لكنه اكتشف مخالفة سابقة في وسط الملعب من السنغالي إدريا جانا على مارسيلو قبل لقطة ركلة جزاء، فألغى كل ما ترتب عليها.

مع بداية الشوط الثاني، دفع توخيل بنجمه نيمار في تغيير ذي طابع هجومي بحت بدلا من السنغالي جانا جوييه.

لكن الفرصة الأولى في الشوط الثاني لم تكن من نصيب باريس، بل ريال مدريد.

بنزيمة تلقى كرة سانحة للتسجيل داخل منطقة المرمى، لكن نافاس تألق وتصدى بأعجوبة للكرة من مسافة قريبة في الدقيقة 46.

ريال مدريد كان قريبا مجددا من قتل المباراة في الدقيقة 61 بعد عرضية مارسيلو نحو إيسكو، لكن الكوستاريكي واصل مباراته الخارقة.

الدقيقة 68 حملت نبأين سيئين لجماهير ريال مدريد: إصابة نجمها هازارد بعد تدخل مواطنه توماس مونييه، ودخول عدوها جاريث بيل بدلا منه تحت صافرات الاستهجان.

صمود نافاس توقف أخيرا في الدقيقة 79 عندما سجل بنزيمة الهدف الثاني بضربة رأسية بعد عرضية متقنة من مارسيلو.

لكن جماهير ريال مدريد لم تهنأ سوى دقيقة واحدة بهذا الهدف، فقلّص مبابي الفارق في الدقيقة 80 بعد خطأ من رافاييل فاران مدافع الميرنجي.

الإثارة ارتفعت إلى مداها الأقصى في الدقيقة 82 عندما أدرك البديل بابلو سارابيا التعادل لـ باريس بتسديدة رائعة عانقت شباك فريقه الأسبق الذي بدأ فيه مسيرته.

وعندما اتجهت المباراة إلى أنفاسها الأخيرة، لم يتوقف الفريقان عن شن الهجمات.

فأهدر مبابي فرصة الهدف الثالث في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع، قبل أن يتحصل ريال مدريد على ركلة حرة من مكان خطير في الدقيقة الرابعة.

الويلزي المغضوب عليه بيل انبرى للتسديد، وكاد أن يُخرس ملعب برنابيو، لكن كرته ارتدت من القائم.

قمة المجموعة انتهت على التعادل، وحسمت ترتيب أول مقعدين.

اقرأ أيضا:

هل تمرد طارق حامد على الزمالك؟

الزمالك يهدد طارق حامد بالشطب

النجم الساحلي يُكرم رمضان صبحي

العراق يؤكد عقدة الربع قرن أمام قطر

الحدود يواصل سجله المنيع في الدوري المصري

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك