بالفيديو - لا تتلاعبوا بمشاعر فيرجسون.. شيفيلد يعطل ريمونتادا يونايتد الرائعة

الأحد، 24 نوفمبر 2019 - 20:37

كتب : عمرو عبد المنعم

سير أليكس فيرجسون

انتقلت الصورة على وجه السير أليكس فيجرسون ويظهر عليه الحزن بسبب أداء مانشستر يونايتد المتراجع بعدما سجل شيفيلد الهدف الثاني في شباك الشياطين الحمر.

Image

لكن لم تكن هذه هي النهاية، لأن فيرجسون عاد ليضحك ويبتسم ويحتفل بفريقه في المباراة ذاتها عندما حول لاعبو مانشستر يونايتد تأخرهم بهدفين أمام شيفيلد لتقدم بثلاثية.

وما حدث أيضا لم يكن لقطة النهاية، لأن فرحة فيرجسون بتقدم فريقه لم تدم سوى لعدة دقائق قبل أن يتعادل شيفيلد في اللحظات الأخيرة من المباراة.

وعادت الصورة على فيرجسون عقب نهاية مباراة شيفيلد يونايتد ومانشستر يونايتد وهو يصفق للاعبي الفريقين بعد تقديمهم واحدة من أفضل مباريات الدوري الإنجليزي هذا الموسم وأكثرها إثارة والتي انتهت بالتعادل 3-3 في الجولة الـ13 من البريميرليج.

Image

وصف المباراة

اعتمد سولشاير في بداية المباراة على تشكيل يتكون من دافيد دي خيا في حراسة المرمى.

ثم ثلاثي دفاعي فيكتور ليندلوف وهاري ماجواير وفيل جونز، ورباعي في وسط الملعب آرون وان بيساكا وأندرياس بيرييرا وفريد براندون ويليامز.

خلف الهجوم دانييل جيمس وأنطوني مارسيال وماركوس راشفورد.

سيطر شيفيلد على مجريات المباراة في البداية وهدد مرمى مانشستر يونايتد لكن الحارس دي خيا أنقذ مرماه من هدف مؤكد في الدقيقة 13.

واستمر ضغط شيفيلد ليسجل جون فيليك الهدف الأول في الدقيقة 19 بعد متابعة لتسديدة لوندسترام.

وواصل شيفيلد مستواه الرائع في الشوط الأول وسط غياب تام للاعبي يونايتد.

وبين شوطي المباراة أجرى سولشاير المدير الفني لمانشستر يونايتد التغيير الأول بنزول خيسي لينجارد بدلا من المدافع فيل جونز.

ومع انطلاق الشوط الثاني كانت الأفضلية لشيفيلد الذي سجل الهدف الثاني في الدقيقة 52 بتسديدة من لايس موسييه.

ثم انقلبت الأمور في المباراة وسيطر يونايتد على اللعب وأصبح الأخطر على المرمى مع تراجع من لاعبي شيفيلد للدفاع.

وبدأت إثارة الـ7 دقائق لمانشستر يونايتد.

وأسفر ضغط يونايتد عن الهدف الأول للشياطين الحمر في الدقيقة 72 عن طريق اللاعب الشاب براندون ويليامز بعد عرضية من راشفورد.

ودفع سولشاير بالتغيير الثاني بنزول اللاعب الشاب ماسون جرينوود بدلا من بيرييرا في الدقيقة 73.

ليكافئ اللاعب الشاب مدربه سولشاير ويسجل الهدف الثاني في الدقيقة 77.

وجاء الدور على راشفورد ليسجل هدف فوز الشياطين الحمر في الدقيقة 79.

لتنتهي إثارة الـ7 دقائق بتقدم يونايتد بنتيجة 3-2.

وبعد الهدف الثالث أجرى يونايتد التغيير الثالث بنزول المدافع أليكس توانزيبي بدلا من مارسيال.

ولكن إثارة المباراة لم تنتهي هنا.

وانطلق لاعبو شيفيلد للهجوم بقوة في محاولة لتسجيل هدف التعادل والخروج بنقطة أمام الشياطين الحمر.

ليأتي بالفعل هدف التعادل في الدقيقة الثانية من الوقت بدلا من الضائع بتسديدة من اللاعب أوليفير ماكبورني.

ثم توقفت المباراة للتأكد من صحة الهدف وعدم لمس الكرة يد لاعب شيفيلد قبل التسديد.

وبعدها خرج القرار من غرفة الإعادة بالفيديو بصحة الهدف لتنتهي واحدة من أفضل مباريات الموسم بالتعادل 3-3.

التعادل رفع رصيد شيفيلد صاحب الأرض إلى النقطة 18 في المركز السادس، ووصل يونايتد إلى النقطة 17 في المركز التاسع.

طالع أيضا:

تعرف على قائمة الزمالك أمام إنبي

لماذا يغيب 5 نجوم عن الزمالك؟

حادث مأساوي مروع في السودان

الاتحاد يواصل التألق في البطولة العربية

المواعيد الجديدة لدوري الأبطال والكونفدرالية

نرشح لكم
أخر الأخبار
التعليقات
قد ينال إعجابك