بالفيديو - ريال مدريد الشرس يقهر سوسيداد القوي في قمة الجولة

السبت، 23 نوفمبر 2019 - 23:56

كتب : FilGoal

كريم بنزيمة - ريال مدريد - سوسيداد

قلب ريال مدريد تأخره في مباراة مثيرة، وفاز على ضيفه ريال سوسيداد بثلاث أهداف مقابل هدف واحد على ملعب سانتياجو برنابيو، بالجولة 14 للدوري الإسباني.

ويليان جوزيه تقدّم مبكرا جدا لـ سوسيداد في بداية المباراة، قبل أن يسجل ريال مدريد 3 أهداف متتالية بواسطة كريم بنزيمة، وفيدي فالفيردي، ولوكا مودريتش.

ليرفع ريال مدريد رصيده إلى 28 نقطة في المركز الثاني بفارق الأهداف عن برشلونة.

وثأر ريال مدريد من هزيمته 0-2 أمام سوسيداد على ملعب سانتياجو برنابيو الموسم الماضي تحت قيادة سانتياجو سولاري.

تشكيل ريال مدريد شهد الاعتماد على فيرلان ميندي وفيدي فالفيردي على حساب مارسيلو وتوني كروس، فيما ظل جاريث بيل على مقاعد البدلاء.

الويلزي عاد للظهور مع ريال مدريد بعد غياب طويل، أيام فقط عقب احتفاله المثير للجدل بتأهل ويلز إلى يورو 2020 بعلم كتب عليه: "ويلز، جولف، مدريد.. بهذا الترتيب".

في المقابل، استعاد سوسيداد نجمه النرويجي مارتن أوديجارد الذي تعافى من إصابته، وكان جاهزا لمواجهة فريقه الأصلي الذي يلعب منه معارا.

ريال مدريد بدأ المباراة خاسرا، فالنتيجة أشارت إلى تقدم سوسيداد بهدف أول بعد 110 ثانية فقط.

القائد سيرخيو راموس ارتكب المحظور، ومرر نحو حارس مرماه تيبو كورتوا دون النظر، لتنشق الكرة عن ويليان جوزيه ويخطف الكرة ويراوغ الحارس ويودعها الشباك الفارغة.

لتتوقف سلسلة كورتوا مع الشباك النظيفة بقميص ريال مدريد عند 535 دقيقة متتالية.

ريال مدريد واجه ضغطا شديدا من سوسيداد في الدقائق الأولى وواجه صعوبات كبيرة في الخروج بالكرة.

رغم ذلك، حاول هازارد من الجهة اليسرى وأطلق تسديدة قوة بالدقيقة الثامنة، لكنها اصطدمت بالشباك الخارجية.

الأزمات كادت أن تتفاقم على ريال مدريد الذي أنقذه حارسه كورتوا في الدقيقة 15 أمام جوزيه الذي أهدر فرصة الهدف الثاني.

في المقابل، حاول فيرلان ميندي بتسديدة يمينية بعيدة المدى في الدقيقة 18، وجدت أليكس ميرينو حارس مرمى سوسيداد لها بالمرصاد.

من جانبه، حال هازارد مجددا في الدقيقة 26، لكن ريميرو أكمل فاصل التألق بتصدٍ جديد.

أحد اللاعبين المنتظرين في هذه المباراة، مارتن أوديجارد، حاول هز شباك فريقه الأصلي بتسديدة قوية في الدقيقة 28، لكن كورتوا منع النرويجي من التسجيل.

وعندما عجز ريال مدريد عن اختراق دفاعات سوسيداد، جاء الحل من ركلة حرة نفذها لوكا مودريتش، وترجمها بنزيمة إلى هدف في الدقيقة 37 بكتفه الأيمن.

بنزيمة رفع رصيده إلى 10 أهداف في صدارة هدافي الدوري الإسباني، وهو أعلى معدل تهديفي له في أول 14 جولة بالدوري في مسيرته.

مباشرة بعد بداية الشوط الثاني، بات ريال مدريد متقدما في النتيجة بواسطة فالفيردي الذي أطلق تسديدة قوية خادعت ريميرو بعد اصطدامها في ميكيل أويارزابال.

في الدقيقة 66، جاء الوقت ليتلقى جاريث بيل غضب سانتياجو برنابيو.

زيدان قرر الدفع بالويلزي كتغيير أول بدلا من رودريجو، وجماهير ريال مدريد استقبلته بوابل من صافرات الاستهجان المتوقعة.

هذا لم يمنع بيل من المساهمة في هدف ريال مدريد الثالث بالدقيقة 74.

الويلزي تلقى تمريرة خلف الدفاع من فالفيردي، ليرسل عرضية يمينية استقبلها بنزيمة برأسية نحو مودريتش الذي سدد بيسراه من داخل منطقة الجزاء.. وهدف.

ليساهم مودريتش في 3 أهداف (سجل مرة وصنع مرتين) في مباراة واحدة لأول مرة في مسيرته مع ريال مدريد.

سوسيداد في المقابل كان قريبا من العودة للمباراة في الدقيقة 83 عندما سدد البديل أليكساندر إيزاك من مسافة قريبة، لكن كورتوا واصل تألقه وتصدى نحو الركنية.

أما بيل، وتحت وابل الصافرات العدائية، فأقدم على فاصل فردي في اللحظات الأخيرة وكاد أن يسجل في مناسبتين، لكن كراته افتقدت الدقة.

واختتم ريميرو المباراة بتصدٍ مميز أمام تسديدة بنزيمة اليسارية في الوقت المحتسب بدل الضائع.

ريال مدريد واجه واحدا من أقوى خصومه هذا الموسم، وخرج منتصرا.

اقرأ أيضا:

غريب يكشف تعليماته قبل الوقت الإضافي في النهائي: تذكرت سيناريو الكبار أمام جنوب إفريقيا

خبر في الجول – أوباما يقترب من الغياب عن الزمالك أمام إنبي

الكشف عن سبب عدم مشاركة صلاح أمام كريستال بالاس

غريب يرد على منتقديه: تأهلت للأولمبياد في نفس يوم إقالتي من المنتخب الأول

بالفيديو - إثارة مجنونة و8 أهداف.. الرجاء يعود من بعيد ليقتل الوداد في آخر الثواني

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك