بالفيديو - رامسي يخطف هدف رونالدو.. ويوفنتوس يعود بفوز قاتل من موسكو

الأربعاء، 06 نوفمبر 2019 - 21:52

كتب : FilGoal

كريستيانو رونالدو - آرون رامسي - يوفنتوس

في الأنفاس الأخيرة خطف يوفنتوس فوزا قاتلا أمام لوكوموتيف موسكو الروسي بنتيجة 2-1 في الجولة الرابعة من دوري أبطال أوروبا.

هدف البرازيلي دوجلاس كوستا قاد السيدة العجوز للفوز في الدقيقة الثالثة من الوقت بدلا من الضائع على الأراضي الروسية.

لم يسجل كريستيانو رونالدو منذ انضمامه إلى يوفنتوس أي هدف من ركلة حرة مباشرة، سدد 29 وفشل في إيداع أي كرة في الشباك.

وعندما حانت اللحظة المناسبة، خطف الويلزي آرون رامسي اللقطة من البرتغالي على بُعد سنتيمترات قليلة من دخول الكرة الشباك.

البرتغالي البالغ 34 عاما قاد هجوم يوفنتوس في مباراته رقم 174 معادلا الإيطالي باولو مالديني كثاني أكثر لاعب يخوض مباريات في دوري أبطال أوروبا، مجاورا الأرجنتيني جونزالو إيجواين.

وصف المباراة

خطأ على يسار منطقة الجزاء نفذها رونالدو بنجاح، وفشل جيلريمي حارس الفريق الروسي في التصدي لها لتمر من بين أقدامه وقبل أن تسكن الشباك وضع آرون رامسي قدمه وأكد الهدف وهي على خطأ المرمى.

هدف فرح به جميع لاعبي يوفنتوس ومعهم رونالدو الذي شعر للحظات بسوء الحظ بعدما كان قريبا من إنهاء رقمه السلبي في الركلات الثابتة.

هدف يحمل الرقم 300 للسيدة العجوز في دوري الأبطال ليصبح الفريق الخامس الذي يصل إلى هذا الإنجاز.

الروسي أليكسي ميرانتشوك مثلما سجل في الذهاب نجح في تكرار الأمر في الإياب مستفيدا من الكرة المرتدة من القائم وأودع الكرة في شباك البولندي فوتشينك تشيزني في الدقيقة 12.

وفي الدقيقة 34 كاد إيجواين أن يسجل هدف التقدم للضيوف لكن كرته تصدى لها الحارس من انفراد استفاد منه الأرجنتيني من بينية سامي خضيرة.

وبعد بداية الشوط الثاني بأربع دقائق نفذ لوكوموتيف موسكو ركلة ركنية بسلسلة من التمريرات القصيرة انتهت بعرضية إلى حدود منطقة الجزاء استقبلها ديميتري بارينوف بترويض جيد للكرة وسددها بمقصية قوية مرت بعيدة عن مرمى تشيزني.

في الدقيقة 77 محاولة من جريجوري كريتشوفياك تصدى لها مواطنه تشيزني، وصلت إلى البرتغالي جواو ماريو الذي سدد الكرة قوية، لتجد الكرة ليوناردو بونوتشي منقذا شباك فريقه من على خطأ المرمى.

تغييرات ماوريسيو ساري الهجومية في الشوط الثاني بنزول رودريجيو بنتانكور ودوجلاس كوستا بدلا من آرون رامسي وسامي خضيرة في الدقيقتين 64 و69.

وتغيير شكل يوفنتوس خططيا من 4-3-1-2 إلى 4-3-3، وقبل 10 دقائق من نهاية اللقاء شارك باولو ديبالا بدلا كريستيانو رونالدو الذي ظهر غاضبا أثناء خروجه.

انتهت بهدف قاتل من توقيع دوجلاس كوستا في الدقيقة الثالثة من الوقت بدلا من الضائع.

فوز قاد يوفنتوس لصدارة الترتيب برصيد 10 نقاط بينما توقف رصيد لوكوموتيف موسكو عند 3 نقاط.

اقرأ أيضا

حوار - معلول: لن أرحل عن الأهلي إلا من "الباب الكبير"

حكاية كريم طارق: قضيت حياتي في السعودية.. وفضلت إنبي على الزمالك

أنا ملك النص (5) – فاروق جعفر يرد على التمثيل للحصول على ركلات جزاء.. وسر لقب أغنى رجل في العالم

حلم طوكيو 2020 -الكاميرون.. لسماع زئير الأسود

حلم طوكيو 2020 – عمار حمدي لـ في الجول: شوقي غريب مثل والدنا.. ومركزي لا يهمني

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك