4 أشياء تعلمناها من دربي مدريد.. خطأ زيدان وجدار أوبلاك

الأحد، 29 سبتمبر 2019 - 00:27

كتب : محمد يسري

جدار أوبلاك

زاد يان أوبلاك عن مرماه بكل ما أوتى من قوة فحافظ لأتليتكو مدريد على نقطة التعادل وحرم ريال مدريد من الانتصار.

وانتهى دربي مدريد بالتعادل السلبي ليقتسم أتلتيكو مدريد وريال مدريد نقاط المباراة التي لُعبت في الجولة 7 للدوري الإسباني.

FilGoal.com يقدم 4 أشياء تعلمناها من مواجهة الدربي..

خطأ زيدان

بدأ زين الدين زيدان المباراة بالثلاثي الهجومي جاريث بيل وكريم بنزيمة وإدين هازارد، كعادة المدرب الفرنسي في المباريات الأخيرة.

لكن مع تكتل أتليتكو مدريد كعادة فريق دييجو سيميوني، عاني ريال مدريد في الوصول لمرمى أوبلاك، وإذا خلق فرصة للتسجيل كان أوبلاك يتصدى لها، فلماذا عانى الفريق؟

على الجانب الأيسر تواجد هازارد الذي لم يحصل على الدعم الكافي من ناتشو لأنه الإسباني لا يمتلك مهارة مارسيلو أو سرعة فيرلان ميندي، وكان دائما يتواجد ثنائي من أتلتيكو مدريد لمراقبة هازارد أثناء استلامه للكرة.

وعليه كان يذهب بنزيمة لهازارد لمساعدته، مما ترتب عليه خلو منطقة جزاء أتلتيكو مدريد من مهاجم لريال مدريد، ليلعب الثنائي سافيتش وخوسيه خيمينيز بأريحية كبيرة.

أما بيل، فكان يلعب في الجناح الأيمن ويتمركز على الخط ولا يدخل للعمق إلا نادرا.

وفي حالة تمركز بنزيمة في العمق، كانت المسافة بينه وبين هازارد أو بيل تكون كبيرة لتواجد الاجنحة على جانبي الملعب لتوسيعة.

كذلك لم يتقدم أي لاعب من وسط الملعب للتواجد بجوار بنزيمة في هذه الحالة.

لذلك لم يظهر ريال مدريد هجوميا بشكل قوي، خصوصا مع عدم تقدم الأظهرة للهجوم.

لذا كان الأفضل أن يسحب زيدان بنزيمة -الذي لا يتألق في الدربي- ويدفع بلوكا يوفيتش لأن الأخير أشرس من المهاجم الفرنسي، على أن يدخل بيل للعمق لعمل زيادة عددية مع تقدم داني كارباخال في الجانب الأيمن لإرسال الكرات العرضية.

صحيح أن زيدان سحب بنزيمة ودفع بيوفيتش، لكن في الدقيقة 88 فلم يكن هناك أي وقت للمهاجم الصربي للقيام بشيء يذكر.

عرضيات أتليتكو مدريد

استغل دييجو سيميوني الناحية اليسرى لريال مدريد من أجل شن الهجمات على مرمى تيبو كورتوا.

لذلك كانت عرضيات أتلتيكو مدريد الأرضية من الجانب الأيمن عن طريق كيران تربييه وتوماس بارتي هي مصدر خطورة الفريق الوحيد.

إلا أن العرضيات لم تكن دقيقة ولم تصل لدييجو كوستا أو جواو فيلكس، كما أبعد كورتوا عرضية كانت خطيرة من جانب بارتي.

كاسيميرو.. ممنوع الاقتراب

قدم لاعب الوسط البرازيلي أداء رائع خلال مواجهة الدربي وساعد ريال مدريد في السيطرة على وسط الملعب.

لم يبخل كاسيميرو بأي مجهود خلال اللقاء وكان دائم الركض لتغطية المساحات وسد الثغرات في دفاع ريال مدريد.

كما استغله زيدان في الفوز بالكرات العالية، فكان يعود بجوار راموس وناتشو لعمل زيادة عددية دفاعية في ضربات المرمى لأتليتكو مدريد للفوز بها ومنع كوستا من الحصول عليها، وحال خسارة ريال مدريد للكرات الطولية كان يقوم بالحصول على الكرة الثانية.

كاسميرو فاز بـ 2 صراع هوائي من أصل 3، واستخلص الكرة مرتين، وشتتها مرتين واعترض مسارها مرتين أيضا.

جدار أوبلاك

تألق أوبلاك خلال اللقاء ومنع ريال مدريد من زيارة شباكه بعدما تصدى للعديد من الفرص.

أخطر فرص اللقاء كنت برأسية من بنزيمة، لكن أوبلاك تصدى لها ببراعة، رغم إنه عاد للخلف وكان غير متزن في بداية اللعبة، إلا أنه استجمع قواه وأبعد الكرة.

كما تصدى أوبلاك لتسديدة أوبلاك وأبعدها لركنية.

لذلك حصل أوبلاك على جائزة رجل المباراة، بعدما كان سببا في نهاية المباراة بالتعادل السلبي والحفاظ لأتليتكو مدريد على النقطة.

طالع أيضا:

تاريخية لـ فايلر.. الأهلي لمجموعات إفريقيا

بقرار أوبلاك.. دربي مدريد بلا فائز

اتحاد الكرة يتدخل في أزمة لقاء الزمالك في إفريقيا

لماذا يُدور فايلر بين لاعبي الأهلي؟

سبب غريب لطرد مترجم فايلر

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك