مورينيو: رفضت عدة عروض انتظارا لفرصة مناسبة.. وأتمنى التواجد بالمونديال يوما ما

الثلاثاء، 30 يوليه 2019 - 12:20

كتب : FilGoal

مورينيو

يتمنى البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني السابق لمانشستر يونايتد العودة للعمل من جديد، لكنه يقاوم تلك الرغبة انتظار للفرصة المناسبة من وجهة نظره.

مورينيو لا يتولى تدريب أي فريق منذ رحيله عن مانشستر يونايتد في ديسمبر الماضي، والمدرب الذي قاد أندية ريال مدريد وإنتر وتشيلسي يكشف عن نظرته في تلك الفترة.

وقال في حوار أجراه مع شبكة سكاي سبورتس: "أعتقد أن هذه أول مرة أحظى فيها بوقت طويل للتفكير. لدي وقت لإعادة التفكير والتحليل، وما أشعر به هو أنني أتحرق شوقا (للعودة للتدريب)".

وأضاف "صديقي قالي لي: استمتع بوقتك، استمتع بيوليو وأغسطس وبما لم تحظ به أبدا لكنني لا استطيع الاستمتاع بأمانة. لست سعيدا بما يكفي كي استمتع".

وتابع "افتقد لكرتي، لدي مرونة مع نفسي ومع من أحب، لدي العديد من الجماهير حول العالم ما يعني أنني ألهمت الكثير من الناس".

وأشار "زي (اسم شهرة مورينيو في طفولته) يجب أن يبقى زي حتى آخر يوم، ولكني لا أرى آخر يوم لأن خطوتي المقبلة ستكون بداية جديدة. لا أشعر أنه مجرد عام يتراكم بجوار أعوام عديدة من التدريب أو كم عدد الألقاب التي حققتها. هذا تاريخ وهذا متحفي".

وأوضح "مستقبلي سوف يبدأ مع خطوتي المقبلة ومثلما قلت فالأمر يبدو سخيفا مع عدم مقدرتي الاستمتاع بالعديد من الأشياء اللطيفة من حولي ووقت فراغي".

شبكة سكاي سبورتس أشارت إلى رفض مورينيو عدة عروض تدريبية خلال الآونة الأخيرة، فقد رفض العودة إلى فريقه السابق بنفيكا في يناير الماضي.

إضافة لرفضه عرضا هو الأكبر لأي مدرب في العالم إذ أغراه ناد صيني بالحصول على راتب سنوي يُقدر بـ88 مليون إسترليني مع بداية هذا الصيف.

ومورينيو لفت إلى ما يدور في ذهنه "الشيء الأصعب بالنسبة لي هو قول لا لاحتمالات (العودة للعمل). يتوجب علي العمل لأنه بداخلي كانت هناك دوما الرغبة في ذلك. أريد أن أعمل وأرغب في ذلك، لذا إن كانت أمامك الفرصة وقلت لا فهذا صعب جدا جدا جدا".

وأشار "لماذا أقول لا؟ لأنه ليس نفس مستوى التحدي الذي أرغب به، مع كل الاحترام للعروض التي قدمت لي. لدي الحق في اختيار الناس الـ(مورينيستا) مثلما يقولون في إسبانيا وإيطاليا".

المدرب البرتغالي أردف "المورينيستا يريدونني في المكان الذي انتمي له لذا بالنسبة لي الأمر ليس مسألة أنه أمامي هذا العرض وعلي الموافقة عليه وإنما علي أن أكون صبورا وانتظار الفرصة المناسبة لنفس المستوى والتنافسية التي اعتدت عليها، لذا قاومت عدة مرات رغبتي في العمل واضطررت لقول لا انتظارا لما يناسبني".

وشدد "لم أقل أبدا أي ناد سيكون مناسبا لأن لدي احتراما لأولئك الناس الذين يعتقدون أنني الرجل المناسب لهم".

وبسؤاله عن إمكانية تدريب البرتغال مستقبلا "يمكن أن يحدث، لكن تدريب منتخب تعني مباراة كل شهر والانتظار لمدة سنتين من أجل بطولة يورو وسنتين أخرتين من أجل كأس العالم".

وأتم "ولكن ربما يوما سواء مع البرتغال أو منتخب آخر إذ أرغب في التواجد في حدث بقيمة كأس العالم، لكن حتى الآن لا أعتقد أنها الوظيفة المناسبة لي، ربما يوم ما وإن كانت البرتغال فسوف أكون فخورا".

وتوج مورينيو مع مانشستر يونايتد في موسمه الأول 2016-2017 بلقب الدرع الخيرية وكأس الرابطة والدوري الأوروبي.

وأبدى مورينيو في أكثر من مرة رغبته في الاستمرار بالتدريب في أوروبا، وأن يتولى تدريب كبار القارة العجوز ويفوز بلقب دوري أبطال أوروبا للمرة الثالثة، بجانب تتويجه بلقب الدوري التاسع في مسيرته في بلد مختلف.

اقرأ أيضا:

الأهلي يعلن ضم محمود متولي

أرقام في الجول - ما الإضافة التي يقدمها متولي لدفاع الأهلي

رسميا - سان جيرمان يعلن ضم نجم السنغال

تقارير: باوك يضغط على وردة "أكبر شوكة" لقبول عرض بيراميدز

ميسي يوضح حقيقة "الاعتداء عليه مع عائلته"

حوار في الجول – ربيعة يتحدث عن 50% يتمنى تنفيذها لجماهير الأهلي.. وحوار لا ينساه مع الخطيب

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك