النجمة التاسعة.. البرازيل تستعيد عرش كوبا أمريكا بعد 12 عاما

الأحد، 07 يوليه 2019 - 23:59

كتب : زكي السعيد

إيفرتون - البرازيل - بيرو - الصورة من كونميبول

بعد انتظار دام 12 عاما، البرازيل على عرش أمريكا الجنوبية من جديد.

منتخب البرازيل توج بلقبه التاسع في كوبا أمريكا، بانتصاره على بيرو 3-1 في ملعب ماراكانا بنهائي نسخة 2019.

إيفرتون، وجابرييل جيسوس، وريتشارلسون سجلوا أهداف البرازيل، فيما اكتفى جيريرو بالتسجيل مرة واحدة لـ بيرو.

لتحقق البرازيل اللقب التاسع في تاريخها بعد نسخ: 1919، 1922، 1949، 1989، 1997، 1999، 2004، 2007.

فيما خسرت بيرو النهائي للمرة الأولى في تاريخها، بعد أن فازت بالبطولة مرتين سابقتين.

البرازيل دخلت المباراة بأسبقية نفسية بعد انتصارها على بيرو 5-0 في الجولة الثالثة لدور المجموعات، لكن هذا النهائي سيكون مغايرا تماما.

بيرو بدأت المباراة بشجاعة وضغطت على البرازيل في مناطقها، لينفذ كريستيان كويفا ركلة حرة مباشرة في الدقيقة الثانية مرت مباشرة بجوار القائم الأيمن لراقصي السامبا.

لكن الهدف الأول لم يكن من نصيب الضيوف، بل لصالح راقصي السامبا في الدقيقة 15.

جابرييل جيسوس تسلّم كرة على الجهة اليمنى، راوغ، وأرسل عرضية رائعة قابلها زميله إيفرتون بلمسة واحدة في شباك بيرو، متقدما للبرازيل في النتيجة.

اكتشاف البطولة إيفرتون رفع رصيده إلى 3 أهداف في صدارة هدافي البطولة.

بيرو تماسكت بعد تلقيها الهدف المبكر، وحصلت على المكافأة قبل 4 دقائق على نهاية الشوط الأول.

لمسة يد على تياجو سيلفا داخل منطقة جزاء البرازيل، أجبرت روبيرتو توبار حكم تشيلي على احتساب ركلة جزاء لـ بيرو.

توبار راجع تقنية الفيديو لتأكيد قراره، وسمح لـ باولو جيريرو قائد بيرو حتى ينبري للركلة المصيرية.

جيريرو سدد في الدقيقة 44، ونجح في هز شباك البرازيل لأول مرة في مسيرته، ليكون قد سجّل في كل منافسيه التسعة بقارة أمريكا الجنوبية.

مهاجم إنترناسيونال في الدوري البرازيلي، سجّل هدفه الثالث في البطولة ليتساوى مع إيفرتون في صدارة الهدافين.

جيريرو رفع رصيده الإجمالي من الأهداف في تاريخ كوبا أمريكا إلى 14، بفارق 3 أهداف فقط عن الأرجنتيني نوربيرتو مينديز والبرازيلي زيزينيو الثنائي الذي يتصدر قائمة الهدافين بـ17 هدفا.

الهدف هو الوحيد الذي تتلقاه شباك البرازيل طوال البطولة، إذ حافظ حارس المرمى أليسون على مرماه في المباريات الخمس الماضية.

لكن انتعاش بيرو لم يدم سوى لـ3 دقائق تقريبا.

جيسوس نجم المباراة تلقى كرة في مواجهة المرمى بالدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع، وأسكنها الشباك بسلاسة، مسجلا هدفه الثاني في البطولة، ومعيدا البرازيل سريعا إلى المقدمة.

في الشوط الثاني واصل جيسوس تصدر المشهد، وتحصّل على بطاقة صفراء ثانية في الدقيقة 70، ليغادر الملعب مطرودا والدموع تملأ عينيه.

هذا لم يفقد البرازيل توازنها، خصوصا مع لجوء المدرب تيتي إلى دكة بدلائه ودفعه بالمهاجم ريتشارلسون بدلا من روبيرتو فيرمينو.

إيفرتون عاد ليظهر في الدقيقة الأخيرة واخترق منطقة جزاء بيرو، ليتعرض لعرقلة دفعت الحكم إلى احتساب ركلة جزاء ثانية في المباراة.

البديل ريتشارلسون تقدّم لتنفيذها، وسجلها بنجاح أمام بيدرو جايسي المتخصص، ليؤكد فوز البرازيل ويقتل بيرو.

أمريكا الجنوبية باللون الأصفر.

اقرأ أيضا:

حوار - شوبير: من الصعب دائما التواصل مع أبو ريدة.. اللاعبون يتحملون 75% من الفشل

1 2 3.. مزيكا الجزائر

شوبير ينفجر: مسؤولو الاتحاد رضخوا لضغط اللاعبين في أزمة وردة.. رفضت عودته

الحضري لـ في الجول: 4 نصائح لإصلاح حال المنتخب.. "يجب الاستعانة بمن حققوا الإنجازات"

حوار في الجول – مساعد أجيري: أزمة وردة لم تؤثر على منتخب مصر.. وأبو ريدة لا يستحق ما يحدث له

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك