تقارير: الجزائر مرشحة لاستضافة إعادة نهائي دوري أبطال إفريقيا.. وحكم أوروبي يدير اللقاء

السبت، 08 يونيو 2019 - 14:05

كتب : FilGoal

الترجي - الوداد

الاتحاد الإفريقي أعلن إعادة إياب نهائي دوري أبطال إفريقيا بين الترجي التونسي والوداد المغربي في ملعب خارج تونس، والجزائر مرشحة لاستضافة المواجهة التي أحدثت جدلا كبيرا خلال الفترة الماضية.

الكاف أعلن يوم الأربعاء سحب لقب دوري أبطال إفريقيا من الترجي وإعادة الإياب في وقت لاحق ولم يتم تحديد الموعد أو المكان.

وقال مصدر في الكاف لـFilGoal.com إن جنوب إفريقيا ستكون هي الأقرب لاستضافة المباراة التي ستقام بعد نهاية كأس أمم إفريقيا 2019. (طالع التفاصيل)

لكن تقرير من موقع dzfoot الجزائري ذكر أن ملعب 5 جويلية قد يستضيف المباراة التي تجمع فريقين من الجارين المغاربيين، بعد بطولة أمم إفريقيا

وأوضح التقرير أن اتصالات حدثت في الآونة الأخيرة من جانب الكاف مع وزير الشباب والرياضة الجزائري واتحاد اللعبة من أجل استضافة اللقاء "الحساس" بحسب تعبير الموقع.

على ذات الجانب قالت صحيفة "المنتخب" المغربية إن "بعض البلدان العربية رفضت استقبال المباراة لحساسيتها المفرطة"، وهو ما سيفرض لعب المباراة في جنوب إفريقيا على ملعب سوكر ستاديوم.

وأشارت الصحيفة إلى أن اللقاء لن يديره حكم إفريقي وإنما حكم أوروبي "قاد العديد من المباريات في دوري أبطال أوروبا، وهو اسم كبير" وفقا لما ذكره التقرير.

وقال الاتحاد الإفريقي في بيانه عن اللقاء إن مباراة النهائي لم تكتمل، كما أن الاشتراطات الخاصة بالأمان لم يتم تنفيذها بحسب بيان الكاف، وبالتالي تقرر "إعادة مباراة الإياب على ملعب خارج الأراضي التونسية".

ماذا حدث؟

في الساعات الأولى من يوم السبت الماضي، توج الترجي التونسي بطلا من جديد لدوري أبطال إفريقيا بعدما بدا أنه انسحاب للوداد بسبب أزمة تقنية الفيديو. (طالع التفاصيل)

دخل الفريقان لقاء الإياب بعد التعادل ذهابا 1-1 في المغرب، قبل أن يتقدم الترجي بهدف قبل نهاية الشوط الأول.

في الدقيقة 59 حدثت الأزمة، عندما أدرك وليد الكارتي التعادل للوداد، هدف ألغاه الحكم بداعي التسلل، وقام باستئناف اللعب دون الرجوع لتقنية حكم الفيديو المساعد.

أفراد الوداد اعترضوا بشدة على عدم الرجوع للتقنية مطالبين باحتساب الهدف، وامتنعوا عن إكمال المباراة، لتتوقف المباراة لأكثر من ساعة ونصف، وتُلغى في نهاية المطاف مُعلنة عن تتويج الترجي للموسم الثاني على التوالي.

بعد المباراة جرت مراسم التتويج بشكل طبيعي وتسلَم أفراد الترجي الميداليات الذهبية، في غياب كامل للاعبي الوداد عن المشهد الختامي، رافضين تسلم الميداليات الفضية.

خليل شمام قائد الترجي ذكر في حديثه لـ beIN Sports أن الحكم جاساما أبلغه وقائد الوداد قبل المباراة، بوجود عطل في تقنية الفيديو سيمنع استخدامها، لكن قائد الفريق المغربي لم يفهم لغة الحكم وفقا للظهير التونسي.

بينما كذّبه عبد اللطيف نصير قائد الوداد قائلا: "الحكم لم يتحدث معي بخصوص عدم استخدام تقنية الفيديو.. ما قاله شمام هو تبرير لسرقة لقب غير مستحق".

بعدها أعلن الاتحاد الإفريقي عن عقده لاجتماع طارئ للجنة التنفيذية، يوم الثلاثاء، على خلفية أحداث المباراة، ثم أجل الكاف إعلان حل أو قرارات إلى يوم الأربعاء حينما صدر القرار.

طالع أيضا

الأهلي في مذكرة لاتحاد الكرة: متمسكون بكافة حقوقنا في الدوري

كوت ديفوار.. حتى لا تنقرض الأفيال مرتين

الإعلان عن رحيل ساري الأسبوع المقبل

خطف وجماعات متمردة.. حكاية مثيرة عن كوبا أمريكا

ميدو يقترب من العودة للتدريب في الدوري المصري

تعرف على هدافي مصر في أمم إفريقيا

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك