ليبيا 82.. إنجاز الأخضر التاريخي في مشاركته الأولى

الأربعاء، 05 يونيو 2019 - 12:28

كتب : محمد سمير

ليبيا

توقف النشاط الرياضي لمدة 3 سنوات كاملة ولكن ذلك لم يمنع فرسان البحر المتوسط -كما يطلَق على منتخب ليبيا- من تحقيق إنجاز كروي في تاريخ إفريقيا بتحقيق وصافة أمم إفريقيا 82.

يغيب منتخب ليبيا مجددا عن المشاركة في النسخة المقبلة من بطولة كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم المقرر إقامتها في مصر بيونيو الجاري.

ورغم أن تاريخ المنتخب الليبي ضعيف من حيث المشاركات، إذ شارك الأخضر 3 مرات سابقة فقط طوال تاريخه، إلا أن مشاركته الأولى عام 82 حملت إعجازا كرويا.

منذ انطلاق بطولة أمم إفريقيا عام 1957 أو بالتحديد منذ عام 1965 الذي انضمت فيه ليبيا إلى الاتحاد الدولي "فيفا"، لم يشارك الأخضر إلا في أعوام 1982 بليبيا و2006 في مصر وأخر مرة عام 2012 في غينيا الاستوائية والجابون.

وجاءت مشاركة ليبيا الأولى تاريخية إذ حقق الفريق إعجازا وحصد وصافة المسابقة بعد أزمة سياسية.

ورغم الإنجاز التاريخي عام 82 لم ينجح منتخب ليبيا في استغلال ذلك التفوق وغاب عن المشاركة منذ 1984 حتى عاد مرة أخرى في 2006 لكنه ودع المسابقة من دور المجموعات ثم احتاج 6 سنوات أخرى للمشاركة في نسخة 2012 وودع من دور المجموعات مجددا.

ويستعرض لكم FilGoal.com أبرز محطات منتخب ليبيا عام 82 حتى حقق الإعجاز بالوصول للمباراة النهائية.

أزمة سياسية

توقفت مسابقة الدوري في ليبيا لموسم 78-79 بسبب قرار سياسي رغم خوض 15 جولة من تلك المسابقة.

وبسبب أزمة سياسية تم اتخاذ إيقاف النشاط الرياضي في ليبيا والذي استمر بعد ذلك لمدة 3 سنوات حتى عاد الدوري الليبي مجددا في 82-83.

واستضافت ليبيا بطولة أمم إفريقيا عام 82 في ظل عدم الإعداد الجيد لغياب اللاعبين عن المشاركة المنتظمة لمدة 3 سنوات كاملة.

إذ أنه حدث تحول سياسي مفاجئ بعودة النشاط مرة أخرى وتنظيم بطولة أمم إفريقيا.

وعن المشاركة في أمم إفريقيا بعد غياب الكرة الليبية 3 سنوات يقول فوزي العيساوي أحد نجوم منتخب فرسان البحر المتوسط: "فترة طويلة أن تغيب لمدة 3 سنوات كاملة عن ممارسة الكرة بصورة رسمية، أمر صعب وصعب جدا خاصة في فترة من المفترض أن تشهد كامل عطائك".

وتابع العيساوي في تصريحات سابقة للتليفزيون الليبي "كنا نلعب كلاعبين دوري خاص في بني غازي وشارك فيه معظم لاعبي الأندية الكبرى مثل علي البشاري".

وأضاف العيساوي "رغم أن الملاعب كانت صغيرة مقارنة بالملاعب الأخرى، لكن أعتقد أن ذلك ساهم في حفاظنا على لياقتنا وممارستنا لكرة القدم".

الإعداد لأمم إفريقيا

بدأ منتخب ليبيا الإعداد لبطولة أمم إفريقيا المقرر إقامتها على أرضه عام 82 رغم غياب اللاعبين عن المشاركة مع أنديتها بسبب توقف النشاط.

ويقول العيساوي عن ذلك "أول تجمع لنا كان في مصراتة بمشاركة 60 لاعبا، فكرة اختيار قائمة من لاعبين مجهولين بسبب عدم وجود مسابقة، أمر صعب جدا".

"تم اختيار بعض اللاعبين بالاسم بناء على فرقهم القديمة، هذا يلعب في الأهلي وذاك يلعب في الاتحاد وغيره يلعب في النصر وهكذا حتى اكتملت القائمة بين 25 أو 30 لاعبا".

بعد الاختيار الصعب لقائمة اللاعبين من أجل الإعداد لأمم أفريقيا، أقام منتخب ليبيا معسكرا خارجيا في المجر من أجل إعداد اللاعبين للمنافسة في أول مشاركة للأخضر بأمم إفريقيا.

استمر المعسكر لمدة شهرين تقريبا في المجر وتم الاستقرار على بيلا جوتل المدير الفني لقيادة الفريق.

ويقول العيساوي: "جاء اختيار بيلا لقيادة الفريق بسبب تواجده السابق في ليبيا أثناء قيادته لفريق الهلال الليبي ودرايته باللاعبين والكرة الليبية".

لعب منتخب ليبيا ما يقرب من 25 إلى 30 مباراة ودية في معسكر المجر من أجل الاستقرار على قائمة الفريق.

انطلاق المسابقة

أقيمت بطولة أمم إفريقيا في الفترة من 5 إلى 19 مارس عام 82 بمشاركة 8 فرق، ووقع المنتخب الليبي في مجموعة صعبة تضم بجواره كل من غانا والكاميرون وتونس.

افتتح منتخب ليبيا مبارياته بمواجهة غانا وحقق مفاجأة كبرى في أول مشاركة له، إذ انتهى اللقاء بالتعادل بهدفين لكل فريق أمام فريق مدجج بالنجوم على رأسهم عبيدي بيليه.

انتهى الشوط الأول بتقدم غانا بهدف نظيف قبل أن يتقدم المنتخب الليبي بهدفين، وعادل النجوم السوداء النتيجة في آخر دقيقة من عمر المباراة.

وقال العيساوي الملقب بلاعب القرن في ليبيا عن المباراة: "في الحقيقة لم نتوقع التأهل، ليس لضعف إمكانياتنا ولكن لتوقف النشاط 3 سنوات".

وتابع "الجمهور كان دافعا قويا لنا، وجوده بتلك الأعداد وذلك الحماس فاجأنا كثيرا وكان له دور في الظهور بذلك الشكل، حتى أن المنتخب الغاني هو من خطف التعادل في النهاية".

واستكمل منتخب ليبيا صحوته بالفوز على تونس بهدفين نظيفين الذي كان يضم نجوم على رأسهم طارق ذياب نجم نسور قرطاج، ولكن رغم ذلك كان الأخضر مهددا بالإقصاء قبل الجولة الأخيرة في حالة الخسارة من منتخب الكاميرون القوي.

فوز الكاميرون يعني تأهله وخروج ليبيا، لكن نجح الأخضر في إنهاء اللقاء بالتعادل السلبي في وجود كوكبة من نجوم الأسود الكاميرونية على رأسهم توماس نكونو حارس المرمى وروجيه ميلا، وكانت الأسود تستعد للمشاركة في بطولة كأس العالم.

رغم ذلك ودع منتخب الكاميرون البطولة بـ 3 نقاط من ثلاثة تعادلات مع حقيقة تلقي شباكه هدف واحد، لكن هجومه فشل في قيادة الفريق.

إنجاز تاريخي

تأهل منتخب ليبيا في صدارة المجموعة بفارق الأهداف عن منتخب غانا ليواجه زامبيا في نصف النهائي.

"الإرادة هي ما يدفعك للخطوة الأولى على طريق النجاح، أما العزيمة فهي ما يبقيك على هذا الطريق حتى النهاية".

منتخب ليبيا تسلح بالعزيمة حتى نجح في تحقيق الحلم والتأهل للمباراة النهائية.

ففي مباراة صعبة تأخر فيها منتخب ليبيا بهدف نظيف، نجح علي البشاري أفضل ظهير أيسر في البطولة في تسجيل هدفين وقيادة فريقه إلى النهائي الحلم.

ويقول علي البشاري عن البطولة في تصريحات سابقة: "اعتبر تلك النسخة من أنجح نسخ أمم إفريقيا بسبب وجود منتخبات قوية".

وتابع "ما حققناه كان مفاجأة بوصولنا للنهائي، قدمنا مستوى كبيرا وضمت تشكيلة البطولة لاعبين من ليبيا في إنجاز كبير".

وصل منتخب ليبيا إلى النهائي في إنجاز كروي يحتسب للأخضر ليلعب النهائي أمام غانا التي أقصت الجزائر بصعوبة 3-2 بعد اللجوء لوقت إضافي.

وانتهى وقت المباراة النهائية بالتعادل بهدف لكل فريق، وسجل علي البشاري هدف التعادل، ليرفع رصيده إلى 3 أهداف في المسابقة كثاني هدافي البطولة بعد الغاني جورج الحسن.

ولكن "لا تأتي الرياح بما تشتهي السفن" وخسر منتخب ليبيا لقب البطولة الإفريقية بعد تنفيذ 8 ركلات ترجيح بنتيجة 7-6 لمنتخب غانا.

وقال العيساوي عن المباراة النهائية: "لم نتوقع أبدا الوصول للمباراة النهائية، ليس لضعف مهاراتنا لكن الظروف كانت صعبة من توقف نشاط 3 سنوات لمحاولة اختيار لاعبين لإعدادهم".

وتابع "لكن المباريات الودية وفترة الإعداد في المجر ساهمت في رفع اللياقة البدنية بجانب الحضور الجماهيري المميز الذي ساهم في تقديمنا أفضل ما لدينا".

ونجح منتخب ليبيا في دخول تشكيلة البطولة المثالية عقب نهاية المباراة بثلاثة لاعبين، هم: فوزي العيساوي وعلي البشاري وصالح صولا.

طالع أيضا

تقرير: الأهلي السعودي يفكر في التعاقد مع معلول

آل الشيخ يلمح لبيع بيراميدز

مارادونا يتمنى تدريب مانشستر يونايتد

كيف يحاول اتحاد الكرة حل أزمة الفريق المشارك في دوري أبطال إفريقيا

تعرف على تصنيف قرعة دوري أبطال أوروبا 2019-2020

القاتل مولامبا.. رسائل موبوتو الدموية (2)

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك