بالفيديو - إثارة مجنونة ومواجهات مباشرة تصعد بـ ناميبيا رفقة غينيا بيساو على حساب موزمبيق

السبت، 23 مارس 2019 - 20:42

كتب : FilGoal

غينيا بيساو

إثارة مجنونة شهدتها اللحظات الأخيرة من منافسات المجموعة 11 من تصفيات كأس الأمم الإفريقية.

غينيا بيساو صعدت إلى النهائيات، مصطحبة معها ناميبيا، بينما تعرّضت الموزمبيق لإقصاء مؤلم في الثواني الأخيرة.

موزمبيق فرّطت في تقدمها وتعادلت على أرض غينيا بيساو بهدفين لكل طرف. بينما لم تتأثر ناميبيا من هزيمتها 1-4 أمام زامبيا، وتأهلت بدورها مستفيدة من تفوقها في المواجهات المباشرة على الموزمبيق.

لتصل غينيا بيساو إلى كأس الأمم الإفريقية للمرة الثانية في تاريخها بعد النسخة الماضية 2017.

كما تأهلت ناميبيا بقيادة بينسون شيلونجو مهاجم الإسماعيلي للمرة الثالثة، بعد نسختي 1998 و2008، والمفارقة أن مصر تفوز دائما بالبطولة عندما تتواجد ناميبيا.

زامبيا وناميبيا

المنتخب الزامبي كان قد فقد كل حظوظه في التأهل قبل الجولة السادسة –الأخيرة- بالفعل، لكنه نصَر اللعب النظيف، واكتسح ضيفه الناميبي بأربعة أهداف مقابل هدف واحد.

مولينجا سجّل في الدقيقتين 12 و82، ودوناشانو مالاما 55، وكامبولي في الوقت المحتسب بدل الضائع، بينما سجّل شالوليلي هدف ناميبيا الوحيد في الدقيقة 90.

المباراة شهدت مشاركة شيلونجو مهاجم الإسماعيلي، الذي قاد بلاده للمجد القاري.

لترفع زامبيا رصيدها إلى 7 نقاط في المركز الرابع، بينما تجمّد رصيد ناميبيا عند 8 نقاط في المركز الثاني، بفارق المواجهات المباشرة عن موزمبيق، إذ فازت عليها 6-0 في مجموع مباراتي الذهاب والإياب.

غينيا بيساو وموزمبيق

تزامنًا مع اكتساح زامبيا لـ ناميبيا، شهدت مباراة غينيا بيساو وموزمبيق إثارة كبيرة.

هزيمة ناميبيا أغلب أوقات المباراة أمام زامبيا، جعلت غينيا بيساو أكثر هدوءا، إذ ستتمكن من التأهل حتى لو خسرت أمام موزمبيق.

بينما احتاجت موزمبيق للفوز، لأن التعادل غير كافٍ مع تفوق ناميبيا في المواجهات المباشرة.

توني سيلفا لاعب الاتحاد السكندري ظهر في صفوف غينيا بيساو، وغادر المباراة في الدقيقة 82.

غينيا كانت المتقدمة في النتيجة بالدقيقة 13، إلا أن موزمبيق أدركت التعادل في الدقيقة 49 بواسطة راتيفو، هدف لم يكن كافيا، فضغط المنتخب الناطق بالبرتغالية لإدراك الهدف الثاني.

في الدقيقة 89، بدا أن موزمبيق أكملت سيناريو التأهُل بالفعل، بهدف متأخر في الدقيقة 89 بواسطة ديفراسوني.

هدف تأهَل بموزمبيق وقتيًا إلى نهائيات كأس الأمم الإفريقية على أرض مصر، وأطاح بـ ناميبيا مؤقتًا.. هذا لم يدم سوى لـ5 دقائق.

في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدل الضائع، أدركت غينيا بيساو التعادل بواسطة فارموسي ميندي، هدف لم يكن ضروريا لبلاده المتأهلة في تلك اللحظات رغم الهزيمة، لكنه كان ضروريا جدا لـ ناميبيا الخاسرة في المباراة الأخرى، والتي خطفت بطاقة التأهل من موزمبيق.

لترفع غينيا بيساو رصيدها إلى 9 نقاط في صدارة المجموعة، وترفع موزمبيق رصيدها إلى 8 نقاط في المركز الثالث خلف ناميبيا بفارق المواجهات المباشرة.

المجموعة المجنونة شهدت تواجد بطل سابق واحد لأمم إفريقيا، هي زامبيا، ولكنها ودّعت سباق التنافس قبل جولة على النهاية، تاركة المنتخبات الصغيرة في صراع شرس لكتابة التاريخ.

ليصل إجمالي المتأهلين إلى مصر 2019 إلى 19، فقبل غينيا بيساو وناميبيا، تأهلت منتخبات: مصر، ومدغشقر، وتونس، والسنغال، والمغرب، ونيجيريا، وأوغندا، ومالي، وغينيا، والجزائر، وموريتانيا، وكوت ديفوار، وكينيا، وغانا، وأنجولا، وبوروندي، والكاميرون.

اقرأ أيضا:

بالفيديو – التعثر الأول لـ أجيري.. مصر تُنهي رسميات ما قبل أمم إفريقيا بتعادل أمام النيجر

المصري لـ في الجول: اشتباه بإصابة بوسكا بقطع في الرباط الصليبي أو الغضروف

بالفيديو – التأثير الأول.. عمار حمدي يصنع وتريزيجيه يسجل والشناوي يتصدى لركلة جزاء النيجر

بالفيديو - ستدافع عن لقبها.. الكاميرون تتجنب مفاجأة جزر القُمر وتتأهل إلى أمم إفريقيا

مصر ترحب بالمنتخب الـ16.. بوروندي تكتب التاريخ وتطيح برفاق أوباميانج

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك