مارتينيز يحكي عن ظروفه الصعبة للغاية قبل الانضمام لأرسنال ولعب نهائي كأس الاتحاد

الجمعة، 31 يوليه 2020 - 11:06

كتب : FilGoal

إيميليانو مارتينيز

قال إيميليانو مارتينيز حارس أرسنال إن تتويج فريقه بلقب كأس الاتحاد الإنجليزي يعد أمرا مميزا له ولعائلته لما عانى منه قبل احترافه في الفريق اللندني، خاصة وأنه أتى من عائلة فقيرة للغاية وعانى من صعوبات قبل الانتقال إلى المدفعجية.

وصرح مارتينيز حسبما نقلت صحيفة "ميرور" البريطانية: "بمجرد تتويجي باللقب، أرغب في الاحتفال مع ابني وزوجتي، تلك هي دائرة الحياة، لكن نعم أتمنى أن تكون عائلتي بالكامل متواجدة".

وواصل "أتينا من عائلة فقيرة جدا، وبالنسبة لهم، رؤيتي وأنا أتوج بجائزة أمام 90 ألف مشجع وأن أحصل على ميدالية سيكون شيئا كبيرا، كنت أتمنى حضور الجماهير، لكان الوضع مختلفا في النهائي، لكنني عملت طيلة حياتي من أجل تلك اللحظة".

وأكمل "في عقلي لم يكن هناك أي مجال لترك عائلتي، لم تكن الخلفية فقيرة للغاية لكن عانينا كثيرا فيما يخص الأمور المالية".

وتابع "حينما تواصل معي وكيلي وقال إن هناك عرض من أرسنال، رأيت شقيقي ووالدتي يبكيان، وقالا لي أرجوك لا تذهب، لكنني رأيت كذلك والدي يبكي في وقت متأخر مساء لأنه لم يكن يمكنه التكفل أبدا بفواتير وجودي وسفري للعب مع أرسنال".

وأردف "كان علي أن أكون شجاعا في ذلك الوقت، لأنني وافقت على العرض من أجلهم".

واسترسل "أتذكر ذات يوم أن شقيقي تناول الطعام فيما لم يفعل والدي ووالدتي، أعلم جيدا ما عانوا منه".

صاحب الـ27 عاما انضم إلى الفريق الرديف بأرسنال في صيف 2010 قادما من أكاديمية فريق إنديبيندينتي الأرجنتيني بمبلغ 1.5 مليون يورو.

مارتينيز تمت إعارته من الرديف في أرسنال إلى فريق أوكسفورد يونايتد قبل أن يتم تصعيده للفريق الأول منذ صيف 2012.

وواصل الحارس الأرجنتيني قصته قائلا: "كنت أعيش في بوينوس آيريس، وكنت أراهم مرتين في الشهر، لأنهم لم يمكنهم تحمل تكلفة مشاهدتي ألعب، أعلم ما فعلاه من أجلي لكي أصل إلى القمة".

وأردف "زوجتي كانت تسألني خلال فترة الإغلاق عن سبب تدربي الكثير، كان لدي دوما اعتقاد أنني سأحصل على فرصة، والآن انظر لقد حدث الأمر".

وتابع "لدي مرمى بالمقاييس الرسمية في حديقتي، بمجرد أن حدث الأمر، أرسل لي مدرب اللياقة البدنية برنامجا، وهو شيء قمت به طيلة فترة الإغلاق، لذا حينما عدت مع الفريق كان شعوري رائعا".

وأكمل "لدي جهاز يطلق الكرات على شخص ما أن يضع به الكرة لكي تنطلق نحوي في حديقة المنزل، زوجتي اعتادت أن تلقي الكرات لكنها كانت سيئة للغاية في ذلك الأمر".

وأضاف "كنت ألعب مع ابني، كان يحاول وضع الكرات بداخل جهاز الإطلاق، كان الأمر صعبا، وكنت أصاب بالإرهاق سريعا".

وأتم "أي كانت نتيجة النهائي والموسم المقبل، فهي أمور تحدث في عالم كرة القدم، يمكن أن أذهب إلى أي مكان يتبقى في عقدي عامين مع أرسنال، لنفز بالجائزة ثم نسأل نفس السؤال عن المستقبل مرة أخرى".

وشارك مارتينيز خلال الموسم الجاري في 22 مباراة بكل المسابقات استقبل خلالها 23 هدفا وخرج بشباك نظيفة في 9 مواجهات.

ويستعد أرسنال لمواجهة تشيلسي مساء الأحد في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي.

طالع أيضا

تحرك جديد من الأهلي ضد الزمالك

رسميا - تحديد مصير بيع نيوكاسل

هل ينتقل رمضان صبحي للدوري اليوناني؟

سيتي يقترب من صفقته الأولى

عودة بيرلو لـ يوفنتوس

التعليقات
قد ينال إعجابك