حوار – فيجو: رحلت عن برشلونة لأني لم أشعر بالتقدير.. ولست نادما

السبت، 25 يوليه 2020 - 17:07

كتب : FilGoal

لويس فيجو - برشلونة

في ذكرى مرور 20 عاما على انتقاله المدوي من برشلونة إلى ريال مدريد، تحدّث لويس فيجو في حوار مطوّل مع صحيفة "أس" عن كواليس تلك الصفقة النووية سنة 2000.

اقرأ: 20 عاما على القنبلة الذرية التي فجرها بيريز في أساسات برشلونة

يسترجع فيجو الخطوة المدوية في بداية حديثه: "لا أعتقد أن التوقيع معي غيّر تاريخ ريال مدريد، لكنه ترك علامة واضحة في الكرة الإسبانية، فصفقة بهذا الحجم لم تكن قد حدثت من قبل، ربما هي بداية ريال مدريد في شكله الحديث، كانت حقبة رائعة في وجود العديد من اللاعبين المميزين، وقد حققنا الانتصارات بالطبع".

ويوضح كيف بدأ كل شيء: "كنت أشارك مع البرتغال في يورو 2000 عندما تلقيت مكالمة من وكيلي جوزيه فيجا، أخبرني أن بعض الأندية مهتمة بدفع الشرط الجزائي في عقدي، من ضمنها لاتسيو، كما أن هناك مرشحا لرئاسة ريال مدريد مهتم".

وأضاف: "استمعت إلى وكيلي دون أن أعطي اهتماما كبيرا لحديثه، ونقلنا العروض إلى إدارة برشلونة، وهم بدورهم لم يعطوا للأمر اهتماما".

وشدد: "لم أندم على قراري، رغم أنه كان صيفا عصيبا بالفعل، تعرضت لضغط كبير والكثير من الضوضاء".

هل صحيح أنه تراجع في اللحظة الأخيرة وتواصلت مع رئيس برشلونة لإخباره أنه سيبقى لو دُفع الشرط الجزائي في العقد المبدئي مع فلورنتينو بيريز؟

فيجو رد بقوة على هذا الادعاء: "هذه أكذوبة، لم أتحدث مع (نونييز) رئيس برشلونة أبدا بعد يورو 2000 أو أثناء تواجدي في ساردينيا لقضاء الإجازة، ولم أتحدث مع جاسبارت (نائبه) أيضا، إنها أكذوبة، بل ربما حدث النقيض".

وتابع البرتغالي: "جاسبارت كان على مشارف الانتخابات ليكون رئيسا لـ برشلونة وأراد استغلال ذلك، فبعث إليّ برسالة مع صحفي من صحيفة سبورت أخبرني فيها أنه مستعد لدفع نفس ما سيدفعه ريال مدريد حتى أبقى في برشلونة، لكني لم أثق في جاسبارت، ولن أثق فيه أبدا (يضحك)".

وعن سبب انتقاله إلى ريال مدريد: "رحلت عن برشلونة لأنه لم يتم تقديري بالشكل الكافي".

ويسترجع المقابلة الأولى مع فلورنتينو بيريز: "رأيت بيريز لأول مرة في مكتب المحامي الخاص بي في لشبونة، التقينا بعد انتهاء عطلتي في ساردينيا".

وأضاف: "ظل يقنعني كثيرا أنني سأذهب إلى أفضل نادٍ في العالم وسأفوز بالألقاب، لأني لم أكن مقتنعا جدا حتى وقّعت".

وأوضح نقطة مهمة: "لم أكن أنا الملزم بدفع الملايين حال عدم انضمامي لـ ريال مدريد، لم ألزم نفسي بأي شيء، بل من فعل ذلك هو وكيلي".

وأردف: "كنت ملتزما تجاه وكيلي دون أن يجمعنا تعاقد مكتوب، فقط اعتمدنا على علاقتنا وصداقتنا القوية".

وواصل: "بكل صراحة لم أكن على عِلم أنه وقّع على عقد مبدئي مع ريال مدريد، كنت قد أعطيته الضوء الأخضر للتفاوض فقط".

بعد 5 سنوات، رحل فيجو عن ريال مدريد صوب إنتر ميلان في خطوة لم تنل إعجابه: "عند رحيلي عن ريال مدريد، بيريز لم يعاملني بشكل جيد، لأن علاقتي به كانت سطحية دوما، ربما اعتقد أنني غير ملائم للاستمرار في مشروعه".

وأتم: "أشعر أنه تم خيانتي لأن الأمور لم تكن واضحة، تبقى لي وقتها عام في عقدي وفجأة قبل 3 أشهر على نهاية الموسم وجدتني ألازم دكة البدلاء ووضعي في الفريق تبدّل".

اقرأ أيضا:

الأهلي يجدد عقد مدافعه 5 سنوات

هل يعود خربين للدوري المصري؟

الصفاقسي يحاول تسهيل عودة حسين السيد إلى تونس

صلاح: علينا تغيير عقليتنا

موليكا إلى أوروبا؟

التعليقات
قد ينال إعجابك