ميندييتا: لست نادما على تجربة برشلونة.. كلوب حل لغز ليفربول وصلاح من أفضل لاعبي العالم

الثلاثاء، 09 يونيو 2020 - 16:39

كتب : محمد الجزار

ميندييتا

يعتقد الأسطورة الإسباني جايزيكا مينديينا نجم فالنسيا وبرشلونة الإسبانيين ولاتسيو الإيطالي وميدلزبره الإنجليزي، أن برشلونة هو الأقرب للتتويج بلقب الليجا الإسباني هذا الموسم معبرا عن سعادته الكثيرة بتجاوز بلاده أزمة وباء فيروس كورونا وعودة الحياة والنشاط الرياضي من جديد حتى وإن كان الدوري سيعود 11 يونيو بدون جمهور .

ميندييتا أحد سفراء الا ليجا، وأسطورة نادي فالنسيا، لا أحد ينسى تاريخه ومسيرته الحافلة بالأرقام سواء رفقة الخفافيش أو برشلونة أو رحلته في إيطاليا وإنجلترا.

ولعب قائد فريق فالنسيا السابق في الجزء الأخير من القرن العشرين تسعة مواسم رفقة خفافيش إسبانيا وعاش لحظات النصر في نهائيات كأس إسبانيا 1999، والخسارة في دوري أبطال أوروبا تحت قيادة المدير الفني السابق لمنتخب مصر الأرجنتيني هيكتور كوبر.

دربي الأندلس

سيدشن دربي الأندلس عودة الدوري الإسباني لكرة القدم بعد توقف لمدة ثلاثة أشهر بمواجهة نارية تجمع إشبيلية وريال بيتيس، وعن هذه العودة يقول ميندييتا في لقاء خاص نظمته رابطة لا ليجا مع عدد من الإعلاميين حول العالم، من بينهم مراسل FilGoal.com :“سعادة الجميع في إسبانيا لا توصف بعودة النشاط الكروي مرة أخرى، سواء الجمهور أو اللاعبين أو كل ما ينتمى للمنظومة. الكرة شغف وعشق والحياة بدونها صعبة للغاية. باختصار الكل في إسبانيا يحب كرة القدم".

وستكون مباراة افتتاح الجولة 28 هي الأولى من أصل 110 مباراة متبقية للعب في هذا الموسم، وسيتواصل الموسم بدون انقطاع على مدار الأسابيع المقبلة، وحتى 19 يوليو المقبل.

وأكد النجم الإسباني أن كل المقابلات في الدوري الإسباني ستكون ساخنة وفيها الكثير من الإثارة في ظل الصراع القوي على اللقب بين برشلونة، وريال مدريد بالإضافة لصراع حسم المتأهلين لدوري أبطال أوروبا، والهروب من شبح الهبوط، واصفا دربي الأندلس بأحد أقوى الدربيات في العالم وأن من الأمور الإيجابية أن تكون بداية عودة الليجا بمثل هذه المواجهة .

لقب الليجا

Interview with Gaizka Mendieta:

ميندييتا اعترف أن توقع بطل الليجا هذا الموسم يبدو صعبا للغاية، في ظل تقارب النقاط بين برشلونة وريال مدريد .

لكن النجم الإسباني رجح كفة البلاوجرانا للتتويج باللقب مؤكدا ان لديه الأفضلية بتقدمه بفارق نقطتين وقال بأنه الأقرب لحصد لقب الليجا .

تجربة برشلونة

في عام 2001 رحل ميندييتا إلى صفوف نادي لاتسيو الإيطالي، حيث خاض معه 20 مباراة وفي موسم 2002 – 2003 خرج في إعارة إلى نادي برشلونة، وفي صفوف البلاوجرانا خاض ميندييتا 33 مباراة وسجل 4 أهداف.

ولم تكن مسيرة ميندييتا في صفوف برسا موفقة كثيرًا حيث انتهت إعارته وعاد إلى لاتسيو، لمدة يوم واحد فقط قبل أن يقوم بالتوقيع على عقود انتقال على سبيل الإعارة إلى نادي ميدلزبره أحد أندية الدوري الإنجليزي في رحلة احتراف جديدة، ولعب معهم 31 مباراة وسجل هدفين، وفي عام 2004 اشتراه النادي الإنجليزي، ولعب معهم حتى اعتزاله عام 2008.

وعن تجربته القصيرة مع برشلونة يقول ميندييتا: ” اللعب لبرشلونة كان بمثابة ممر بالنسبة لي من اجل تغيير الأجواء في ايطاليا، ولست نادما عليها إطلاقا فلم يكن من السهل ان يطلبك برشلونة وترفض العرض أو لا تلبي النداء وأنا كنت أريد العودة لإسبانيا بعد تجربة لاتسيو".

وأعترف ميندييا: "بصراحة لقد واجهت الكثير من الصعوبات خلال هذه التجربة، فقد كان النادي يغيب عنه الاستقرار بشكل واضح، ويعاني من النتائج السلبية كذلك تغير 3 رؤساء خلال سنة واحدة ".

فالنسيا في القلب

Gaizka Mendieta: one of the best players in the history of Valencia

وبسؤاله عن الخفافيش رد قائلا: ”بالنسبة لفالنسيا فلديه مكانة مهمة جدا في حياتي فقد لعبت له وعندي 17 سنة لمدة 10 سنوات وكانت تجربة مهمة رفعت خلالها الكثير من الكؤوس، وحققت الألقاب والإنجازات التي لا تنسى وكسبت كذلك حب الجمهور" .

وأضاف: ”فالنسبا مر بظروف صعبة، لكنه لديه مشروع مهم حاليا، والسنة الماضية فاز بكاس إسبانيا على حساب برشلونة ولعب في دوري الأبطال واتمني ان يعود لمكانه ومكانته فهو ناد كبير في إسبانيا".

لغز ليفربول

وبالحديث عن الدوري الإنجليزي وتجربة الألماني يورجن كلوب مع ليفربول يقول ميندييتا: ”شخصيا أحب كثيرا ما يقدمه كلوب مع الريدز، فهو بالفعل يقوم بعمل مدهش واستطاع حل اللغز الذي واجه النادي لسنوات طويلة، وتسبب في إبعاده عن المسار الصحيح وغاب بسببه عن منصات التتويج لفترة طويلة، قبل أن يصبح من جديد منافس قوى على لقب الدوري، ودوري أبطال أوروبا" .

وقال ميندييتا إن كلوب استطاع أن يضع كل لاعب في مكانه وجعل الجميع في خدمة الفريق، حتى بات الفريق هو النجم الأول والأوحد .

صلاح موهوب

وتحدث مينديينا عن محمد صلاح قائلا: ”النجم المصري أحد الركائز الأساسية في ليفربول منذ انضمامه للفريق، وهو الآن من أفضل اللاعبين في العالم بدون أدنى شك، وقد كان مناسبا لليفربول، مثلما ليفربول مناسبا جدا لصلاح، هو وبقية اللاعبين في التشكيلة الحالية .

وأضاف: "كلوب تمكن من استخراج كل موهبة محمد صلاح وأظهره كلاعب ينافس أفضل اللاعبين في العالم وهو واحد منهم بالفعل ".

اقرأ أيضا

اتحاد السلة يعلن موعد استئناف الموسم

الكشف عن التصور النهائي لاستاد المصري الجديد

" أرجو من الإسماعيلي أن يتركني أرحل"

محامي النقاز يتقدم بشكوى ضد مرتضى

الوحدة السعودي يوضح موقفه من عاشور

التعليقات
قد ينال إعجابك