هدف لا ينسى - وليد صلاح الدين.. "وها ها ها وجاب هدف تاريخي"

الأحد، 17 مايو 2020 - 20:34

كتب : نادر عيد

وليد صلاح الدين

هو هدف تاريخي بكل المقاييس بعدما تلاعب وليد صلاح الدين بدفاع الرجاء مسجلا بطريقة لا تنسى، لكن النجم السابق لم يخطط لهز الشباك بهذه الطريقة، وإنما قراره جاء لحظيا.

هدف لا ينسى - الحلقة 24

استرجع الحلقات السابقة بالضغط هنـــــــــــــــــــــــــــــا

15 سبتمبر 1996.. الأهلي والرجاء

كان الأهلي على موعد مع مواجهة استثنائية لا يمكن خسارتها في معقله استاد القاهرة، نهائي البطولة العربية للأندية أبطال الدوري والمنافس هو البطل المستقبلي لإفريقيا، الرجاء المغربي.

كان الرجاء فريقا قويا جدا، توج في العام التالي بدوري أبطال إفريقيا، تحدى الأهلي بكتيبة رائعة يقودها النجم بصير صلاح الدين، وفي المقابل، عانى الأهلي من نقص حاد في قائمته.

روي وليد صلاح الدين في تصريحات تلفزيونية سابقة "كان لدينا أزمة في الهجوم، حسام حسن مصاب وأحمد فيليكس معاقب بعدما عاد متأخرا من غانا. كابتن صالح سليم قرر عدم مشاركة الأخير في المباراة وحرمانه من مكافأة البطولة".

وواصل "لم يكن في الهجوم سوى أحمد عبد المنعم (كشري) ورضا عبد العال، كثيرون حاولوا إثناء كابتن صالح عن قراره لكنه لم يوافق. في المقابل، فريق الرجاء كان رائعا، كل لاعبيه احترفوا آجلا في أوروبا".

كان وليد على مقاعد البدلاء حين انطلقت المباراة، سجل مجدي طلبة من ركلة ركنية لكن بصير صلاح الدين أدرك التعادل سريعا لينتهي الشوط الأول بهدف لمثله.

ثم جاء الدور على نجم المواجهة، وليد صلاح الدين.

دخل وليد بديلا لرضا عبد العال مع بداية الشوط الثاني، واستطاع التحصل على ركلة جزاء تقدم لها هادي خشبة ليسجل الهدف الثاني للأهلي.

وفي الدقائق الأخيرة اختتم وليد البطولة بهدف رائع زين تتويج الأهلي.

يواصل وليد "الهدف كان رزقا من الله، حين انفردت بالحارس كان قراري التسديد لكني وجدته أغلق المرمى تماما، فأبعدت الكرة لكنها هربت مني قليلا. في ذلك الوقت حاولت فتح زاوية جيدة للتسديد ثم جاء الهدف".

وأتم "استفدت كثيرا من ثقة الجمهور في قدراتي قبل المباراة، الجمهور ظل يردد وليد وليد، بيب بيب بيب، وليد زي الخطيب".

اقرأ أيضا

اختفوا في ظروف غامضة - ناشئ الأهلي الذي رحل عن الزمالك بسبب الصفقات الكثيرة

"لدينا حالة ارتياح".. مصدر بـ اتحاد الكرة يكشف خطوات إمكانية استئناف النشاط

رئيس الوزراء يعلن فتح الأنشطة الرياضية تدريجيا من منتصف يونيو

أجانب منسيون – أورتيجال: تغيرت الأسماء في مباراة الـ6-0 واستمر الأهلي مميزا

تريزيجيه: الصيام في إنجلترا صعب للغاية

التعليقات
قد ينال إعجابك