جيان بيير أدامز.. إصابة الركبة التي كانت طريقه لغيبوبة منذ 38 عاما

الثلاثاء، 28 أبريل 2020 - 19:37

كتب : محمد عبد العظيم

جيان بيير أدامز - سان جيرمان

جيان بيير أدامز لاعب فرنسي من أصل سنغالي ولد في عام 1948 وخلال فترة الخمسينيات سافر مع جدته إلى فرنسا للدراسة وبعد وفاة جدته تبناه زوجين فرنسيين.

بدأ مسيرته الكروية في نهاية الستينيات عندما حصل على فرصته في نادي فونتينبلوه وهو أحد أندية الهواة في فرنسا وكان يشغل مركز المدافع وخلال تلك فترة تعرف جيان بيير على زوجته بريندت أدامز وانتقل في بداية السبعينيات لنادي نيم في فرنسا كأول ناد احترافي يلعب له.

ظهر جيان بيير أدامز بشكل أكثر من رائع وتألق مع فريق نيم ونجح في الحصول على فرصة تمثيل المنتخب الفرنسي بعد أن رفض اللعب لمنتخب السنغال وشارك خلال مسيرته في 22مباراة بقميص منتخب فرنسا طيلة مسيرته الكروية التي لعب خلالها لأندية نيس وباريس سان جيرمان وشكل شراكة قوية في الدفاع في المنتخب الفرنسي مع ماريوس تريزور.

كل ذلك يبدو كسرد عادي لمسيرة أي لاعب في كرة القدم لكن ما حدث بعد ذلك لم يكن عاديا وتحول كل شيء بشكل درامي للأسوأ.

كيف انقلبت حياة جيان بيير ادامز رأسا على عقب؟

بعد نهاية موسم 1981-1980 أعلن جيان بير اعتزاله كرة القدم في نادي شالون الفرنسي وهو في عمر الثالثة والثلاثين وأعلن نيته العمل في التدريب واتجه إلى مدينة ديجون لتعلم التدريب في نادي ديجون وأثناء أحدى الحصص التدريبية تعرض للإصابة في أوتار الركبة خضع للآشعة في مستشفى ليون وأوضحت أنه يحتاج لجراحه في تلك الأوتار وتم تحديد يوم الأربعاء 17مارس 1982 موعدا للعملية الجراحية في مستشفى ليون.

ولكن لم يكن يعلم جيان بيير ما يحمله القدر له حيث بدلا من أن يخضع للعملية للعودة مجددا لحياته الطبيعية وجد نفسه في غيبوبه استمرت حتى وقتنا هذا.. لكن كيف حدث ذلك؟

Image may contain: 3 people, people sitting

" عندما جاء يوم العملية كان هناك إضراب في المستشفى من العاملين بها كان من الممكن تأجيل موعد العملية ليوم أخر لأن حالته لم تكن بتلك الخطورة، الوضع في المستشفى كان خطر طبيبة التخدير كانت ترعى ثمانية مرضى جميعهم سوف يخضعون لعملية جراحية حتى الطبيب الذي كان سيقوم بالعملية له كان صغير للغاية في السن، طالبت بتأجيل العملية لكن في المستشفى رفضوا، بعد بدء الجراحة تم وضع أحد أنابيب الأكسجين بشكل خاطئ فقام بسد الرئتين بدلا من تسهيل دخول الهواء لها مما أدى لدخوله في سكته قلبية" هكذا تحدثت بريندت أدامز عن قصة دخول زوجها جيان بيير في غيبوبة دائمة.

مر 15 شهرا على جان بيير في المستشفى دون أن يستفيق بعد ما فشلت جميع المحاولات لإفاقته، قررت زوجته اصطحابه للمنزل بدلا من المكوث في المستشفى بعد أن أصبح الأمر دون جدوى لتبدأ هى في رعايته في المنزل.

تطور حالة جيان بيير

إلى بداية فترة التسعينيات لم يكن جيان بيير يقوم بأي حركات لكن مع مرور الوقت بدأ في القيام ببعض الحركات مثل الابتسامة وتحريك أصابع يده وهى حالته حتى الأن منذ دخوله في الغيبوبه منذ 38 عاما وهو الأن في عمر الـ 72عاما مازال على سريره دون أن يستعيد وعيه بالأخرين.

بينما كان لزوجته بريندت حديث في العام الماضي عن تطور حالته :

" جيان حتى عام 2007 كان فاقدا لحواس كثيره مثل السمع والرؤية كان يستطيع فقط أن يتنفس ويشم الأشياء لقد قمنا بعرضه على أكثر من طبيب متخصص في الجلطات الدماغية وكان لدينا أمل أن نجد حل لحالته مع تطور العلم لكن كل أحلامنا دائما تتبخر|.

وأضافت "في عام 2012 تطورت حالته وأصبح يستطيع السمع ويجيد التمييز بين أصوات كثيرة مثل صوتي وصوت الكلاب عندما تنبح، أشعر بأن الوقت قد توقف عند يوم 17مارس عام 1982هو الأن يشبه النباتات متواجد لكن بدون وعي ومازالت أفتقد لروحه الجميلة وضحكته".

Image may contain: 1 person, sitting and indoor

منزل الرياضي النائم الجميل والوفاء بالوعد

جملة كتبتها بريندت أدامز على المنزل بعد فشل عملية جيان بيير وبعد أن أصبحت بجانبه حتى الآن بعد أن رفضت تركه يموت وظلت بجواره حتى الأن.

وقالت: " بعد تلك الحادثة الجميع نصحني بترك جيان بيير وتزوج غيره وقتها كنت اقتربت من ولادة ابننا لورانت لم أفكر في أن أترك جيان ولا في إجهاض الطفل رغم من كانوا حولي نصحوني بإجهاضه لكن كنت محظوظه بأنني رفضت لأنه كبر وتزوج والأن انا جدة لثلاثة أطفال في منزل الرياضي النائم الجميل ".

حكم قضائي وتعويض مالي

بعد فشل العملية تقدمت بريندت أدامز للمحكمة للحصول على حكم قضائي ضد المستشفى وتحقق لها ما ارادت في عام 1989 بعد أن اعترف الطبيب الذي قام بالعملية لجيان بير بأنه خطأ منه ومن طبيب التخدير لتحصل على حكم بالحبس لمدة شهر للطبيب الذي قام بالعملية ولطبيبة التخدير كذلك تم إلزام المستشفى بدفع تعويض مالي ضخم لأسرة اللاعب كذلك منح الاتحاد الفرنسي معاش شهري لجيان بير بالإضافة لقيام أندية نيم وباريس سان جيرمان بتقديم مساعدات مالية لهم وتم لعب مباراة خيرية شارك فيها زين الدين زيدان وميشيل بلاتيني ذهبت عوائدها لصالح أسرة اللاعب.

كيف تحمي نفسك من فيروس كورونا.. اضغط هــــــــــنـــــــــــــــا

لمعرفة كل المصابين بفيروس كورونا من عالم كرة القدم وتطور حالاتهم، اضغط هــــــــــنـــــــــــا

لمتابعة تأثير فيروس كورونا على الأحداث الرياضية المحلية والعالمية اضغط هنا

طالع أيضا

حازم إمام يكشف حقيقة رغبة مانشستر يونايتد في ضمه

أمير عبد الحميد: أنصح الأهلي بضم أحمد الشناوي

أبو ريدة يعلن ترشحه لانتخابات اتحاد الكرة

رئيس اللجنة الطبية بـ فيفا: يجب ألا تعود الكرة قبل 1 سبتمبر

اختفوا في ظروف غامضة - أحمد عطوة

نرشح لكم
التعليقات
قد ينال إعجابك