تقرير: فضيحة جنسية داخل جدران برشلونة

السبت، 14 مارس 2020 - 17:31

كتب : FilGoal

مقر برشلونة

ذكر تقرير إسباني، أن أخصائي علاج طبيعي يواجه عقوبة الحبس بسبب تورطه في تعدي جنسي بحق إحدى السيدات خلال عمله في نادي برشلونة.

الواقعة ترجع إلى ديسمبر 2016، وقد حدثت داخل المنشآت الرياضية لملعب كامب نو.

صحيفة "البريوديكو دي كتالونيا" ذكرت أن المُتهَم تولى منصب أخصائي العلاج الطبيعي في قطاعات مختلفة داخل برشلونة لأكثر من ثلاثة عقود.

وأفادت الصحيفة أن الشخص المدعو "جاومي .جي. ي." قضى 7 سنوات في العمل مع الفريق الأول لكرة القدم.

ووفقا للتقرير، فإن المتهَم استقبل موظفة داخل النادي كانت تعاني من مشاكل في الرقبة، وأخضعها لجلسة علاج طبيعي شهدت تعديات جنسية في حقها.

وطالب الادعاء خلال المحاكمة بإصدار عقوبة السجن 7 سنوات في حق المتهَم، مفيدا أن "المرأة غادرت الجلسة العلاجية متأثرة للغاية بما واجهته من تجاوز جنسي".

كما قدّم مكتب المدعي العام طلبا بإصدار قرار بعدم اقتراب المتهَم من المرأة، بالإضافة إلى تعويض قيمته 10 آلاف يورو.

وكان مقررا لجلسة المحاكمة أن تُعقَد الأسبوع المقبل، لكنها أُجلت بسبب تفشي فيروس كورونا في أنحاء إسبانيا.

وعلمت الصحيفة من مصادرها داخل برشلونة، أن الطبيب قد فُصل من منصبه فوق خروج الفضيحة على السطح.

اقرأ أيضا:

بيان من وزارة الرياضة عن كورونا

عودة رمضان صبحي

نائب رئيس فلامنجو المصاب بـ كورونا زار ريال مدريد وبرشلونة

هل يستمر الدوري المصري رغم فيروس كورونا

فرمان جديد من السعودية بسبب فيروس كورونا

التعليقات
قد ينال إعجابك