بالفيديو – ليفربول بطل الشتاء بثلاثية في بورنموث.. وصلاح يسجل

السبت، 07 ديسمبر 2019 - 18:55

كتب : أحمد العريان

محمد صلاح - بورنموث - ليفربول

ضمن ليفربول دخول أعياد الكريسماس في صدارة الدوري الإنجليزي بعد الفوز على بورنموث والوصول إلى النقطة الـ46.

فاز ليفربول على بورنموث على استاد فيتاليتي خارج الأرض، بثلاثة أهداف مقابل لا شيء، ضمن مباريات الجولة الـ16 من الدوري الإنجليزي.

سجل أوكس تشامبيرلين ونابي كيتا هدفا ليفربول في الشوط الأول، وأضاف محمد صلاح الهدف الثالث في الشوط الثاني.

التشكيل

استمر يورجن كلوب في سياسة التدوير، واختار هذه المرة البدء بمحمد صلاح وروبيرتو فيرمينو، فيما أراح ساديو ماني على مقاعد البدلاء.

وصف اللقاء

بدأ ليفربول اللقاء هاجما كما العادة. وكانت الفرصة الأولى في الدقيقة الرابعة من الجهة اليمنى عن طريق جو جيميز، والذي أرسل عرضية داخل منطقة الجزاء، لكن الدفاع أبعدها قبل رأس روبيرتو فيرمينو.

وبدأ محمد صلاح تشكيل الخطورة في الدقيقة السابعة. تصويبة جيدة، لكن الحارس أرون رامسدالي تصدى لها وأبعد الخطورة.

لقطة فارقة

ليفربول كثف ضغطه من أجل التسجيل. جيمس ميلنر سدد بجانب القائم بقليل في الدقيقة الـ24.

وفي الدقيقة الـ32 تعرض ناثان أكي مدافع بورنموث لإصابة بعد التحام مع صلاح، ليخرج مصابا ويشارك جاك سيمسمون بدلا منه.

وفور خروجه استطاع ليفربول الوصول إلى مرمى أصحاب الأرض أخيرا. تمريرة طولية من جوردان هندرسون، قابلها أوكس تشامبيرلين بلمسة في المرمى مسجلا الهدف الأول.

ليفربول اضطر لإجراء تبديل اضطراري أيضا. خرج ديجين لوفرين في الدقيقة الـ40، وشارك ترينت أرنولد بدلا منه، ليدخل لوفرين لقلب الدفاع ويتواجد أرنولد على الجهة اليمنى.

إنهاء اللقاء

ليفربول لم يكتف بالهدف الأول. وفي الدقيقة الـ44 أضاف ليفربول هدفا ثانيا. صلاح استلم الكرة داخل منطقة الجزاء، ومرر الكرة بالكعب بشكل رائع إلى نابي كيتا، والذي أودع الكرة في المرمى بنفسه.

صلاح كاد يضيف الثالث في الوقت الضائع بعد ركنية نفذها أرنولد، وتابعها فيرمينو برأسية، لكن صلاح أهدرها، لينتهي الشوط الأول بتقدم ليفربول بهدفين.

الشوط الثاني

تتوويج صلاح

توج محمد صلاح وصوله إلى مباراته الـ100 في الدوري الإنجليزي بهدف وصل به للهدف السابع في مرمى بورنموث بخامس مباراة يخوضها أمامهم.

صلاح أجهز على اللقاء بهدف ثالث في الدقيقة الـ54. تمريرة رائعة من نابي كيتا رد بها هدية هدف الشوط الأول، وسجلها صلاح في المرمى مسجلا الثالث.

في المقابل واصل الحظ العثر معاندة بورنموث. فيليب بيلينج أصيب هو الآخر وخرج مستبدلا لصالح ليويس كوك في الدقيقة الـ58.

وجاء ثالث تبديلات إيدي هاو لبورنموث في الدقيقة الـ64 بدخول دان كوسلينج بدلا من كالوم ويلسون.

وكاد محمد صلاح يسجل الهدف الرابع لليفربول والثاني له في الدقيقة الـ68. صلاح توغل داخل منطقة الجزاء من الجهة اليمنى، ثد سدد الكرة تجاه المرمى، لكن الحارس تصدى لها.

فرصة للبدلاء

كلوب استمر في منح الفرص للبدلاء، وفي الدقيقة الـ74 شارك كورتيس جونز بدلا من أندو روبيرتسون.

وجاءت ثالث تبديلات ليفربول في الدقيقة الـ87 بدخول شيردان شاكيري بدلا من تشامبيرلين.

البديل كورتيز جونس هدد مرمى بورنموث في الدقيقة الـ88 بعد عرضية من شاكيري، لكنه سددها على الطائر فوق المرمى.

وكاد هندرسون يضيف الرابع في الدقيقة الـ92 من ضربة ثابتة لمسها صلاح وسددها القائد، لكن الحارس حولها إلى ركنية، لينتهي اللقاء بفوز ليفربول بثلاثة أهداف مقابل لا شيء.

إنهاء اللقاء بدون تلقي أهداف في مرمى ليفربول، جعل أليسون يخرج بشباك نظيفة لأول مرة منذ إصابته، ولأول مرة لليفربول بعد 13 مباراة متتالية تلقوا فيها هدف على الأقل.

فوز ليفربول رفع رصيده للنقطة الـ46 في صدارة ترتيب الدوري الإنجليزي، وضمن الوصول إلى أعياد الكريسماس متصدرا للدوري بغض النظر عن نتائج باقي مباريات الدور الأول.

طالع أيضا

النجم يتصدر مجموعة الأهلي

هل يتولى ميتشو تدريب الهلال السوداني؟

ريال مدريد 1700

إيفرتون يُسقط تشيلسي

الزمالك يتفاءل بالأنجوليين

التعليقات
قد ينال إعجابك