ملعب أوتمار هيتسفيلد.. اللعب في قمة أوروبا

الأربعاء، 16 أكتوبر 2019 - 22:43

كتب : إسلام أحمد

ملعب أوتمار هيتسفيلد - سويسرا

لا يوجد ما هو أروع أن تمارس كرة القدم في مكان رائع وأمام عينك قمم جبلية وثلوج، حتى وإن كانت نسبة الأكسجين قليلة، ستركض حتى تسقط.

فريق جسبون السويسري يحظى بكل هذا وعلى ملعب يسمى "أوتمار هيتسفيلد".

الملعب يعلو سطح البحر بما يزيد عن 2000 مترا على جبال الألب بالقرب من منتجع زيرمات.

"أنه أفضل مكان في العالم تستطيع لعب كرة القدم فيه" حسب دييجو أبجوتسبون مدافع فريق جسبون لما يقارب 18 عاما.

"أن ترى الجبال والأنهار الجبلية والأشجار أنها رائعة".

جسبون فريق هاو يلعب في دوري الجبال السويسري ويمتلكون أعلى ملعب فوق سطح الأرض في أوروبا.

قرية جسبون يتعذر الوصول لها عبر الطريق البري، إذ تتكون من 70 شاليه خشبي، وفي فصل الشتاء تصبح منتجعا صغيرا للتزلج، لكن قد يكون أكثر صعوبة في التنفس في ملعب كرة قدم.

أبجوتسبون بدأ العمل كمرشد للتزحلق ثم تحول ليعمل رجل مبيعات، يواصل "لقد اعتدنا على الأجواء، بالنسبة للخصوم الأمر صعب، إذا خسرنا الشوط الأول 5-0 نعرف أننا سوف نعود في النتيجة ونفوز".

"نحن فريق قوي للغاية على أرضية ملعبه".

الملعب أصغر من السعة المعتادة بسبب عدم تساوي الأرض الجبلية، وتم بناءه عام 2009 أي بعد 35 عاما من إنشاء النادي.

هناك أسباب عديدة لتخوض مباراة في هذا الملعب، لكن المشكلة الأكبر هي ضياع الكرة.

يُقدر النادي أنه فقد 1000 كرة خلال الـ 40 عاما الماضية.

Image result for ottmar hitzfeld stadium

ألفونس بيرجر مدافع الفريق يقول بهذا الصدد: "في أغلب الأوقات تبتعد الكرة إلى 100 متر في السهول وقد تصل إلى بُعد 200 أو 300 متر أبعد".

ويُكمل "أحيانا هناك مباريات لا نفقد فيها الكرة أو ربما واحدة، وأحيان أخرى 10 كرات وفي التدريب التالي نذهب من أجل البحث عن الكرات في الجبال".

"الأمر مزعج للغاية".

في شهر أكتوبر تهطل الثلوج على سفوح الجبل ويتأثر أيضا الملعب ما يعد الأسوأ للتحضير لمباريات الموسم الجديد الذي يبدأ في فصل الربيع.

بيرجر يضيف "علينا تنظيف أرضية الملعب لأنها الثلوج لا تذوب بشكل جيد، علينا إبعادها بالكامل عن أرضية الملعب وهذا عمل اللاعبين".

"في الطبيعي قد ترتفع الثلوج إلى نصف متر وعلينا إزاحتها، هذا أمر مزعج ويحتاج للعمل الشاق".

أما عن الحضور الجماهيري، فأنه يصل إلى 40 أو 50 شخصا مقابل 3 أو 4 أشخاص في المباريات ذات الأجواء الصعبة، يأتون من قريبة جسبون أو ستادينراد والتي تبعد 5 دقائق عن الملعب.

القائد سيباستيان فيرييه تحدث عن الأجواء "كل وقت يكون الطقس فيه جيد يصبح الأمر رائع للعب هنا".

"والدي لعب هنا اعتدت على رؤيته يلعب ومن الرائع أن أستطيع أن ألعب هنا أيضا، هذا مكان خاص".

Image result for ottmar hitzfeld stadium

وتعود تسمية الملعب إلى المدير الفني الألماني أوتمار هيتسفيلد مدرب بايرن ميونيخ ومنتخب سويسرا السابق.

وحضر هيستفيلد المباراة الافتتاحية عام 2008 عندما استضافت بطولة القرية الجبلية الأوروبية الأولى.

وتستمر البطولة خلال 4 أعوام مثل بطولة "فرق الجبال" التي تمثل الفرق الجبلية وتستضيفها جسبون في 2020.

بيرجر اختتم قائلا "أنها موطننا ونحن فخورون لأن عديد الناس يعتقدون أنها جميلة، وبالطبع بسبب المنظر الخلاب والقرية الجميلة".

التقرير من هيئة الإذاعة البريطانية "BBC".

طالع أيضا

مدرب فلسطين لـ في الجول: أتمنى مواجهة مصر في رام الله.. وهذا هدفي مع المنتخب

البدري يدرس مع معاونيه كيفية تفادي 3 معوقات قبل مواجهة كينيا وجزر القمر

ماني يسرد تفاصيل أول لقاء مع صلاح بعد الأزمة بينهما.. وتهكم فينالدوم

رسميا - الولاية الثالثة.. جروس مدربا لـ أهلي جدة

أنا مارادونا – (1) أحب الليبرو.. وسألعب في الظلام يابن الـ*****

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك