تقرير: فوضى في مالاجا.. كيف ظهرت المشاكل بسبب أوكازاكي؟

الأربعاء، 04 سبتمبر 2019 - 11:41

كتب : إسلام أحمد

شينجي أوكازاكي - مالاجا الإسباني

"لن أنسى مالاجا أبدا" الياباني شينجي أوكازاكي بعدما فسخ تعاقده مع النادي الإسباني القابع في دوري الدرجة الثانية.

لاعب ليستر سيتي الإنجليزي انضم لصفوف الفريق الإسباني في 30 يوليو الماضي، وفسخ تعاقده بعد 6 دقائق فقط من نهاية سوق الانتقالات في إسبانيا بعد نهاية الثاني من سبتمبر.

صحيفة "جارديان" الإنجليزية ألقت الضوء على الفوضى والمخاطر التي قد تقود لعواقب كبيرة بعدما فشل النادي في قيّد اللاعب بسبب حدود الراتب ليترك الفريق دون خوض أي مباراة رسمية بقميصه.

أوكازاكي الدولي الياباني كتب رسالة بأنه غير نادم على تلك الخطوة وإذا حظى بفرصة للتوقيع مجددا سيفعلها دون تردد في المستقبل.

الياباني البالغ 33 عاما عندما انضم لصفوف الفريق الإسباني وخاض في اليوم التالي الدقائق الأخيرة من مباراة تحضيرية أمام قرطبة.

خوسيه لويس المدير الرياضي لمالاجا قال أن الأمر غير عادي وأضاف اعتذاره "بالنسبة للاعب كبير عليه الانتظار طيلة تلك الفترة من أجل تعاقده، فأنه تسجيله لن ولم يحدث".

أوكازاكي كان قد أبدى إعجابه بالمشروع، لكنه غير موجود، فمتاجر النادي امتلئت بقمصان اللاعب باللغة اليابانية وبِيع أكثر من 300 قميص الأمر الذي وصفه خوسيه بـ "الرفاهية الضخمة للنادي".

النادي الإسباني يعيشي في فوضى بالسنوات الأخيرة والذي يمتلكه عبد الله الثاني بعدما حصل على أسهم النادي في يونيو 2010.

وافق على التخلي عن 49% من أسهم النادي لأحد الشركات بحكم من المحكمة، ورفض ترك أغلبية الأسهم رغم المشاكل والمحاكم والمعارضات، لتصل الخلافات بين الرئيس والمدير الرياضي إلى أمور أكبر من الصفقات.

كما وصل ديّن النادي إلى 25 مليون جنيه إسترليني الأمر الذي أدى لحظر عوائد البث التلفزيوني.

خوسيه كان وقد وصف انتقال أوكازاكي أثناء تقديم اللاعب بأنه الضوء البعيد في نهاية النفق.

عبدالله الثاني كان قد أخبر صحيفة ماركا الإسبانية بأن المطلوب هو الحصول على 8 مليون يورو في أقل من أسبوع قبل نهاية أغسطس وهو ما فشل النادي في توفيره.

مالاجا خاض مباراة راسينج سناتندير بـ9 لاعبين فقط يمتلكون عقودا في الفريق الأول بينما باقي الفريق من لاعبي الشباب.

وبسبب إصابة لويس فيرنانديز وديفيد لومبان ووفقا لقوانين الاتحاد الإسباني بضرورة خوض المباراة بـ 7 لاعبين من الفريق الأول وإلا يعتبر مخالفة ذلك انسحابا.

شاهد أوكازاكي فريقه يخسر بنتيجة 1-0 في الدقيقة 85.

وعلى الرغم من رحيل ألفريد ندياي وخافييرأونتيفيروس إلا أن النادي فشل في توفير الأموال ليس فقط من أجل أوكازاكي.

لكن القصة الأغرب هي للاعب سيمون مورينو مهاجم فياريال الشاب الذي وقّع لصفوف ألميريا الإسباني الذي يمتلكه تركي آل الشيخ، وقرر إعادته لفياريال من جديد.

اللاعب انضم لصفوف مالاجا لاحقا لكن النادي فشل في قيده ليُعيد من جديد لصفوف النادي الإسباني أيضا.

مالاجا الذي كان قريبا من المربع الذهبي لدوري أبطال أوروبا 2012-13 أمام بوروسيا دورتموند أصبح حاليا بعيدا كل البعد عن كبار الكرة الأوروبية والإسبانية ومهدد بالنسيان مع المشاكل التي تحيط به.

اقرأ أيضا

خبر في الجول - نهائي كأس مصر يقترب من استاد الإسكندرية

كهربا: جمهور الأهلي عضلاتي.. وسأنضم للفريق الذي أريده في يناير

معلول: لا تقلقني مشاكل فايلر مع التوانسة.. ومستمر في الأهلي الأنجح في إفريقيا

هل بات الدوري الإنجليزي دائرا في فلك ليفربول ومانشستر سيتي

مورينيو بعيدا عن أرض المعركة: أحببت دائما شعور كوني مجهولا

بيبو: مفاوضات الأهلي مع سباليتي ومانو لم تفشل بسبب الأموال.. وفايلر يناسبنا

حين لعب جيري جارسيا ثلاثية البرونز في شباك السوفيت واستمعت ليتوانيا لـ Grateful Dead

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك