أندريه بيير جينياك.. حلم مجنون قاده للقب الهداف التاريخي

الإثنين، 05 أغسطس 2019 - 17:54

كتب : إسلام أحمد

جينياك

"قضيت 5 سنوات في لوريان، 3 في تولوز، 5 في مارسيليا والآن 4 مع تيجيريس، اختياراتي تأتي بعد تفكير كبير وأُكمل تعاقدي للنهاية، عندما أشعر أنني بخير أفُضّل البقاء".

اندريه بيير جينياك

النادي : تايجرز أونال

سعى نادي أونال تيجيريس المكسيكي لأن يكون أول نادي في بلاده يحقق لقب كوبا ليبرتادوريس في التاريخ.

فقاموا بضم الفرنسي أندريه بيير جينياك الذي أنهى موسمه مع مارسيليا كثاني هدافي الدوري الفرنسي برصيد 21 هدفا والنيجيري إيكوتشوكو أوتشي.

تجربة وصفها البعض بالجنون بسب ترك الفرنسي البالغ حينها 29 عاما الكرة الأوروبية ورفض تجديد تعاقده مع فريق الجنوب الفرنسي ليرحل في صفقة انتقال حر وراء حلمه.

في حواره مع ليكيب الفرنسية يتذكر جينياك انتقاله قائلا: "كان لدي شعور جيد كل شيء جذبني في اقتراح تيجيريس، قلت نعم في يوم واحد، تفاوضنا في ليلة واحدة. بعد أربع سنوات، أعيش كل هذه اللحظات. أشعر دائما بالقيادة. شغفي هو كل شيء، وأعيش تحديا رياضيا حقيقيا".

جينياك عند وصوله إلى المكسيك أبدى سعادته وحدد أهدافه "سعيد لقد جئت من أجل الفوز بلقب الدوري وكوبا ليبرتادوريس".

كما شكر الجماهير المكسيكية عبر حسابه على تويتر على الاستقبال الحافل الذي تلقاه في الأول من يوليو 2015.

بعد أقل من أسبوعين شارك جينياك في نصف نهائي إنترناسيونال البرازيلي وسقط فريقه ذهابا بنتيجة 2-1 في فخ الخسارة.

لكن بعد أسبوع واحد فقط سجل هدف التقدم لفريقه بعد مرور 18 دقيقة في شباك أليسون بيكر – حارس ليفربول الحالي – ليحقق فريقه الفوز بنتيجة 3-1 ويتأهل لنهائي كوبا ليبرتادوريس.

بعد كروز أزول وشيفاز جوادالاخارا، أصبح أونال تيجيريس ثالث فريق مكسيكي يتأهل لنهائي كوبا ليبرتادوريس ويأمل في كسر العقدة ويصبح أول من يحقق اللقب.

أصبح جينياك بعد التأهل أول فرنسي يشارك في نهائي كوبا ليبرتادوريس، لكنه فشل لأن يكون ثالث لاعب أوروبي يحقق اللقب.

"لقد أتيت من أجل كوبا ليبرتادوريس، لقد كان حلما منذ أن رأيت بوكا جونيورز، مارسيليا يشبه كثيرا بوكا".

مواجهة ريفر بليت الذي استعاد بريقه سريعا عقب سنوات قليلة من الهبوط للدرجة الثانية الشهير عام 2011، وفي 2015 يلتقي النمور المكسيكية في النهائي.

ذهابا انتهت المباراة بالتعادل السلبي على ملعب يونفرسترايو بالمكسيك، والإياب في مونيمنتال معقل المليوناريوس.

يذكر جينياك لاحقا أسباب الخسارة "لم يتفوقوا علينا في أساسيات الكرة لكن بالشخصية، وكذلك الخبرات في كوبا ليبرتادوريس، فشلنا في التسجيل ذهابا وفي العودة سجلوا هم الأهداف ونحن لا، لقد خسرنا منذ المباراة الأولى".

الفرنسي الذي لم يكن عليما بالكرة اللاتينية نشر صورة لإصابة في أصبع القدم بعد نهاية مباراة الذهاب في المكسيك، ليعاني الأمرين من مدافعي ريفر بليت.

"نادم على تلك الصورة لأن مدافعي ريفر بليت استغلوا ذلك، هذا الأمر جعلني أكثر نضجا".

مطلع 2016 كان الفرنسي على موعد مع لقب قاري جديد، دوري أبطال الكونكاكاف ساهم خلاله الفرنسي في وصول فريقه للنهائي لخوض مواجهة مكسيكية خالصة مع كلوب أمريكا.

سجل 3 أهداف وفي النهائي سجل الهدف الرابع لكنه لم ينجح في قيادة فريقه للفوز بعد الخسارة ذهابا وإيابا بنتيجة 4-1 ورغم ذلك تواجد في التشكيل المثالي للقارة عام 2016.

خسر نهائي كوبا ليبرتادوريس ودوري أبطال الكونكاكاف، لكنه حقق لقب مرحلة أبرتورا الدوري المكسيكي 2015 بتسجيل 15 هدفا في 21 مباراة.

سجل هدفا في ذهاب وآخر في إياب المباراة النهائية وكذلك ركلته الترجيحية ليقود فريقه للقب أول بعد غياب 4 سنوات عن التتويج وتحقيق جائزة أفضل لاعب في الموسم.

ديديه ديشان المدير الفني لمنتخب فرنسا قرر استدعاء جينياك الذي حصد جائزة هداف مرحلة كلاوسورا 2016 بعد استبعاد كريم بنزيما على ضوء الأزمة الأخلاقية قبل البطولة.

القرار لم يكن مفاجئا كوّن جينياك كان من العناصر الأساسية لديشان منذ 2015 عقب رفضه تمثيل كريم بنزيما الديوك الفرنسية عقب كأس العالم 2014.

شارك جينياك في جميع 6 مباريات منها 5 كبديل واكتفى بصناعة هدف الفوز للديوك على حساب ألبانيا والوصول للمباراة النهائية أمام البرتغال على ستاد دو فرانس.

حل بديلا لأوليفييه جيرو وفي الوقت بدلا من الضائع، عم الصمت أرجاء الملعب بعدما اصطدمت كرته بالقائم الأيسر للحارس روي باتريشيو.

وفي ظل غياب رونالدو، سدد إيدير كرة سكنت شباك هوجو لوريس وأعلنت بعد دقائق من نهاية الوقت الإضافي تتويج البرتغال على الأراضي الفرنسية بلقبها الأول "يورو 2016".

"لقد كان الأسبوع الأول بعد الخسارة صعبا، أنها ذكرى ستطاردني طيلة مسيرتي، لقد فكرت في احتفالات زملائي وأنني سأسجل هدف الفوز في الدقيقة 92، الأمر صعبا للغاية، اللاعبون هم من سيتفهمون هذا".

"لقد كنا أقوياء طيلة 90 دقيقة، لم نكن محظوظين وتلك كرة القدم، لقد قتلونا في الوقت الإضافي، الأمر مريع وأشبه بالكابوس، الأمر مزعج حقا".

"لم أكن أرغب في أن أكون البطل، بل كنت أرغب في منح السعادة لزملائي وأن أراهم يركضون خلفي في الدقيقة 92 والفوز ب‍اللقب على أرضنا"

"لكن علينا النظر إلى الجانب المشرق، اعتقد أننا لدينا منتخب قوي أعاد صورته من الجديد".

بعد عامين تفوز كتيبة الديوك بقيادة ديشان بلقب كأس العالم روسيا 2018 لكن بدون جينياك.

ولازال لديه الأمل في العودة لارتداء قميص الأزرق "أنا لم أقل إنني اعتزلت اللعب الدولي، ولكن هناك الكثير من الشباب الجيدين الذين وصلوا إلى المنتخب، مثل كيليان مبابي وعثمان ديميبلي وتوماس ليمار، ومن الصعب القتال في عمري، هناك أيضا 30 ساعة خلال السفر".

الفرنسي عاد من جديد ليداوي إخفاق الفوز بيورو 2016 ليحقق لقب مرحلة أبرتورا الدوري المكسيكي 2016 بالفوز على كلوب أمريكا وبتسجيل 11 هدفا.

الإخفاق القاري مرة أخرى نال من جينياك أولا برفض الأندية المكسيكية المشاركة في كوبا ليبرتادوريس بسبب تغييرات مواعيد المسابقة، والثاني بخسارة لقب دوري أبطال الكونكاكاف أمام باتشوكا المكسيكي.

حقق لقب الدوري أبرتورا 2017 وكلاوسورا 2019، ولقب هداف أبرتورا 2018، وكذلك 3 ألقاب للسوبر المكسيكي ولقب كأس الأبطال.

في 2017 ربطت بعض التقارير عودته من جديد للدوري الفرنسي مع باريس سان جيرمان.

لينتهز لاعب مارسيليا السابق الأمر ويعبر عن كراهيته للعملاق الباريسي "أكن لباريس سان جيرمان الكراهية، أفضّل الموت على التوقيع لهم، حتى ولو عرضوا عليّ راتب أعلى 10 من راتبي لن أوافق".

وأيدّ ذلك بمباراة ريمونتادا برشلونة والتي عاد فيها الفريق الكتالوني وقلب خسارته إلى فوز 6-1 في دوري أبطال أوروبا "ليس لديك أدنى فكرة عن كيف صرخت بعد تسجيل هدف برشلونة السادس في دوري الأبطال، لقد أرعبت زوجتي، صرخت وركضت في كل مكان".

الفرنسي قام بالاستعانة بزوجته من أجل إقامة حملة تبرعات لطفلة تُدعى زوي في المكسيك تعاني من ورم في المخ بفتح مزاد لبيع قصمانه من أجل مساعدتها مما ساهم في زيادة شعبيته بشكل كبير في البلاد.

وبات جينياك قريبا من الحصول على الجنسية المكسيكية بعد البقاء لمدة 4 أعوام "لقد نجحت للتو في امتحان التجنيس، ومسائل الثقافة العامة وتاريخ البلد. كانت لدينا هذه الرغبة أنا وزوجتي، لأن نصبح مكسيكيين مثل طفلينا الأخيرين اللذين ولدا في مونتيري. لديهم بالفعل جواز سفر مكسيكي".

"لقد كنا هنا منذ ما يقرب من أربع سنوات. سنبقى لفترة طويلة، من المنطقي أن يكون لديك جنسية مزدوجة".

واصل جينياك تسجيل الأهداف حتى فبراير 2019 عندما وصل إلى الهدف رقم 100 بقميص أونال تيجيريس والذي جاء في شباك أطلس بالدوري.

اقترب الفرنسي من حلم التفوق على الهداف التاريخي توماس بوي ليصبح على مقربة من تسجيل 5 أهداف ليصبح الهداف التاريخي.

سجل في نهائي دوري أبطال الكونكاكاف 2019، لكنه خسر نهائي قاري ثالث أمام مونتيري الغريم التقليدي في كلاسيكو ريجيو رغم تسجيله ليسقط النمور بنتيجة 2-1 في مجموع اللقاء أحد أهم المباريات الكبرى في العالم.

الهدف 101 لم يكن ليقدم شيء ليحقق فريقه اللقب القاري، لكنه ساهم لاحقا بتسجيل 3 أهداف ساهمت بتحقيق لقب الدوري على حساب كلوب ليون بهدف من توقيعه في المباراة النهائية

في مطلع صيف 2019 حاولت عدة أندية خطب وده من أجل الحصول على خدماته كان أبرزها بوكا جونيورز وفلامنجو ولوس أنجلوس جالاكسي "لقد تواصلوا معي، في حياتي لم أصدق أبدا أن النادي الذي لعب له مارادونا وريكيلمي سوف يتفاوض معي، بوكا، لا بومبونيرا، كلها أشياء مثيرة وفخر كبير لي".

"كذلك حاول فلامنجو التعاقد معي يمتلك قاعدة جماهيرية كبيرة وملعب ماراكانا، أنها أندية أسطورية".

تأخر جينياك لما يقارب الشهرين في تسجيل الأهداف لكنه عاد ليسجل هدف فوز فريقه على أونام بوماس بالدوري المكسيكي ويصبح الهداف التاريخي للفريق برصيد 105 هدفا.

تجربة جينياك الذي يُفضل الالتزام بالعقود لا تزال مُكتملة وستظل حتى صيف 2021 قد يحقق خلالها حلمه وحلم الجماهير بتحقيق لقب قاري هو ما ينقص خزائن أونال تيجيريس.

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك