جزائر ساحرة

الأحد، 14 يوليه 2019 - 22:59

كتب : نادر عيد

الجزائر - نيجيريا

لأنهم محاربون لا يستسلمون، ولأنهم مبدعون لا يفنون. عبرت الجزائر بجدارة واستحقاق إلى نهائي كأس إفريقيا 2019 بعد إسقاطها لنيجيريا بنتيجة 2-1 يوم الأحد في الدور نصف النهائي في مواجهة مثيرة جرت على استاد القاهرة.

كانت المباراة في طريقها للوقت الإضافي لكن رياض محرز ذبح النسور الخضراء في الوقت القاتل بتسديدة لا ترد من ركلة حرة عبرت بالجزائر إلى نهائي البطولة القارية.

مواجهة رائعة تسيدها أحفاد رابح ماجر لكن الفيديو عقدها بعد احتسابه ركلة جزاء لنيجيريا، وفي الثواني الأخيرة أطلق محرز العنان لثعالب الصحراء لتنطلق نحو النهائي.

الجزائر تعود إلى نهائي إفريقيا بعد غياب 29 عاما.

ضغط مبكر

خاضت الجزائر المباراة منقوصة من ظهيرها المميز يوسف عطال الذي حرمته إصابة في الكتف من استكمال البطولة، بينما نيجيريا مكتملة الصفوف وقادها أحمد موسى وأوديون إيجالو.

وحضر الجمهور بكثافة في أم الملاعب المصرية، استاد القاهرة، بعد وصول العديد من الجزائريين لمناصرة منتخب بلدهم.

وأخذ محاربو الصحراء المبادرة وتحكموا في المباراة مبكرا وضغطوا على النيجيريين الذين تراجعوا لوسط ملعبهم، وركز الجزائريون على الجبهة اليسرى التي يشغلها المتألق يوسف بلايلي لاعب الترجي التونسي.

وكادت الجزائر تتقدم مبكرا في الدقيقة السابعة إلا أن تسديدة المهاجم بغداد بونجاح مرت بعدها الكرة بجوار القائم الأيسر إثر تمريرة عرضية رائعة من بلايلي.

واستمرت المحاولات الجزائرية الخطيرة واقتحم بلايلي منطقة جزاء نيجيريا في الدقيقة 11 ومرر الكرة إلى سفيان فيجولي وفي الأخير سدد إسماعيل بن ناصر الكرة لكن دفاع المنافس أبعدها.

أفضلية الخُضر بدت واضحة جدا واقترب رفاق رياض محرز مرة أخرى من هز شباك نيجيريا لكن في الدقيقة 16 مرت الكرة فوق عارضة مرمى الحارس دانيل أكبيي إثر ضربة رأس لرامي بنسبعيني.

وحاولت الجزائر استدراج نيجيريا أملا في إيجاد ثغرات بدفاع الأخيرة، وبالفعل إثر هجوم مرتد استقبل بونجاح الكرة بعد تمريرة طولية وانفرد بالمرمى لكن سدد الكرة في يد الحارس أكبيي في الدقيقة 29 مضيعا فرصة هائلة لتسجيل هدف التقدم.

في المقابل، حاول النيجيريون إجبار الجزائريين على التراجع وحصلوا على ركلة حرة من بقعة قريبة من منطقة جزاء منافسهم وسدد صامويل شوكويزي الكرة لكنها ذهبت في يد الحارس رايس مبولحي في الدقيقة 31.

ثم عاد بونجاح لبث الرعب في النيجيريين مرة أخرى وكاد يسجل من انفراد بالمرمى في الدقيقة 36 لكن جاميلو كولينز تدخل في آخر لحظة ليبعد الكرة إلى ركلة ركنية.

ورد النيجيريون بهجوم مرتد سريع وانطلق أوديون إيجالو من الجهة اليمنى لكنه لأنه ليس لاعبا سريعا لحق به مدافعو الجزائر لتنتهي المحاولة في الدقيقة 37.

وبعد ثوان سنحت فرصة أخرى لإيجالو في منطقة جزاء الجزائر لكنه سدد الكرة لتمر بجوار القائم الأيمن إثر تمريرة من أليكس إيوبي.

نيران صديقة

وجاءت لحظة تألق نجم مانشستر سيتي في الدقيقة 40، انطلق محرز في الجبهة اليمنى وراوغ كولينز قبل أن يمرر الكرة بالعرض لترتطم بويليام تروست-ايكونج ثم تسكن شباك نيجيريا، تقدم مستحق للجزائر في شوط مثير بالعاصمة المصرية.

وعانت نيجيريا بحثا عن ثغرة مؤدية إلى مرمى مبولحي لكن دفاعا جزائريا قويا حال دون ذلك في الدقائق الأولى من الشوط الثاني الذي انخفض فيه إيقاع المباراة.

لكن لمسة يد لعيسى مندي في منطقة جزائه، إثر تسديدة من مسافة بعيدة، منحت الأمل لرفاق أحمد موسى بعدما قرر الحكم الجامبي بكاري جاساما الاستعانة بالفيديو ليحتسب ركلة جزاء وتقدم إيجالو وسدد على يسار مبولحي معادلا النتيجة في الدقيقة 72.

ولم تجد الجزائر بدا من الهجوم مرة أخرى أملا في تجنب وقت إضافي ثاني على التوالي لها في البطولة، وفي الدقيقة 89 سنحت فرصة كبيرة لفيجولي لكنه سدد الكرة عاليا فوق العارضة مضيعا هدف كاد يقضي على المواجهة.

واستمر الزحف الجزائري صوب مرمى نيجيريا وفي الدقيقة الثانية من الوقت البديل حرمت العارضة إسماعيل بن ناصر من هدف رائع بعد تسديدة قوية بقدمه اليسرى.

وقبل ثوان من إطلاق الحكم لصافرة النهاية، سنحت للجزائر فرصة ذهبية بركلة حرة من على حدود منطقة جزاء نيجيريا، تقدم لها محرز وسدد الكرة بقوة في شباك أكبيي منهيا حلم النسور وعابرا بمحاربي الصحراء إلى النهائي.

هدف قاتل ضربت به الجزائر موعدا مرتقبا مع السنغال يوم الجمعة على استاد القاهرة.

طالع أيضا

الزمالك يتفق مع مدافع بيراميدز

الزمالك يرد على تقارير رحيل محمود علاء

تعرف على الرقم الذي سيرتديه هازارد مع ريال مدريد

المصري يُحدد سعر بيع إسلام عيسى لبيراميدز

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك