خميس الدوري – الحسابات والسيناريوهات والغيابات.. الصراع من أجل الدرع رقم 60

الأربعاء، 17 أبريل 2019 - 23:38

كتب : فادي أشرف

خميس الدوري

ربما لم يشهد الدوري المصري يوما ساخنا – نطريا – مثل يوم الخميس.

في الخامسة يواجه الإسماعيلي الزمالك، وبعده يضيف الأهلي بيراميدز، مثلث الصراع على اللقب يتصارع أضلاعه في وجود ثالث أكثر فريق حصد اللقب في تاريخ الدوري المصري.

البداية من مواجهة الساعة الخامسة، والتي يستضيفها استاد الجيش بالسويس.

من أجل وضع الضغط على الأهلي وبيراميدز.. واسترجاع الوتيرة المحلية

يدخل الزمالك مواجهته ضد الإسماعيلي لأول مرة منذ فترة طويلة هو في موقف الملاحق للصدارة وليس الطامح للحفاظ عليها.

الزمالك يتصدر الدوري منذ بدايته تقريبا، لكنه خسر الصدارة في الجولة الماضية بخسارته من المصري 2-1، وفوز الأهلي على مصر للمقاصة بنفس النتيجة، منحت الأحمر الصدارة قبل جولة ربما تكون الأصعب في الدوري.

الزمالك يدخل المواجهة بـ57 نقطة من 25 مباراة، بينما لعب منافسه الإسماعيلي مباراة أكثر وجمع 37 نقطة في المركز السابع.

الإسماعيلي يدخل اللقاء بأسبقية نفسية قد تسانده ضد الزمالك، وهي عدم فوز الأبيض عليه في الدوري منذ 6 يوليو 2015. تلك الفترة تخللها انتصارين بـ4 أهداف للأبيض في كأس مصر، ولكن الإسماعيلي فاز عليه 4 مرات في الدوري (منهم مرتين الموسم الماضي) وتعادل مرتين.

الزمالك لأجل كسر هذه العقدة لا يملك كل عناصره، حيث سيلعب منقوصا من المصابين فرجاني ساسي ومحمود عبد المنعم "كهربا"، والموقوفين حمدي النقاز ومحمود حمدي "الونش".

الإسماعيلي في المقابل يفتقد كل من أسامة إبراهيم وعماد حمدي، ومحمود عبد العاطي "دونجا".

ماذا يريد الزمالك من اللقاء؟

الـ3 نقاط ولا غيرها، وانتظار تعثر للأهلي ضد بيراميدز.

الأبيض رغم كل الظروف الصعبة من فقدان الصدارة والغيابات، فهو منتش بتأهله إلى نصف نهائي الكونفدرالية بتخطي حسنية أغادير المغربي، واستمرار الأيام السعيدة لا يمكن أن يحدث دون انتصار على الإسماعيلي، أو فقدان أي نقاط.

الزمالك لا يريد تطبيقا للضغط على الأهلي فقط قبل مباراة بيراميدز، لأن سقوطه ضد الإسماعيلي – إن حدث – سيعني أن حتى فوز بيراميدز على الأهلي يعني تخطيه للأبيض في جدول الترتيب.

أما الإسماعيلي، فبالتأكيد يرغب في مواصلة التنغيص على الزمالك في السنوات الأخيرة في الدوري، بجانب تحسين مركزه بكل تأكيد، فمن سيتفوق في مواجهة سيدومير يانيفسكي ضد كريستيان جروس؟

الثأر والحفاظ على الصدارة.. أم مفاجأة الجميع

يدخل الأهلي مواجهة بيراميدز في بتروسبورت في الساعة الثامنة بعد أن يكون قد عرف نتيجة الزمالك ضد الإسماعيلي، لكن الأمر نفسه ينطبق على بيراميدز.

بيراميدز مازالت لديه فرصة في المنافسة على الدوري، فهو يملك 57 نقطة مثل الزمالك ولكنه لعب مباراتين أكثر، أما الأهلي فيتصدر بـ58 نقطة.

فوز بيراميدز على الأهلي – إن تكرر – قد لا يعد مفاجأة كبرى، ولكن المفاجأة تكمن في سيطرة بيراميدز على الصدارة في حال عدم فوز الزمالك وفوزه على الأهلي قبل سباق الأمتار الأخيرة للدوري.

في المقابل، لدى الأهلي أكثر من هدف في المباراة.

الثأر من مواجهة الدور الأول والتي خسرها الأحمر 2-1 في ليلة من ليالي الدوري المثيرة، ليلة كان نجمها عبد الله السعيد في عودته إلى مصر. أما الهدف الثاني بالتأكيد والرئيسي لكتيبة مارتين لاسارتي هو السيطرة على الصدارة، واستغلال نتيجة الزمالك والإسماعيلي إن كانت في صالحه، أو استمرار المنافسة إن فاز الأبيض.

الغياب الأهم في صفوف الأهلي هو رمضان صبحي المصاب في العضلة الأمامية، بينما يبرز المهاجم السوري عمر خربين كأبرز الغائبين عن بيراميدز بسبب بطاقة حمراء تلقاها ضد الاتحاد السكندري.

لاسارتي الذي مازال يتعافى من زلزال صن داونز سيكون على موعد مع مواجهة مع مدرب لم يخسر سوى مرة وحيدة في الدوري في مواجهاته الـ6 الأولى، وهو رامون دياز، الذي سجل بيراميدز معه 14 هدفا في 6 مباريات.

كل الظروف سانحة ليوم لا ينسى في الدوري المصري، فمن يكون الرابح الأكبر في خميس الدوري؟

اقرأ أيضا:

بالفيديو – شكرا دوري الأبطال.. توتنام يقتل احتفال جوارديولا ويدمر حلم رباعية سيتي

بالفيديو - التنانين لا تحرق في وجود صلاح.. ليفربول يضرب بورتو برباعية ويواجه برشلونة في نصف النهائي

بيان رسمي – اجتماع طارئ لمجلس الأهلي لـ "اتخاذ ما يراه مناسبا لحفظ حقوق النادي"

قائمة الزمالك - عودة حفني أمام الإسماعيلي وغياب كهربا وحازم

قائمة الأهلي - عودة جيرالدو ومعلول.. وغياب رمضان أمام بيراميدز

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك