عصيان كيبا لم يفلح.. سيتي يكسر صمود تشيلسي وركلات الترجيح تتوجه بالكأس

الأحد، 24 فبراير 2019 - 21:23

كتب : نادر عيد

بيدرو

بعد لقاء ماراثوني صمد فيه تشيلسي بقوة أمام موجات عاتية لمانشستر سيتي استطاع الأخير التتويج بكأس الرابطة الإنجليزية بالفوز بنتيجة 4-3 بركلات الترجيح بعد انتهاء الشوطين الأصليين وكذلك الإضافيين بدون أهداف يوم الأحد.

ودفع تشيلسي ثمن عصيان حارسه كيبا أريزابالاجا الذي رفض الخروج من الملعب ليحل ويلي كاباييرو بدلا منه ويخوض ركلات الترجيح ليتسغل سيتي الفرصة ويحافظ على لقبه بعدما كان الطرف الأفضل في النهائي القوي.

وبات سيتي ثاني أكثر أندية إنجلترا تتويجا باللقب (6 مرات) خلف ليفربول (8 مرات) محققا البطولة للمرة الرابعة خلال آخر 5 مواسم.

صمود أزرق

فضل ماوريزيو ساري مدرب تشيلسي إشراك نجمه الأول إدين هازارد في مركز المهاجم، وبجواره بيدرو وويليان وأبقى على جونزالو إيجوايين وأوليفييه جيرو احتياطيين.

في المقابل، لعب نيكولاس أوتامندي في دفاع سيتي ليعوض المصاب جون ستونز، وبدأ أوليكاسندر زينشينكو منذ البداية في مركز الظهير الأيسر.

وبدأ سيتي مهاجما وهو المتوقع لكن دفاع تشيلسي صمد أمام محاولات لم تهدد مرمى الحارس الإسباني كيبا أريزابالاجا.

وحاول رفاق هازارد مباغتة فريق جوسيب جوارديولا بهجمات مرتدة لكنها كانت غير مؤثرة.

وتسيد سيتي الشوط الأول لكن وجد صعوبة في اختراق الجدار الصلد لتشيلسي الذي ظهر بوجه مغاير تماما عن آخر مواجهة بين الناديين والتي حقق فيها سيتي انتصارا ساحقا بنتيجة 6-صفر في الدوري الإنجليزي الممتاز في 10 فبراير.

واضطر جوارديولا للدفع بقائده فينسنت كومباني مع انطلاق الشوط الثاني بعد تعرض إمريك لابورتي للإصابة.

وفي الدقيقة 56 تمكن سيرخيو أجويرو من هز شباك تشيلسي لكن الحكم المساعد رفع رايته معلنا تسلل المهاجم الأرجنتيني الذي استقبل تمريرة أوتامندي واستدار وسدد مباشرة في المرمى.

وتوقفت المباراة برهة ليتأكد الحكم مستعينا بالفيديو أن الهدف غير صحيح.

وسنحت لتشيلسي فرصة ثمينة في الدقيقة 66 بعد انطلاقة سريعة لهازارد في الجانب الأيسر الذي راوغ مواطنه البلجيكي كومباني ومرر الكرة عرضية ليسددها نجولو كانتي فوق المرمى.

وأملا في اقتناص الفوز في الوقت الأصلي تجنبا لشوطين إضافيين مرهقين نشط المدربان هجوميهما في الدقيقة 79، فدخل إلكاي جوندوجان بدلا من ديفيد سيلفا في سيتي بينما غادر بيدرو من قائمة تشيلسي ودخل بدلا منه كالوم هودسون.

ثم دفع جوارديولا بليروي ساني بدلا من كيفن دي بروين في الدقيقة 85 ليرد عليه ساري بدخول روبن لوفتوس شيك بدلا من روس باركلي في الدقيقة 89.

وضغط تشيلسي في الدقائق الأخيرة لكنه ضل الطريق إلى مرمى الحارس إيديرسون لينتهي الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل وسيتي يلعب بعشرة لاعبين بعد خروج فرناندينيو مصابا.

وبدأ الشوط الإضافي الأول بدخول دانيلو بدلا من فرناندينيو وفي الدقيقة 95 قرر ساري إقحام إيجوايين في هجوم تشيلسي بدلا من ويليان.

وعاد سيتي للسيطرة على المباراة في الشوطين الإضافيين وكان الأقرب لانتزاع الانتصار والحفاظ على لقبه الذي توج به في الموسم الماضي على حساب أرسنال.

وكاد سيتي يسجل هدفا حاسما قاتلا في الدقيقة 110 بعد اختراق رائع من رحيم ستيرلينج من الجانب الأيمن قبل أن يمرر الكرة إلى أجويرو الذي سدد من مسافة قريبة جدا لكن الكرة اصطدمت بقدم سيزار أزبيليكويتا قبل أن يبعد كانتي الكرة خارج منطقة الجزاء.

وتوقف اللقاء بضعة دقائق قبل نهاية الشوط الإضافي الثاني بعد سقوط كيبا حارس تشيلسي متأثرا بإصابة وحين قام كان يستعد ساري لاستبداله بالحارس البديل ويلي كاباييرو لكن في تصرف غريب رفض كيبا الخروج ظنا منه أن المدرب يريد استبداله بسبب الإصابة لكن الواضح أن ساري كان يريد إقحام كاباييرو استعدادا لركلات الترجيح. وغضب ساري بشدة من تصرف حارسه.

وبدأت ركلات الترجيح بإهدار جورجينيو لتشيلسي ليرد جوندوجان بالتسجيل لسيتي. ثم سجل أزبيليكويتا وأجويرو ولوفتوس شيك قبل أن يضيع ساني وتتساوى الكفتين 2-2.

وفي الركلة الرابعة أهدر ديفيد لويز لتشيلسي ثم سجل بيرناردو سيلفا وهازارد وسدد ستيرلينج الركلة الأخيرة في الشباك معلنا انتصار سيتي وتتويجه بالكأس.

طالع أيضا

مباشر: الزمالك يتحدى بترو أتليتكو

رئيس النجوم يكشف حقيقة بيع النادي لبيراميدز

كلوب يتحدث عن أداء صلاح أمام يونايتد

المقاصة يتضامن مع الزمالك في طلب تأجيل لقاء كأس مصر

أرقام من انتصار الأهلي على الجونة

17 لاعبا قبل جدو هزوا شباك الأهلي بعد الرحيل عنه

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك