مدرب المنتخب - خافيير أجيري.. كيف يدافع ويهاجم أجيري الأقرب لقيادة مصر؟

الأحد، 29 يوليه 2018 - 13:03

كتب : محمود سليم

خافيير أجيري

مع اقتراب التعاقد معه لتدريب المنتخب لابد أن نعرف كيف يفكر، فكيف يفكر خافيير أجيري في أسلوبه التدريبي؟

أجيري الذي بدأ مسيرته في عالم التدريب في عام 1996 في المكسيك وتدرج حتى وصل لقيادة المنتخب المكسيكي الأول في عام 2001 قبل ان ينتقل إلى إسبانيا لتولي قيادة فريق أوساسونا ثم أتليتكو مدريد الذي قاده في دوري أبطال أوروبا ليستحق العودة مجددا لقيادة منتخب بلاده في 2009 ويقود الفريق للصعود لكأس العالم 2010 في جنوب أفريقيا ويخرج أمام الأرجنتين من دور الـ16، ثم عاد من جديد إلى إسبانيا لقيادة فريق ريال سرقسطه وبعده إسبانيول ثم ينتقل إلى المنتخب الياباني، وفي 2015 تولى قيادة الوحدة الإماراتي حتى يونيو 2017.

ونستعرض من خلال هذا التحليل بعض أفكار المدير الفني المكسيكي خلال فتراته الثلاث الأخيرة (مع الوحدة واليابان وإسبانيول)، حيث يعتمد بشكل كبير على طريقة لعب 4-3-3 والتي تتحول دفاعيا إلى 4-1-4-1 وأحيانا 4-5-1.

لاحظ الفيديو التالي يوضح التنظيم الدفاعي للفريق بالـ4-1-4-1 و4-5-1. شاهد الفيديو عبر يوتيوب

وتلاحظ في أغلب الحالات التراجع بالهيكل الدفاعي للفريق إلى مناطق وسط الملعب وأحيانا إلى الثلث الدفاعي للفريق.

** التنظيم الهجومي

أما على الجانب الهجومي فكانت أبرز الأفكار هي الاعتماد على الثنائي المساند للاعب الارتكاز الدفاعي بمرجعية هجومية حيث تم توظيف اسماعيل مطر وخورخي فالدفيا في الوحدة كثنائي وسط مساند، وفي اليابان كان الثنائي شينزي جاجاوا وياسوهيتو إندو، أي أن الطريقة أقرب إلى 4-1-4-1 الهجومية برباعي خلف المهاجم يتحركون للعمق كثيرا مع تقدم الظهيرين على الجانبين لاستغلال تلك المساحات ولكن بالتناوب حيث يهاجم أحدهما ويبقى الآخر كثالث في خد الدفاع للتأمين ضد الهجوم المرتد.

يرتد الارتكاز المدافع بين قلبي الدفاع وتتحول الطريقة إلى 3-4-3 في عملية البناء وصناعة اللعب مع الاعتماد على تنوع في الاختراق فأحيانا استغلال للجانبين وإرسال الكرات العرضية وأخرى اختراق من العمق بانطلاقات ثنائي الوسط المساند من الخلف دون رقابة(أشبه بتحركات باولينو لاعب ارتكاز البرازيل وبرشلونة السابق)، وفي بعض الأحيان تجد التمريرات القطرية من أحد ثلاثي الدفاع على الجانب الأبعد بعد ترحيل لاعبي الخصم.

شاهد الفيديو عبر يوتيوب

أما على جانب استغلال الكرات الثابتة فقد ظهر استغلالها في بعض الحالات بالتمرير بين ثلاثي من اللاعبين وليس ثنائي فقط للتفوق على ثنائي الخصم الذي يواجههم دفاعيا عند التمرير، وأحيانا يتم إرسال العرضية مباشرة في وجود ثنائي من مهاجميه داخل الـ6 ياردات ورباعي يقف عند نقطة الجزاء وينطلقوا على القائم البعيد.

شاهد الفيديو عبر يوتيوب

بينما دفاعيا فاختلف أسلوبه الدفاعي في الكرات الثابتة بين رقابة رجل لرجل والموج بنيها وبين رقابة المنطقة، ولكن الملاحظة الأبرز كانت عودة 8 لاعبين داخل المنطقة وثنائي على حدودها.

أجيري ليس ثابتا في أفكاره فقد كان ينتهج الـ3-4-3 مع المكسيك وكذلك في بعض المباريات مع الوحدة تحول إلى 4-4-2 بشكل هجومي أقرب إلى 4-2-4 مع الاعتماد في صناعة اللعب على الكرة الهجومية المباشرة والتمريرات الطولية، كذلك يهتم كثيرا بالجوانب النفسية وكيفية العمل كمجموعة وفريق واحد.

طالع أيضا:

سيف زاهر: قناة بيراميدز حصلت على حق بث بعض مباريات الدوري

خاص مصدر مقرب من معروف لـ في الجول: الزمالك منعه من حضور التدريبات.. لن يستمر

بالفيديو - رأسية رائعة والحصول على ضربة جزاء بذكاء في ملخص صلاح ضد يونايتد

انتصار الأهلي وإصابة أجاي في أبرز أخبار السبت

خاص عامر حسين لـ في الجول: 15 مشجعا لكل فريق في مدرجات الموسم المقبل

سيناريوهات تأهل الأهلي إلى ربع نهائي دوري أبطال إفريقيا

تقارير تونسية: فوزي البنزرتي يخلف معلول في قيادة المنتخب

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك