إيران.. لتحقيق ما هو أكبر من هزم "الشيطان الأكبر"

الخميس، 10 مايو 2018 - 11:33

كتب : أحمد العريان

منتخب إيران

في ذهن الناس يوجد ما يخطر بالبال بمجرد سماع اسم دولة معينة. البرازيل ستذكرك بكرة القدم حتما، لكن سماع اسم إيران سيقودك بالتأكيد للتفكير في "البرنامج النووي".. أو في علي دائي إن كنت متابعا قويا لكرة القدم بفعل منافسته لحسام حسن طوال فترة التسعينيات على لقب "الهداف التاريخي دوليا".

وحين تقترب أكثر من إيران ستجد ما هو أفضل من لعبة السياسة. في طهران يوجد شغوفين بكرة القدم تماما مثل كل بقاع العالم.

"حين تأهلت إيران لكأس العالم 1998 من أستراليا وبمجرد انتهاء اللقاء، نزل الناس إلى الشوارع واحتفلوا في كل أرجاء البلاد. شربوا الخمر في الأماكن العامة وخلعت النساء حجابها دون عقاب من الحرس الثوري لأول مرة، فهم كانوا يحتفلون كذلك". مهدراد مسعودي منظم المباريات الإيراني يقول ذلك لـFourFourTwo

_ _ _

المجموعة الثانية.. (إسبانيا.. التحرر من سطوة الجيل الذهبي)

المجموعة الثانية.. (المغرب.. أسود الأطلس في روسيا بذكريات "صلاح الدين يفتتح اسكتلندا")

المجموعة الثانية.. (البرتغال.. منتخب النجم الأوحد يعود إليكم بشكل مختلف)

بعد أعوام من العزلة عادت إيران للمجتمع الدولي بفضل "اتفاقية لوزان" من أجل التوصل إلى تسوية شاملة تضمن الطابع السلمي للبرنامج النووي الإيراني، وفي ظل مخاوف إيرانية بعودة النظام الفارسي للانعزال عن العالم تبعا لفكرة دونالد ترامب الرئيس الأمريكي الحالي، يأتي كأس العالم الذي يقبل الجميع، خاصة حين تكون الحليف روسيا هي المستضيف.

يعود منتخب إيران للمشاركة في كأس العالم وهذه المرة بصفته ثاني المتأهلين للبطولة بعد البرازيل وروسيا صاحبة الأرض، والمهمة كالعادة هي محاولة تخطي الدور الأول الذي استعصى على بلاد فارس طيلة مشاركاتهم السابقة.

ويلعب منتخب إيران في المجموعة الثانية لكأس العالم رفقة منتخبات إسبانيا والبرتغال والمغرب.

عقدة الدور الأول والانتصار على الشيطان

طوال أربع مشاركات سابقة لمنتخب إيران في كأس العالم لم يتخطوا الدور الأول أبدا، لكن يبقى ما هو أهم بالنسبة لهم وقد تحقق. لقد هزموا شيطانهم الأكبر.

المشاركة الأولى لمنتخب إيران في كأس العالم كانت مونديال 1978 في الأرجنتين، وقد وقع أسود بلاد فارس رفقة منتخبات بيرو وهولندا واسكتلندا. لم تجمع إيران سوى نقطة واحدة من التعادل مع اسكتلندا، فيما خسرت المباراتين الأخرتين وودعت البطولة من دورها الأول.

وفي فرنسا عام 1998 كانت المشاركة الأبرز رغم الخروج من الدور الأول.

منذ اللحظة الأولى لقرعة البطولة وحين عرف العالم أن إيران ستكون مع أمريكا في مجموعة واحدة، عرفت فرنسا ما هي مقبلة عليه من صعوبات في تنظيم مباريات تلك المجموعة.

فازت إيران على أمريكا بهدفين مقابل هدف في "أم المباريات" كما وصفها ألان روتينبيرج رئيس الاتحاد الأمريكي لكرة القدم قبل خوضها، لكن ذلك لم يكن كافيا لتأهل وودع المنتخبين البطولة من الدور الأول.

في 2006 اكتفت إيران أيضا بتعادل مع أنجولا وودعت البطولة من الدور الأول في مجموعة ضمت أيضا البرتغال والمكسيك.

وأخيرا كانت المشاركة الأخيرة في مونديال البرازيل 2014، حين ودعوا البطولة من الدور الأول كالعادة في مجموعة ضمت الأرجنتين ونيجيريا مع البوسنة والهرسك.

أول المتأهلين

أول المتأهلين عن آسيا لكأس العالم 2018 كان إيران، ليس هذا فقط فهم أيضا الثالث على مستوى العالم بعد البرازيل وروسيا صاحبة الأرض.

إيران تأهلت لكأس العالم بعد تصدر المجموعة الأولى من المرحلة النهائية في تصفيات قارة آسيا على منتخبات كوريا الجنوبية وسوريا وأوزبكستان والصين وقطر.

المنتخب الفارسي حقق ستة انتصارات وتعادل في أربعة مع تفادي تلقي أي خسارة، ليكونوا ثاني الواصلين لكأس العالم بين دول العالم.

أبرز نجوم منتخب إيران

لم يعد في إيران علي دائي وعلي كريمي أو مهدي مهدي فيكيا، إيران الآن تدخل كأس العالم بأسماء جديدة لا يوجد فيها نجم أوحد.

ساردار أزمون

جوهرة إيران المقبلة هي ساردار أزمون، وفي السنوات المقبلة قد نرى دائي جديد في بلاد فارس يدعى أزمون.

Image result for sardar azmoun

صاحب الـ23 عاما يلعب حاليا في روبن كازان الروسيا، لكن ليفربول اهتموا بضمه في 2016 والأقرب حاليا هو انتقاله إلى لاتسيو الإيطالي خلال الصيف المقبل لتعويض رحيل تشيرو إيموبيلي المحتمل.

أزمون أحد أبناء كارلوس كيروش مدرب إيران الذين اعتمد عليهم منذ ظهوره صغيرا، فمنحه المشاركة الدولية الأولى بعمر 19 عاما في 2014.

والآن وبعد 30 مباراة دولية، سجل ساردار أزمون 22 هدفا يجعلوه أحد أبرز النجوم المرشحين للظهور بشكل رائع في كأس العالم.

مهدي طارمي

الطرف الثاني في الثنائي الهجومي الناري لإيران هو مهدي طارمي.

Image result for mehdi taremi

ما ينطبق على أزمون يوجد أيضا في حالة طارمي، فالمدرب البرتغالي كيروش هو من منحه فرصة المشاركة الأولى في عمر22 عاما.

وخلال 23 مباراة دولية، سجل مهدي طارمي 10 أهداف لمنتخب إيران.

صاحب الـ25 عاما يلعب في نادي الغرافة القطري، لكنه قد ينتقل إلى بوابة أخرى أكبر بعد نهائيات كأس العالم.

علي كريمي

ليس علي كريمي الذي اعتدتموه، فعلي كريمي الحالي هو كريمي جديد يلعب في نادي سوبهان أصفهان الإيراني.

صاحب الـ24 عاما يلعب في خط الوسط وكالعادة بدأ مسيرته الدولية تحت قيادة كيروش، وقد يكون أحد المتألقين في المونديال المقبل.

كارلوس كيروش

كارلوس كيروش ليس مجرد مدرب للاعبي إيران، فأغلبهم لم يعرفوا غيره مدربا لهم طوال مسيرتهم الدولية.

البرتغالي المحنك يتولى تدريب منتخب إيران منذ عام 2011 وهو من شكل هذا المنتخب بنفسه بعد سنتين قضاهما مدربا لمنتخب بلاده.

Image result for carlos queiroz

كيروش ومنذ توليه تدريب إيران اتبع سياسة جديدة بمنح الفرصة للاعبين الإيرانيين من مزدوجي الجنسية في حمل القميص الفارسي.

دانييل دافاري وأشكان دجاغة الإيرانيين - الألمانيين، ورضا نجاد الذي تربى في كل مراحل منتخبات هولندا السنية ثم حمل قميص إيران في المنتخب الأول.

سامان جودوس الإيراني - السويدي أيضا وحتى مزدوجي الجنسية مع أمريكا مثل مهدراد بيت آشور "ستيفين آشور".

مساعد السير أليكس فيرجسون السابق قاد إيران في كأس العالم 2014 لكنه ودع البطولة من الدور الأول بعد أداء مشرف خاصة أمام الأرجنتين وخسارة في الوقت الضائع بلدغة ليونيل ميسي.

وفي كأس أمم آسيا 2015 خرجت إيران من ربع النهائي أمام العراق في ملحمة كروية كبرى.

تقدمت إيران بهدف وكانت المسيطرة على اللقاء حتى أشهر الحكم بطاقة حمراء في وجه مهاجم الفريق مهدراد بولادي، ثم تعادلت العراق لينتهي الشوط الأول بالتعادل.

في شوط الثاني تقدمت العراق وتعادلت إيران، وفي الوقت المحتسب بدلا من الضائع تسجل العراق هدفا قاتلا من ركلة جزاء.

الهدف القاتل لم يقتل إيران، فعاداو بهدف تعادل ثالث من ركنية في الثانية الأخيرة، ليحتكم الفريقين إلى ركلات الترجيح التي ابتسمت أخيرا لأسود الرافدين.

وفي تصفيات كأس العالم 2018 وصلت إيران مع كارلوس كيروش لمرحلة النضج، فتأهلوا لكأس العالم بدون أي هزيمة في المرحلة الثالثة النهائية من التصفيات.

طريقة اللعب

طريقة لعب منتخب إيران مع كارلوس كيروش ليست ثابتة، لكن طريقة اللعب بأربعة مدافعين أمامهم لاعبي ارتكاز ثم ثلاثة صناع لعب تحت مهاجم واحد (4-2-3-1) هي الطريقة التي يستخدمها في أغلب الأحيان.

علي رضا بيرانورد هو الحارس الأساسي لمنتخب إيران.

دفاع إيران يتكون من رباعي، فوريا جافوري ظهير أيمن وثنائي قلب دفاع هو مرتضى بورليجاني ومحمد رضا خنزيدة ثم ظهير أيسر ميلاد محمدي.

أما خط الوسط، فيتكون ثنائي ارتكاز هو علي كريمي وإحسان هاسافي.

وثلاثة لاعبين تحت المهاجم هم مهدي طارمي وأشكان دجاغة وعلي رضا جهانبخش لاعب ألكمار الهولندي.

ثم المهاجم الأوحد والأساسي ساردار أزمون.

_ _ _

توقع FilGoal.com لإيران في مونديال روسيا

يقع منتخب إيران مع إسبانيا والبرتغال والمغرب في المجموعة الثانية الأصعب بين المجموعات الثمان والتي يملك كل فريق فيها فرصة للتأهل.

وقوع البرتغال وإسبانيا في مجموعة واحدة يعطيهما أولوية التأهل بكل تأكيد، لكن إيران والمغرب لديهما الفرصة أيضا.

على الورق وبالمنطق، فإن إيران ستودع كأس العالم من الدور الأول رفقة المغرب أي كان من سيحتل بينهما المرتبة الثالثة والرابعة، لكن فوز أي منهما على الآخر وتفادي التعادل في المباراة الأولى من المجموعة سيزيد من احتمالية تأهل أحدهما على حساب أحد العملاقين.

اقرأ أيضا:

اتحاد الكرة: ندرس تسليم درع الدوري والكأس في احتفالية واحدة

مدير اتحاد الكرة: وكيل صلاح لا يعرف قيمة مصر وغير حريص عليه

مورينيو: امتلك لاعبين لا أحبهم.. يونايتد يحتاج لمواصفات أعلى

ميدو: شيكابالا سينضم لي إذا دربت فريقا سعوديا

منافس مصر - قوة الأطراف وسذاجة الدفاع في ملامح السعودية أمام الجزائر

التعليقات

قد ينال إعجابك