مؤتمر جوارديولا: الدوري الإنجليزي مثل الانتخابات الأمريكية.. وأجويرو ليس جاهزا

الجمعة، 06 نوفمبر 2020 - 20:34

كتب : FilGoal

مؤتمر جوارديولا

اعترف بيب جوارديولا المدير الفني لـ مانشستر سيتي بأهمية مباراة ليفربول، لكنه لا يراها حاسمة في تحديد هوية بطل الدوري الإنجليزي.

مانشستر سيتي يستقبل ليفربول على ملعب الاتحاد يوم الأحد المقبل في الجولة الثامنة من الدوري الإنجليزي.

وبدأ جوارديولا المؤتمر باستبعاد سيرخيو أجويرو من المواجهة: "أجويرو ليس جاهزا بعد".

وسُئل جوارديولا عما إذا كانت مباراة ليفربول ستكون حاسمة في مشوار اللقب، فأجاب: "مباراة ليفربول مهمة، لكن الحال مثل الانتخابات الأمريكية: كل الأصوات يجب أن تُحتسَب. هناك الكثير من النقاط لنتنافس عليها".

*يبدو أن جوارديولا لا يشارك دونالد ترامب وجهة نظره في الرغبة بإيقاف جرد الأصوات.

وتابع: "من الرائع دائما أن تلعب أمام أقوى الفرق، والعام الماضي ليفربول كان الفريق الأقوى، إنه فريق استثنائي ويمتلك نفس المدرب منذ فترة طويلة، ومن الرائع مواجهته لرفع مستوانا".

وأضاف: "إنها مباراة مهمة بالطبع، لكنها المباراة السابعة فقط وهناك الكثير من النقاط لنتنافس عليها. ندرك أنه علينا تقديم أداء جيد لنهزمهم، فزنا عليهم وخسرنا أمامهم في الماضي، وسيكون علينا تقديم أفضل ما لدينا لنفوز".

وواصل: "عندما تلعب أمام فرق مثل ليفربول، فدائما هناك لحظات تعاني خلالها، نحن ندرك ذلك، نعرف بعضنا جيدا، فقد تقابلنا كثيرا، ولا أتوقع مباراة نكون مسيطرين فيها بالكامل، أو مباراة يسيطرون هم فيها بالكامل، نحن علينا أن نتحلى بالتوازن ونستغل الفرص ونكون حاسمين. الفريقان يريدان الهجوم".

يورجن كلوب مدرب ليفربول صرّح أن الارتحال إلى ملعب مانشستر سيتي هي أصعب مواجهة خارجية، فهل يتفق معه بيب.

المدرب الإسباني أجاب: "بالطبع. أتفق مع كلوب في 95% من الأمور".

كما تحدث جوارديولا عن غياب فيرجيل فان دايك نجم ليفربول المصاب بقطع في الرباط الصليبي: "الأمر الأكثر أهمية أنه خضع لجراحة ناجحة، أتمنى أن يتعافى في أسرع وقت. سأفتقده لأني أحب مواجهة أفضل اللاعبين. ليفربول يظل فريقا رائعا بالطبع بسبب بنيته، كل لاعب يعرف ما يجب عليه فعله وقد رأينا ما حدث أمام أتالانتا. فقد واجهنا أتالانتا الموسم الماضي ونعرف مدى صعوبة الفوز على أرضهم. ليفربول يظل فريقا كبيرا".

ويعتقد جوارديولا أن ليفربول ليس وحده المنافس على اللقب: "ليفربول هو المرشح الأكبر للفوز باللقب، لكن بسبب الوباء الوضع بات مختلفا. أرى فرقا أخرى قوي. ليستر حافظ على مستواه منذ العام الماضي. أرسنال أخذ خطوة كبيرة إلى الأمام ليكون مرشحا، وفي توتنام مورينيو يمتلك الفريق الذي يريده. تشيلسي بات مستقرا جدا الآن ولديه قائمة كبير تسمح له بالمداورة بين لاعبين كبار. مانشستر يونايتد لا يعيش أفضل فتراته من حيث النتائج لكننا نعرف جودة لاعبيه، إنه فريق يمتلك جودة وسرعة كبيرة في الهجوم".

وواصل: "أعتقد أن في نهاية هذا الموسم سيكون هناك فرقا كثيرا تنافس على اللقب بآخر 5 أو 10 مباريات، آمل أن نكون من ضمنها".

وأتم: "المهم هو الفوز باللقب، لا يهم عدد النقاط التي تحصدها، لا أعرف ما سيحدث. لا يبدو أن هناك فريقا سيحصد الكثير من النقاط، لكنك لن تتأكد من ذلك أبدا. الفرق التي ذكرتها قادرة على تحقيق سلسلة كبيرة من الانتصارات. علينا التركيز على أنفسنا لنتطور ونحاول الفوز".

اقرأ أيضا:

تعرف على لاعبي الزمالك المنضمين للمنتخب

تمنيت تدريب أسطورتين من الأهلي

التعليقات
قد ينال إعجابك