سكاي توضح: السيناريوهات المتاحة أمام إنتر وكونتي بعد تصريحات "عدم الحماية"

الإثنين، 03 أغسطس 2020 - 11:45

كتب : FilGoal

أنطونيو كونتي

هل أصبح مستقبل أنطونيو كونتي مدرب إنتر ميلان في خطر؟ هل يرحل عن منصبه بعد تصريحاته الأخيرة ضد الإدارة؟ ما موقف إدارة النادي الإيطالي من تصريحاته؟

سكاي سبورتس في نسختها الإيطالية أعدت تقريرا أوضحت من خلاله الموقف الحالي لكل الأطراف بعد تصريحات المدرب الإيطالي النارية.

موقف كونتي

كونتي لا يرغب في أن يخوض عاما جديدا مثل الموسم الجاري، وفقا لتصريحاته، المدرب اشتكى من قلة الحماية في اللحظات الأخيرة وضعف الإدارة في الأمور خارج الملعب وأبرزها مواعيد المباريات، والأهم وفقا للتقرير أنه لا يرى أن الإدارة قوية كفاية للفوز باللقب.

بجانب ما سبق، هناك اختلاف في وجهات النظر فيما يخص بناء الفريق الجديد، والتخطيط للموسم الجديد.

أنطونيو كونتي كان قد رحل عن تشيلسي بسبب مشكلة مشابهة، حينما أوضح أن الإدارة لا تدعم خططه للموسم التالي من أجل مواصلة المنافسة ليرحل بعد موسمين.

ما موقف الإدارة؟

الإدارة ترى أنها أظهرت ما يكفي من طموح للمنافسة باختيار كونتي نفسه مدربا للفريق، كما أنها وفرت له الموارد اللازمة للمنافسة، وأبرزها روميلو لوكاكو على سبيل المثال لا الحصر.

كما أنها ترى بأنها عززت الرغبة للفوز أكثر وتفهمت ما يحدث دون حتى التدخل في شؤونه أو شؤون الفريق، حتى أنها لم تتدخل قط بعد مواجهة دورتموند.

وأوضحت الإدارة أن سوق الانتقالات لا علاقة له بالوضع الحالي، وسيناريو المستقبل يصبح أكثر وضوحا.

هل ينتهي الأمر بالرحيل؟

إما أن يتغير شيء ما بصورة كبيرة بين الطرفين والتوتر الكبير بينهما، ما دفع إنتر للتفكير في خيار ماسيمليانو أليجري لخلافة كونتي.

ماذا ينتظرون؟ مسابقة الدوري الأوروبي والفصل الأخير من الموسم الجاري، كما أن كونتي طلب اتصالا مباشرا مع رئيس النادي ستيفن زانج، وذلك لفتح الطريق من أجل عرض رؤيته ووجهة نظره لمستقبل الفريق.

ما الخيار الآخر؟ الطريق قد ينتهي برحيل كونتي عن إنتر ميلان بنهاية الموسم، بعد الحصول على المركز الثاني خلف يوفنتوس بنقطة وحيدة.

إنتر ميلان على موعد لمواجهة خيتافي في دور الـ16 يوم 5 من الشهر الجاري.

أخيرا، لنسترجع سويا ما قاله كونتي عقب الفوز بنتيجة 2-0 ضد أتالانتا في آخر مواجهات الدوري.

قال كونتي: "لقد كان عاما صعبا على المستوى الشخصي، صعبا للغاية، لا أفكر أن اللاعبين رأوا أن عملهم قد تم الثناء عليه بما يكفي، لا أعتقد أن عملي كذلك حصل على ما يكفي من ثناء، وجميعا حصلنا على حماية قليلة للغاية من النادي".

وواصل "تطورنا على كافة الأصعدة، بما فيها خارج الملعب، والنادي الكبير يجب أن يحمي لاعبيه أكثر، سنناقش الأمر بالكامل في نهاية الموسم، يجب أن أقابل الرئيس زانج وهو في الصين الآن".

كونتي فاز بـ30 من أصل 50 مباراة قادها كمدرب لإنتر، وقاد الفريق لوصافة يوفنتوس بفارق نقطة.

وصافة إنتر لبطل الدوري الإيطالي أمر لم يحدث منذ موسم 2010-2011، إذ أن أفضل مواسم الفريق من بعد ذلك الموسم كانت في 2015-2016 و 2017-2018 و2018-2019 باحتلاله المركز الرابع. أي أن كونتي حقق ما لم يحدث منذ 9 أعوام.

وكانت آخر مرة حصد خلالها إنتر لقب الدوري الإيطالي في 2009-2010.

اقرأ أيضا:

إدورني باسابان.. وتسلُق الهاوية

عبد العاطي ينضم للجهاز الفني للإنتاج

ياسر إبراهيم يبدأ برنامجه العلاجي

ألفونسو ديفيز.. وملامسة الثلوج الكندية

هل اقترب حسم مصير النني؟

التعليقات
قد ينال إعجابك