ميدو: لا يمكن أن يحدث ذلك في مصر.. وعقوبة كهربا كبيرة ولكن

الإثنين، 24 فبراير 2020 - 23:29

كتب : FilGoal

لاعبو الأهلي في استاد القاهرة للقاء الزمالك

تأسف أحمد حسام "ميدو" نجم الزمالك ومنتخب مصر السابق، على أحداث مباراة القمة التي لم تُلعب.

وصّرح ميدو: "ما حدث كان مشهدا مؤسفا، لدي أصدقاء في دول أخرى يضحكون علينا".

وأضاف عبر "إم.بي.سي. مصر": "ليست هذه قيمة الدوري المصري أو الأهلي والزمالك، مظهرنا كان سيئا للغاية".

وأكمل: "لو قررت الانسحاب حمايةً لحقوقك، سواء ذلك كان صحيحا أو خاطئا، فلا يمكن أن يحدث الأمر بهذه الصورة، الأمن أخرج مقاطع فيديو توضح أن الحافلة تعمدت عدم الوصول للاستاد".

وواصل: "قيمة الزمالك أكبر من ذلك، وما حدث ظلم للأولاد الصغار، خصوصا أنهم ليسوا أفضل ناشئي الزمالك، لأن أفضل ناشئين خرجوا في إعارات، ولذا فهؤلاء لاعبين فرز ثالث".

وأضاف: "تمنيت لو لعب الزمالك المباراة بشكل طبيعي، لقد فزنا على الأهلي قبل أيام ولعبنا مباراة جيدة، ولاعبو الزمالك لديهم ثقة كبيرة، والفريقان مجهدان وفي نفس الحالة، نستطيع الفوز مجددا أو حتى نتعادل".

وأردف: "الأهلي فريق كبير، لكن الزمالك يستطيع الفوز عليه، لماذا لا نواجهه بالفريق الأساسي ونحاول الفوز عليه؟".

وشدد: "لجنة اتحاد الكرة اتخذت قرارات تاريخية، لأول مرة نستشعر أن اتحاد الكرة أصبح مصدر قوة وأنه قادر على اتخاذ قرارات ضد الأهلي والزمالك".

واعترف: "أتفق أن عقوبة كهربا كبيرة وتمنيت لو كانت أقل مثل عقوبة شيكابالا، 8 مباريات أو 10 مباريات، لكن أن يتم إيقافه دور كامل فهو كثير للغاية".

وأتم: "متأكد أن الجنايني واللجنة لم يتدخلوا في العقوبات من الأساس، من حق أي نادٍ أن يعترض أو يحافظ على حقوقه، لكن مشهد اليوم كان محبطا، لا يمكن أن يحدث ذلك في بلد بقيمة مصر".

ماذا حدث

هطلت الأمطار بغزارة، وتكدست شوارع القاهرة، وتسمّر الملايين أمام الشاشات، وحضر الأهلي، وغاب الزمالك، وألغيت القمة.

الليتواني جيديميناس مازيكا حكم مباراة الأهلي والزمالك، ألغى المواجهة المؤجلة من الأسبوع الرابع للدوري المصري، بعد تغيب الفريق الضيف عن الحضور إلى استاد القاهرة.

المباراة التي كان مقررا إقامتها في السابعة والنصف مساء اليوم الإثنين، تم تأجيلها لمدة ساعة لتقام في الثامنة والنصف، ثم ألغاها الحكم بعد 20 دقيقة من انتظار الزمالك الذي لم يظهر.

وبعد أن ابتلت قمصان لاعبي الأهلي، بالأمطار الغزيرة لا بالعرق، ستنتقل الكرة إلى ملعب لجنة المسابقات في الاتحاد المصري، لتقرر مصير المباراة بعد تغيب الزمالك عن الحضور.

وقرر الزمالك خوض المباراة بمزيج من لاعبين مواليد 1999، و2000، و2001، و2002، لكن حافلة الفريق "علقت في الازدحام المروري" وتخلفت عن الوصول في الوقت المناسب وفقًا للزمالك.

ووصل لاعبو الأهلي إلى استاد القاهرة في تمام الساعة السابعة إلا 10 دقائق مساءً، قبل أن يصل طاقم الحكام في السابعة مساءً.

لاحقا وفي السابعة و25 دقيقة مساءً، هبط لاعبو الأهلي إلى العشب الأخضر لإجراء عمليات الإحماء.

فيما أتى قرار تأجيل المباراة من الاتحاد المصري لكرة القدم في السابعة والنصف، ليتقرر إقامة المباراة في الثامنة والنصف مساءً.

وفي الثامنة والنصف، انحدر حاملو القمصان الحمراء إلى أرض الملعب مصحوبين بطاقم التحكيم، وجرى الاستعداد للمباراة الأحادية.

ووقف الحاضرون دقيقة حدادا على الراحل عمرو فهمي السكرتير العام السابق للاتحاد الإفريقي لكرة القدم.

وفي الثامنة و38 دقيقة مساءً، أطلق حكم اللقاء صافرة انطلاق المباراة، فحرّك وليد سليمان الكرة من على دائرة المركز، ثم أمسكها وأهداها للحكم الليتواني الذي أدار المباراة الأكثر هدوءًا وسرعةً في مسيرته على الأرجح.

وخلال 20 دقيقة من الانتظار، طاف لاعبو الأهلي الأساسيون ملعب المباراة ركضًا، ربما انتظار لحضور مفاجئ من أفراد الزمالك، أو تغلبًا على حدة الطقس قارص البرودة.

وأخيرا في الثامنة و58 دقيقة مساءً، بعد 20 دقيقة من الترقب الذي لا ينبئ عن جديد، أطلق الحكم صافرته منهيًا المباراة.

طالع أيضا:

تعليق اتحاد الكرة على عدم حضور الزمالك للقاء الأهلي

تعليق مرتضى على احتمالية خصم نقاط من الزمالك

مراقب القمة يتحدث بعد عدم إقامة المباراة

الأهلي يحضر والزمالك يتغيب عن القمة

التعليقات
قد ينال إعجابك