السقوط الأول لـ سيتيين.. فالنسيا يلقن برشلونة درسا كرويا

السبت، 25 يناير 2020 - 19:02

كتب : زكي السعيد

ميسي - فالنسيا - برشلونة

خسر برشلونة أمام مضيفه فالنسيا بهدفين دون رد على ملعب المستايا، بالجولة 21 من الدوري الإسباني.

جوردي ألبا سجل الهدف الأول بشكل عكسي في شباك فريقه برشلونة، قبل أن يضيف ماكسي جوميز الهدف الثاني لـ فالنسيا.

ليتجمّد رصيد برشلونة عند 43 نقطة في المركز الأول، ويرفع فالنسيا رصيده إلى 34 نقطة في المركز الخامس.

برشلونة بات مهددا بفقدان الصدارة لصالح غريمة ريال مدريد الذي يكفيه التعادل أو الفوز أمام بلد الوليد غدا الأحد، حتى يتقدّم إلى المركز الأول.

ويعد هذا الانتصار هو الأول لـ فالنسيا على ملعبه المستايا في مواجهة برشلونة منذ 2007.

كيكي سيتيين مدرب برشلونة دفع بالثلاثي ليو ميسي، وأنسو فاتي، وأنطوان جريزمان، دون أن يمتلك أي عنصر هجومي على مقاعد بدلائه في ظل إصابة لويس سواريز وعثمان ديمبيلي.

فيما ظل رودريجو مورينو على مقاعد بدلاء فالنسيا مع تزايد التقارير التي تتحدث عن قرب انتقاله إلى برشلونة.

المباراة بدأت ساخنة وشهدت احتسب ركلة جزاء لـ فالنسيا بعد 10 دقائق فقط، إثر عرقلة جيرارد بيكيه لـ خوسيه لويس جايا.

وفي ظل إيقاف داني باريخو المتخصص، انبرى ماكسي للتسديد، لكنه أهدر أمام تصدي مارك أندري تير شتيجن حارس مرمى برشلونة الذي أبعد أول ركلة جزاء في مسيرته بالدوري الإسباني بعد 6 إخفاقات سابقة.

هجمات فالنسيا تواصلت، فسدد ماكسي على عارضة برشلونة في الدقيقة 29 بعد أن تصدى تير شتيجن للكرة، والحارس الألماني تصدى لمتابعة كيفن جاميرو أيضا.

لاعبو فالنسيا انطلقوا في هجمة مرتدة خطيرة بالدقيقة 44، لكن الحكم خيسوس خيل مانزانو أوقف اللعب ليشهر بطاقة صفراء في وجه صامويل أومتيتي، قبل أن يعتذر للاعبي الخفافيش لعدم إتاحته اللعب.

برشلونة بدأ الشوط الثاني بسرعة أكبر، فهدد الشاب أنسو فاتي مرمى الخفافيش بعد تمريرة ميسي في الدقيقة 46، لكنها مرت بجوار القائم.

ليستعيد فالنسيا زمام الأمور سريعا بهدف التقدم في الدقيقة 48 بعد تسديدة ماكسي التي اصطدمت بـ جوردي ألبا وعرفت طريقها إلى شباك تير شتيجن.

الهدف هو العكسي الرابع لـ ألبا في مسيرته مع برشلونة بالدوري الإسباني، أكثر من أي لاعب آخر في القرن 21.

سيتيين استعان بدكة بدلائه الفقيرة هجوميا، ودفع بـ أرتورو فيدال بدلا من أرتور، لكن الأحوال لم تتحسن.

فيما شارك رودريجو مورينو بدلا من جاميرو في الدقيقة 60.

ليو ميسي حاول صناعة الفارق، فأطلق تسديدة علوية مخادعة مرت فوق عارضة فالنسيا بقليل في الدقيقة 68.

قبل أن يتصدى جاومي دومينيك لركلة حرة نفذها ميسي في الدقيقة 73.

وبعد أن أهدر ماكسي ركلة جزاء، وحُرم من الهدف الأول الذي احتسبه الحكم لـ جوردي ألبا، قرر التسجيل أخيرا في الدقيقة 77، وعمّق جراح برشلونة بهدف ثانٍ.

فالنسيا أضاف هدفا ثالثا بالفعل في الدقيقة 84 بواسطة جابرييل باوليستا، لكن الحكم ألغاه، وتقنية الفيديو قررت إعادة الركلة الركنية التي سُجل على إثرها.

برشلونة تلقى هزيمته الرابعة هذا الموسم، والأولى في حقبة كيكي سيتيين.

طالع أيضا:

الظهور الأول للوافد الجديد في قائمة الأهلي

كل سيناريوهات وصول الأهلي لربع نهائي إفريقيا

الهلال يزيد غليان مجموعة الأهلي

ماذا قال عبد الحفيظ عن مواجهة النجم

لماذا لم يُسجل الزمالك أمام مازيمبي

التعليقات
قد ينال إعجابك